أنت في كأس آسيا لكرة القدم  / أخبار

الفلسطيني نظمي البدوي يتمسك بفرصة التأهل


١٩/٠١/١٢
Nathmi Albadawi - Palestine - AFC Asian Cup UAE 2019

دبي - حافظ الفلسطيني نظمي البدوي على طموحاته في التأهل للدور الثاني في كأس آسيا 2019 في الإمارات، رغم خسارة منتخب بلاده أمام أستراليا 0-3 يوم الجمعة ضمن الجولة الثانية من منافسات المجموعة الثانية.


وتجمد رصيد المنتخب الفلسطيني عند نقطة واحدة من مباراتين، بعدما كان تعادل سلبياً في الجولة الأولى مع سوريا.





وبات الفريق مطالب بتحقيق الفوز أمام الأردن في الجولة الثالثة والأخيرة، من أجل إبقاء طموحاته في التأهل.

أنظر أيضا :


وقال البدوي المولود في الولايات المتحدة بعد المباراة في تصريح خاص بالموقع الالكتروني للاتحاد الآسيوي لكرة القدم: لا زلنا نمتلك فرصة بالتأهل، اليوم سنحاول التعافي ثم نبدأ الاستعداد لمباراة الأردن. المنتخب الأردني حقق بداية رائعة وحصل على ست نقاط من انتصارين أمام أستراليا وسوريا، وهو أمر لم يتوقعه الكثيرون.





وأضاف: الآن سنحاول أن نبدأ بقوة أمام الأردن، حيث نحتاج لتحقيق الفوز ولا شيء آخر.. نحتاج لتحقيق الفوز حيث يمكن أن نتأهل كثاني أو ثالث المجموعة، ونأمل أن نتمكن من تحقيق الفوز ثم سنتابع ماذا سيحصل.

Group B - Matchday Two: Palestine vs Australia

ودخل المنتخب الفلسطيني المباراة أمام أستراليا وهو يأمل بتقديم ذات الأداء القوي الذي قدمه أمام سوريا، من خلال الصلابة والتنظيم الدفاعيين.





ولكن طموحات الفريق تعقدت بعد نجاح أستراليا في تسجيل هدفين خلال أول 20 دقيقة عن طريق جيمي ماكلارين واوير مايبل.





واعترف البدوي بتفوق منتخب أستراليا في المباراة، وقال: صحيح أنهم كانوا متفوقين، وأعتقد أنهم لعبوا بصورة جيدة للغاية.

وأوضح اللاعب البالغ من العمر 27 عاماً: أعتقد أن طريقة لعبهم من خلال تحرك لاعبي الوسط على الأطراف من أجل استلام الكرة جعلت مهمتنا صعبة في التعامل معهم، حيث ضغطوا علينا في كافة أرجاء الملعب وجعلوا الأمور صعبة علينا.





وتابع: أعتقد أن لاعبي أستراليا دخلوا المباراة باندفاع كبير لأنهم كانوا يعرفون أنهم يجب أن يحققوا الفوز في المباراة، وأعتقد بصراحة أنهم استحقوا الفوز، لسوء الحظ بالنسبة لنا كانوا الطرف الأفضل.

وأشاد البدوي بالحضور الكبير للجماهير الفلسطينية التي ملأت أرجاء الملعب، وصنعت أجواء احتفالية خلال المباراة.





وقال: كانت الأجواء رائعة، نحن لدينا بلد مميز، وقاعدة جماهيرية مميزة.





وختم: حتى اليوم عندما كنا متأخرين 0-2 كانوا لا زالوا يقفزون ويغنون لفلسطين، وهذا يعني الكثير بالنسبة لنا، من خلال تمثيلهم، ونريد أن نحاول جعلهم يشعرون بالفخر.

أخبار مقترحة :