AFC Asian Cup Qualifiers 2023
أنت في كأس آسيا لكرة القدم  / أخبار

أستراليا وسوريا: تصريحات المدربين


١٩/٠١/١٦
Graham Arnold-Celebrate

العين - أكد غراهام آرنولد مدرب منتخب أستراليا أن فريقه لا زال في مرحلة التطور، وذلك بعد الفوز على سوريا 3-2 يوم الثلاثاء على ستاد خليفة بن زايد في العين، ضمن الجولة الثالثة والأخيرة من منافسات المجموعة الثانية في كأس اسيا 2019 بالإمارات.


وسجل اوير مابيل (41) وكريس ايكونوميديس (54) وتوماس روجيتش (90+3) أهداف أستراليا، في حين أحرز عمر خربين (43) وعمر السومة (80 من ضربة جزاء) هدفي سوريا.





وشهدت المباراة الثانية ضمن ذات المجموعة يوم الثلاثاء أيضاً تعادل فلسطين مع الأردن 0-0 على ستاد محمد بن زايد في أبو ظبي.





وتصدر منتخب الأردن ترتيب المجموعة برصيد 7 نقاط من ثلاث مباريات، مقابل 6 نقاط لأستراليا ونقطتين لفلسطين ونقطة لسوريا.

أنظر أيضا :


وحصل منتخبي الأردن وأستراليا على بطاقتي التأهل المباشر عن المجموعة، في حين ينتظر منتخب فلسطين تحديد أفضل أربعة منتخبات حاصلة على المركز الثالث.





وفي دور الـ16 يلتقي منتخب الأردن مع ثالث المجموعات الأولى أو الثالث أو الرابعة، ويلعب المنتخب الأسترالي مع ثاني المجموعة السادسة.





وكانت الجولة الأولى من منافسات المجموعة شهدت فوز الأردن على أستراليا 1-0 وتعادل سوريا مع فلسطين 0-0، في حين شهدت الجولة الثانية فوز الأردن على سوريا 2-0 وأستراليا على فلسطين 3-0.





وفيما يلي تصريحات المدربين في المؤتمر الصحفي بعد المباراة:



- غراهام آرنولد مدرب منتخب أستراليا:

Group B Matchday Three: Australia vs Syria

"أود توجيه التهنئة للمنتخب السوري الذي يستحق الاحترام على ما قدمه في اللقاء، كانت مواجهة قوية بها الكثير من التحدي بين الفريقين، لعبة كرة القدم هي عملية تعلم مستمرة، نتعلم أكثر في كل مباراة، وتواجد الجماهير ساهم في إضفاء الحماس الإيجابي للاعبين".





"ما أسعدني هو إصرار اللاعبين ورغبتهم بالفوز، عندما تسجل هدفاً وتتلقى هدفاً عليك العودة سريعاً لأجواء اللقاء، وهذا ما يتطلب الكثير من التركيز واستعادة الحالة المعنوية،، لقد استفدنا العديد من الدروس اليوم في هذا الجانب".





"لم أشعر بالقلق جراء تسجيل المنتخب السوري للأهداف، وما ساعدنا أن المنافس اعتمد أسلوب اللعب المفتوح وهو ما خلق لنا المساحات اللازمة، وأنا أفضل هذه النوعية من الأساليب على تلك التي تمتاز بالجانب الدفاعي".





"لن أفكر كثيراً بمن سأواجه في الدور المقبل، وبالنسبة لي لا أخشى مواجهة أي منتخب، وسنعمل على رصد المنافسين والتركيز على نقاط قوتهم وضعفهم، هذا ما سنفعله في الأيام القادمة فقط".

- فجر إبراهيم مدرب منتخب سوريا:



"نشكر الجمهور السوري الكبير الذي ساندنا في البطولة سواء في الإمارات أو في سوريا، وأشكر أيضاً اللاعبين على جهودهم الرائعة في اللقاء والجهاز الفني الذي ساعدني خلال الأيام الماضية، أعتقد أن صورة المنتخب تغيرت كثيراً عن أول مباراتين".





"الفضل في التغيير الذي ظهر عليه المنتخب يعود لجميع أعضاء الجهاز الفني وإصرار اللاعبين على تقديم مستوى آخر يليق بكرة القدم السورية ومحاولة التأهل إلى الدور المقبل، لكن هذا حال كرة القدم".

"محمد عثمان تراجع من الناحية البدنية لذلك أردنا تجديد حيوية خط الوسط بإجراء التبديلات المناسبة، تعاملنا مع اللقاء باستراتيجية معينة، لا يمكننا الضغط طوال اللقاء، وارتكبنا الأخطاء الفردية التي ساهمت بهذه النتيجة".





"حاولنا التعامل مع المباراة بطريقة نقوم من خلالها بتقديم صورة جيدة عن الفريق، والدقيقة الأخيرة من المباراة كانت حاسمة للمنتخب الأسترالي".





"لم نعاني أي مشاكل مع المنتخب الأسترالي، حيث قمنا بتحليلهم ولاحظنا اعتمادهم على توماس روجيتش والجناحين، قوتهم البدنية كانت عامل أساسي، لم يكن هناك أمر مميز لكنهم يتفوقون في هذا الجانب".

أخبار مقترحة :