5 كانون الثاني/يناير - 1 شباط/فبراير 2019
BUY YOUR TICKETS
أنت في كأس آسيا لكرة القدم  / أخبار

صناع اللعب يستعدون للقيام بدور حيوي في كأس آسيا 2019


١٨/٠٩/١٦
Playmakers1

أبوظبي - اجتمع سفراء المجتمع من جميع الجنسيات من كافة أنحاء قارة آسيا في ستاد مدينة زايد الرياضية لقضاء أمسية مثيرة تخللها الخطابات الرسمية وورش العمل واحتفالاً خاصاً، وذلك خلال الفترة التي تسبق انطلاق كأس آسيا 2019 المقررة في الإمارات.


وقد رحب سعادة عارف حمد العواني بأكثر من 60 سفيراً أو (صناع اللعب) يمثلون 19 دولة من الدول الأربع والعشرين المشاركة في نهائيات البطولة القارية، حيث أكد مدير البطولة في اللجنة المحلية المنظمة للحاضرين بأن دولة الإمارات ستنظم أفضل بطولة كأس آسيا في تاريخها.





جاء ذلك خلال الحدث الترحيبي في المقصورة الملكية داخل أروقة ستاد مدينة زايد الرياضية الذي يضم 43 ألف مقعد في مدرجاته، والذي سيحتضن لقاء الافتتاح المقرر في 5 كانون الثاني/يناير 2019، بالإضافة إلى المباراة النهائية في 1 شباط/فبراير 2019.

أنظر أيضا :


وقال العواني في كلمة ألقاها أمام المجموعة الحاضرة: مثلما يحتاج فريق كرة القدم إلى اللاعبين الذين يعملون في وئام، ولكي ننجح، يجب أن تكون بطولة كأس آسيا لكرة القدم في الإمارات 2019 بطولة لكل مشجعي كرة القدم، من كل بلد وثقافة عبر القارة. حيث أن برنامج (صناع اللعب) يعكس طموحنا في إقامة شراكة مع المشجعين الحقيقيين والمؤثرين في المجتمع ومحبي كرة القدم الذين سيغمرون البطولة بحماسهم. ليس لدي شك في أنهم سوف يلهمون الآخرين على فعل الشيء نفسه.





بعد أن تم توزيع الحضور على مجموعات صغيرة في بداية الأمسية، حيث عمل (صناع اللعب) معاً على تبادل الأفكار حول المبادرات الشعبية التي من شأنها أن الجذب والتحدث مباشرة إلى مجتمعاتهم المحلية. فقد توجت الأمسية بصورة جماعية على أرضية ستاد مدينة زايد الرياضية، الذي أُضيء لهذه المناسبة.





وقال داتو ويندسور جون أمين عام الاتحاد الآسيوي لكرة القدم: هذه هي أكبر بطولة آسيوية على الإطلاق، لذا فهي فرصة رائعة لعرض النطاق الأوسع وحجم كرة القدم الآسيوية، وأعتقد أن برنامج (صناع اللعب) هو البرنامج المثالي لجلب الجميع سوياً.





وأضاف: إن وجود عدد كبير من سفراء المجتمع المتحمسين الذين يعملون معاً يشكل مثالاً للقوة الموحدة لكرة القدم والفارق في توحيد المجتمعات، ليس فقط في الإمارات، ولكن في جميع أنحاء القارة.

وقد أجمعت المجموعة المتنوعة من (صناع اللعب) خلال حفل الترحيب التي شملت نائب رئيس شركة كبرى وطيار في شركة طيران وممرضة والعديد من لاعبي كرة القدم المحترفين السابقين والمدربين وغيرهم، على حب كرة القدم والرغبة في جمع شعوبهم معاً في بطولة كأس آسيا 2019.





ومع اقتراب البطولة، سيقوم (صناع اللعب) بتنظيم فعاليات مجتمعية، وإرسال منشورات على مواقع التواصل الاجتماعي وضمان أن تكون التذاكر متاحة بسهولة لعشاق كرة القدم من دولهم.





وخلال كلمات الترحيب، قالت جيسيكا كولين، أحد المتحمسين والبالغة من العمر 15 عاماً والتي تم اختيارها لتكون ضمن برنامج (صناع اللعب) لأستراليا: لقد تابعت أنا وعائلتي المنتخب الأسترالي منذ بطولة كأس آسيا الأخيرة، والآن الكثير من أصدقائي غير الأستراليين الذين أتطلع حقاً لرؤيتهم سيأتون إلى الإمارات في شهر كانون الثاني/يناير للدفاع عن لقبهم. وباعتبارنا ضمن برنامج (صناع اللعب) يُمكننا نشر نفس الروح لجذب الناس لتشجيع بلدانهم ودعم أصدقائهم.





وكانت الاستجابة لبرنامج (صناع اللعب) إيجابية للغاية من العديد من السفارات ومجالس الأعمال التي تتخذ من الإمارات مقراً لها، حيث أكدت اهتمامها بالمشاركة وتقديم المساعدة في إيصال أخبار البطولة، إضافة إلى تقديم الاقتراحات والتطوير.





لا يزال هناك متسع من الوقت لمزيد من عشاق كرة القدم لكي يصبحوا صانعو ألعاب وإحداث فارق في مجتمعاتهم. ويمكن للأشخاص المتفانين تمثيل بلدانهم كسفراء للمجتمع، وتقديم أحداثهم الخاصة، وعمل حملات عبر وسائل التواصل الاجتماعي وزيادة الإثارة حول كأس آسيا 2019، عن طريق تسجيل اهتماماتهم من خلال الرابط التالي: community@asiancup19.ae

أخبار مقترحة :