أنت في كأس آسيا لكرة القدم  / أخبار

كأس آسيا في الإمارات تحتفل بكرة القدم النسائية


١٩/٠١/١١
It's My Game - AFC Asian Cup UAE 2019 - 1

أبو ظبي - استمتعت العديد من الفتيات من جميع أنحاء الإمارات، بأمسية شيقة من الأجواء الترفيهية سواء داخل أو خارج الملعب، حيث تم من خلال مبادرة الاتحاد الآسيوي لكرة القدم (إنها لعبتي) مكافأة المئات من طالبات المدارس اللاتي برعن خلال جميع برامج المجتمع في البطولة.


أكثر من 60 فتاة تتراوح أعمارهن بين 11 و18 عاماً، كنّ ضيفات خاصات على مبادرة (إنها لعبتي) في منطقة المشجعين الخاصة على كورنيش البحر في أبو ظبي، قبل أن يتمتعن بمشاهدة مجربات لقاء الإمارات والهند مباشرة من مدرجات ستاد مدينة زايد الرياضية في أبو ظبي، حيث حظيت طالبات المدارس بفرصة مميزة لحضور مباراة كرة القدم دولية داخل الملعب مباشرة.





ومن خلال صنع إحساس ثقافي ملائم لمنطقة المشجعين العامة، استمتعت المجموعة بعروض فنية من بوليوود، خاصة من أعمال الرقص الهندي، ورقص (العيّالة) الإماراتي التقليدي، بالإضافة إلى استقبال وترحيب من بعض نجمات الرياضة الإماراتية اللواتي استمرين في إلهام المجموعة لمواصلة رحلاتهم الرياضية.

أنظر أيضا :


AFC 'It's My Game' - AFC Asian Cup UAE 2019 Fan Zone in Abu Dhabi

تمت دعوة هذه المجموعة الكبيرة من طالبات المدارس إلى منطقة المشجعين والمباراة، بعد أن تميزن ولفتن انتباه المنظمين في الأحداث السابقة خلال الأشهر الأخيرة، والتي شهدت مشاركة أكثر من 70 ألف شاب وشابة في الأنشطة التعليمية والرياضية في جميع أنحاء دولة الإمارات.





وعلى هامش الحدث، علقت نجمة منتخب الإمارات للهوكي على الجليد، فاطمة العلي، قائلة: كانت الرياضة دائماً جزءاً كبيراً من حياتي، وجعلتني الشخص الذي أنا عليه اليوم. إن معظم أصدقائي هم أشخاص قابلتهم من خلال الرياضة، لذا من المهم أن تشارك الفتيات من خلال المدارس أو الأندية والبدء في فعل شيء يجعلهن سعيدات وفخورات بتحقيق أشياء جديدة.

وفي نهاية الاحتفالات، غادرت الفتيات إلى ستاد مدينة زايد الرياضية، حيث شجعن منتخي الإمارات والهند معاً، حيث لدى هذه اللعبة الجميلة القدرة على ربط الثقافات من خلال الشغف المُشترك.





ماريا البالغة من العمر 16 عاماً، القادمة من الهند والمُقيمة الآن في دولة الإمارات، كانت واحدة من طالبات المدارس المدعوات لحضور المباراة، حيث شجعت منتخب الهند، وقالت: عندما أخبرت عائلتي، بأنني ذاهبة لمؤازرة منتخب الهند لكرة القدم، كانوا متحمسين جداً من أجلي. لم أكن في مباراة كرة قدم من قبل، لكنني بدأت في لعب كرة القدم في المدرسة، لذلك كنت أعرف أنني سأحب هذه اللعبة. آمل أن أتمكن من التواجد في المزيد من المباريات مع أصدقائي، خاصة أننا استمتعنا جميعاً بهذا الوقت الرائع.

تحتفل مبادرة الإتحاد الآسيوي لكرة القدم (إنها لعبتي) بمساهمة المرأة في كرة القدم الآسيوية، وتؤكد على أدوارها المتنوعة فيها، وتبين أن كرة القدم خيار مهني للسيدات والفتيات. إنها مبادرة طويلة الأجل للاتحاد الآسيوي لكرة القدم، حيث تقدم دورات تدريبية في جميع أنحاء آسيا لتطوير كرة القدم للسيدات، مما أدى إلى وجود تطور حاد خلالها في دول مثل الصين والهند والآن الإمارات.





طوال مجريات البطولة القارية التي تستمر لمدة أربعة أسابيع، يمكن لمشجعي جميع المنتخبات المشاركة في البطولة الاستمتاع بمجموعة واسعة من وسائل الترفيه من مختلف الثقافات، بالإضافة إلى المشاركة في عدد من التحديات والمسابقات في مناطق المشجعين، مما يجعلها المكان المثالي للجماهير للزيارة قبل التوجه لحضور المباريات.

أخبار مقترحة :