أنت في دوري أبطال آسيا  / أخبار

الغائب الأبرز في جولة الذهاب: حمدالله أو نام تاي-هي


١٩/٠٨/٢٩
Al Nassr-Al Sadd1

كوالالمبور - مع ختام مباريات ذهاب الدور ربع النهائي في دوري أبطال آسيا 2019، بقيت أوراق الحسم معلقة بين الفرق الثمانية الساعية لبلوغ المربع الذهبي في البطولة القارية الأهم على مستوى الأندية.


وخلال مباريات الذهاب، غاب بعض اللاعبين المؤثرين عن فرقهم، وذلك لأسباب مختلفة، وكان لغياب هؤلاء اللاعبين تأثير واضح على فرقهم.

أنظر أيضا :


ويقوم التقرير التالي بإلقاء الضوء على لاعبين غابا عن المواجهة التي جمعت بين النصر السعودي وضيفه السد القطري ضمن ذهاب ربع نهائي منطقة غرب آسيا، وهما المهاجم المغربي عبدالرزاق حمدالله لاعب النصر، والكوري الجنوبي نام تاي-هي لاعب وسط السد، والذين غابا عن هذه المواجهة بسبب الإصابة.

حمدالله ماكينة الأهداف

كان المهاجم المغربي عبدالرزاق حمدالله واحداً من أبرز نجوم السد خلال الأشهر الـ12 الأخيرة، حيث ساهم في قيادة الفريق للفوز بلقب الدوري السعودي للمرة الأولى منذ موسم 2014-2015.

وسجل حمدالله 35 هدفاً في الدوري السعودي الموسم الماضي، تصدر من خلالها ترتيب هدافي البطولة، بل أيضاً حطم الرقم القياسي في عدد الأهداف المسجلة في موسم واحد بالدوري.

في دوري أبطال آسيا شارك حمدالله في أول مباراتين فقط للنصر بدور المجموعات، سجل فيها هدفاً في مرمى زوباهان خلال الجولة الثانية.

ولكن في دور الـ16 نجح المهاجم المغربي في التسجيل خلال مباراتي الذهاب والإياب أمام الوحدة الإماراتي، وواصل التسجيل في الأسبوع الأول من الدوري السعودي حيث سجل الهدف الثاني لفريقه خلال المباراة التي فاز فيها الفريق بنتيجة 2-0 على ضمك.

وبهذا نجح حمدالله في التسجيل خلال 14 مباراة على التوالي في الدوري السعودي، ولكنه تعرض لإصابة طفيفة خلال المباراة أبعدته عن لقاء الذهاب أمام السد، ويتوقع أن يعود في مباراة الإياب.

وخلال مباراة ذهاب ربع النهائي أمام السد، ظهر تأثير غياب المهاجم المغربي من خلال عدد الفرص التي ضاعت على النصر، حيث سدد لاعبو الفريق 19 محاولة، كان من ضمنها 8 تسديدات على المرمى، سجلوا من خلالها هدفين، وكان من الواضح أن الفريق كان يحتاج مهاجم إضافي يمتلك حاسة ترجمة هذه الفرص إلى أهداف.

نام تاي-هي مفتاح صناعة الهجمات

يعتبر صانع الألعاب الكوري الجنوبي نام تاي-هي من اللاعبين المميزين في منطقة خط الوسط بقارة آسيا، حيث أنه يجيد بناء الهجمات إلى صنع وتسجيل الأهداف.

وقد انضم اللاعب إلى صفوف نادي الدحيل القطري عام 2012 قادماً من فالنسيان الفرنسي، ولعب مع الفريق القطري 160 مباراة سجل خلالها 73 هدفاً.

وعلى الصعيد الدولي شهدت مسيرة اللاعب خوض 44 مباراة دولية مع منتخب بلاده كوريا الجنوبية، سجل خلالها 6 أهداف.

لكن الموسم الماضي شهد معاناة كبيرة للنجم الكوري الذي تعرض لإصابة في الرباط الصليبي خلال فترة استعداد منتخب كوريا الجنوبية للمشاركة في كأس آسيا 2019، الأمر الذي حرمه من المشاركة في البطولة القارية، وأبعده لفترة طويلة عن الملاعب، حيث لم يشارك في أي مباراة مع الدحيل في دور المجموعات لدوري أبطال آسيا 2019.

وخلال فترة الانتقالات الصيفية انضم لاعب الوسط الكوري إلى صفوف نادي السد، الطامح في الفوز بلقب البطولة القارية للمرة الأولى منذ عام 2011، وكان لحضوره في صفوف الفريق تأثيراً حيث شارك في مباراتي ذهاب وإياب دور الـ16 أمام الدحيل وكان من اللاعبين المؤثرين في هاتين المباراتين.

في مباراة الذهاب صنع نام تاي-هي هدف السد على أرض الدحيل، وصنع فرصة لزملاءه ومرر 28 تمريرة ناجحة بنسبة نجاح 75%، ثم في مباراة الإياب مرر 31 تمريرة ناجحة بنسبة نجاح 80.6% وصنع أيضاً فرصة لزملاءه.

وخلال مباراة ذهاب ربع النهائي ظهر تأثير غيابه من خلال افتقاد السد للتمريرة الأخيرة في منطقة الخصم، حيث سيطر الفريق على الكرة بنسبة استحواذ بلغت 55.9% لكن دون أن تترجم هذه السيطرة على فعالية في الثلث الأخير لمنطقة الخصم، بعدما سدد الفريق 8 محاولات فقط من بينها تسديدتين على المرمى.

من هو اللاعب الذي كان لغيابه التأثير الأكبر على فريقه؟
عبدالرزاق حمدالله
نام تاي-هي
Online Quiz Maker

أخبار مقترحة :