أنت في دوري أبطال آسيا  / أخبار

المساكني: البداية غير الجيدة صعبت المهمة أمام السد


١٩/٠٨/٠٨
Youssef Msakni-Al Duhail v Al Sadd-AFP

الدوحة - اعتبر يوسف المساكني نجم فريق الدحيل القطري أن فريقه لم يبدأ مجريات اللقاء بالشكل المطلوب، مما صعب مهمة المباراة أمام السد، والتي انتهت بنتيجة التعادل الإيجابي 1-1، يوم الثلاثاء على ستاد الجنوب في الدوحة، ضمن ذهاب دور الـ16 في دوري أبطال آسيا 2019.


وتقدم السد عبر هدف أكرم عفيف في الدقيقة 30، قبل أن يدرك الدحيل التعادل عن طريق التونسي يوسف المساكني (44).

وقال المهاجم الدولي التونسي: المباراة كانت صعبة، حيث لم نبدأ مجرياتها بالشكل المطلوب، ولكن الحمد لله على نتيجة التعادل، خاصة بعد أن كنّا متأخرين بهدف أمام المنافس.

وأضاف: ما زال هناك مباراة الإياب، وأعتقد أن المباريات بين الدحيل والسد دائماً ما تكون قوية ولا فرق فيها على ملعب أي فريق تقام.

أنظر أيضا :


وتابع: أتمنى أن تكون مباراة الأسبوع القادم بين الفريقين قوية أيضاً، وأن يتأهل الفريق الأفضل للدور القادم من البطولة القارية.

ويعتبر المساكني أبرز مكاسب الدحيل في هذا اللقاء، وتمثل ذلك من خلال العودة القوية للنجم التونسي بعد أن خاض تجربة احترافية قصيرة الموسم الماضي مع نادي أوبين البلجيكي.

وقال اللاعب البالغ من العمر 28 عاماً: الحمد لله كانت العودة إلى الدحيل موفقة بعد أن سجلت هدف التعادل لفريقي في هذا اللقاء الهام، وأتمنى أن أقدم الإضافة المرجوة في المباريات القادمة أيضاً.

تقام مباراة الإياب بين الفريقين يوم الثلاثاء المقبل 13 آب/أغسطس على ستاد جاسم بن حمد في الدوحة.

ويتأهل الفائز من هذه المقابلة إلى ربع النهائي لمواجهة الفائز من مباراة النصر السعودي والوحدة الإماراتي.

في الجهة المقابلة أكد سالم الهاجري لاعب خط وسط فريق السد أن فريقه كان يستحق الفوز في المباراة أمام مضيفه الدحيل.

وقال الهاجري البالغ من العمر 23 عاماً: كنَا الأحق بتحقيق الفوز لكن التوفيق لم يُحالفنا خلال المباراة حيث أهدرنا العديد من الفرص الخطرة السانحة للتسجيل.

وأضاف: قدم لاعبو فريقنا مباراة جيدة إجمالاً، وكان الفوز قريباً جداً منّا، ولكن هذه لعبة كرة القدم، عمومًا علينا إغلاق ملف هذه المباراة والتركيز في لقاء الإياب بعد أسبوع.

وأكمل: نحن نتطلع إلى تحقيق الهدف الأهم وهو حسم التأهل للدور ربع النهائي من البطولة التي نسعى إلى الذهاب فيها بعيداً.

وكان السد تصدر في الدور الأول ترتيب المجموعة الرابعة برصيد 10 نقاط من ست مباريات، مقابل 9 نقاط للأهلي السعودي و8 لباختاكور الأوزبكي و7 لبيرسيبوليس الإيراني.

في المقابل حصل الدحيل على المركز الثاني في المجموعة الثالثة برصيد 9 نقاط من ست مباريات، بفارق أربع نقاط خلف الهلال السعودي، مقابل 8 نقاط للاستقلال الإيراني ونقطتين للعين الإماراتي.