أنت في دوري أبطال آسيا  / أخبار

دوري أبطال آسيا: شهر واحد على انطلاق الدور ربع النهائي


١٨/٠٧/٢٧
Jeonbuk v Tianjin GS 2018 ACL

كوالالمبور - تعود أكثر بطولات الأندية المرموقة في آسيا خلال شهر واحد للنشاط من جديد، وذلك من خلال وجود ثمانية من أفضل الفرق في القارة التي تتنافس على حجز أربعة مقاعد في الدور قبل النهائي.


مر خمسة أشهر ونصف الشهر منذ أن سجل نادي لوكوموتيف الأوزبكي خمسة أهداف في مرمى فريق الوحدة الإماراتي، ليعطي بداية مثيرة لدور المجموعات في دوري أبطال آسيا لعام 2018. أقيمت حتى الآن 112 مباراة سجل خلالها 334 هدفًا، ويتبقى لدينا الآن ثمانية متسابقين للفوز باللقب القاري.





خرج الفريقان الأوزبكي والإماراتي من دور المجموعات، حيث لم يتمكن الأوزبكيين من التأهل رغم تعادلهم في النقاط مع زوباهان الإيراني الذي حسم بدوره المركز الثاني في المجموعة الثانية بفارق المواجهات المباشرة. في حين كان الفائز الأكبر في المجموعة فريق الدحيل القطري، الذي أصبح فقط رابع فريق في تاريخ دوري أبطال آسيا ينجح في حصد العلامة الكاملة من خلال جمع 18 نقطة في دور المجموعات.

أنظر أيضا :


وشكلت المواجهات المباشرة أيضاً عاملاً حاسماً في المجموعة الأولى حيث أنهى فريق الجزيرة الإماراتي هذا العام مسيرته في البطولة القارية بدون أي فوز خلال 15 مباراة في البطولة، ونجح في التفوق على نظيره الغرافة القطري وخطف المركز الثاني. أنهى الفريقان مبارياتهما في المجموعة برصيد ثماني نقاط، لكن الفريق الذي يلعب في أبو ظبي كان قد تغلب على خصمه بنفس النتيجة 3-2 في كلا مباراتي الذهاب والإياب، ليحجز مكانه في دور الـ16 إلى جانب فريق الأهلي السعودي.





ووصل اثنان من الأندية الثمانية في الدور ربع النهائي من المجموعة الثالثة، حيث تبادل السد ونظيره بيرسيبوليس الانتصار فيما بينهما، حيث حلّ الإيرانيون في صدارة المجموعة برصيد 13 نقطة، وبفارق نقطة واحدة أمام منافسيهم القطريين، وكان ناساف الأوزبكي قد جمع 10 نقاط في هذه المجموعة وهي النسبة الأعلى لأي فريق يتم إقصاؤه من دور المجموعات.





كما وصل أيضاً إلى دور الـ16 من منطقة غرب آسيا الاستقلال الإيراني والعين الإماراتي، من خلال المجموعة الرابعة التي ضمت ثلاثة أبطال سابقين للبطولة القارية، أما الهلال السعودي وصيف البطولة في العام الماضي، فقد تم إقصاؤه من دور المجموعات بعد أن حلّ في ذيّل ترتيب المجموعة برصيد نقطتين بدون أي فوز.

وفي منطقة الشرق، كانت المجموعة الخامسة بمثابة مهرجان حقيقي للأهداف، حيث سجلت الفرق التي وقعت فيها 44 هدفاً. كان ستاد جيونجو كأس العالم موطناً لأعلى نتيجة في دوري أبطال آسيا منذ عام 2008، حيث خاض تشونبوك هيونداي موتورز وتيانجين كوانجيان في دور الثمانية في مباراة مثيرة فيما بينهما، وقد فاز الكوريين بنتيجة 6-3، وحلّ تشونبوك في صدارة المجموعة بينما كان قد أحرز 22 هدفاً، أكثر من أي فريق آخر في دور المجموعات.





كانت كوريا الجنوبية مرة أخرى موطناً للأهداف عندما تغلب أولسان هيونداي على ملبورن فيكتوري بنتيجة 6-2 في الجولة الخامسة الحاسمة، حيث رافق الفريق الكوري الجنوبي نظيره فريق شنغهاي اس أي بي جي الصيني إلى دور الـ16 عن المجموعة السادسة.





كانت المجموعة السابعة حافلة بالإثارة، حيث اضطررنا إلى الانتظار حتى نهاية الجولة الأخيرة لمعرفة الفريقين المتأهلين للأدوار الإقصائية. في نهاية المطاف، فاز غوانغزهو إيفرغراند على سيريزو أوساكا ليحجز أول تذكرة عبور، في حين صاحبه بوريرام يونايتد التايلاندي بعد حسمه الفوز بنتيجة 1-0 خارج ملعبه على جيجو يونايتد الكوري الجنوبي.





أخيراً، أنتجت المجموعة الثامنة اثنين من المتأهلين للمنافسة في الدور ربع النهائي حيث تغلب سوون سامسونغ بلو وينغز على كاشيما انتلرز بنتيجة 1-0 في الجولة السادسة، مما قادهم لتصدر المجموعة الثامنة، ليـتأهل كلاهما لدور الـ16.

مع حلول شهر أيار/مايو، انطلقت منافسات دور الـ16، حيث تضمن ثمانية مواجهات قوية من لقائي ذهاب وإياب في جميع أنحاء القارة. وكانت الأندية القطرية والإيرانية هي أكبر الفائزين في الغرب، في حين التقت الفرق الكورية المتأهلة مع نظيرتها الصينية خلال المواجهات التي أقيمت في الشرق.





أحرز قائد الفريق جلال حسيني هدف الفوز لفريقه بيرسيبوليس في الدقيقة الأخيرة على ستاد أزادي أمام الجزيرة الإماراتي، ليصل الفريق الإيراني الذي وصل العام الماضي للدور قبل النهائي من البطولة القارية العام الماضي إلى الدور ربع النهائي هذا العام بفارق الأهداف. فقد كان بيرسيبوليس قد خسر بنتيجة 2-3 على أرض الجزيرة في أبو ظبي في مباراة الذهاب، وبالتالي فإن الفوز بنتيجة 2-1 في الأسبوع التالي كان كافياً لحسم تأهلهم.





ممثل السعودية المُتبقي الوحيد في البطولة القارية، فريق الأهلي تعرض للخسارة بنتيجة 3-4 في مجموع مباراتي الذهاب والإياب أمام السد القطري، مع تألق المهاجم الجزائري بغداد بونجاح الذي حقق هدفين في مباراة الإياب ليرفع رصيده في البطولة حتى الآن إلى تسعة أهداف في صدارة هدافي البطولة.

The 89th-minute strike that sent @fcperspolisir to the #ACL2018 quarter-finals on the away-goals rule! #ACLMoments pic.twitter.com/pUZDMURVvf

— AFC Champions League (@TheAFCCL) July 23, 2018

وانضم إلى السد في الدور ربع النهائي مواطنه الدحيل، الذي قدم أداءاً مميزاً ضد البطل السابق للبطولة العين في مباراتي الذهاب والإياب، حيث فاز 4-2 على أرضه و4-1 في مباراة الإياب. وسجل المهاجم المغربي يوسف العربي ثلاثة أهداف من أصل ثمانية أهداف ليتساوى مع بونجاح في صدارة الهدافين برصيد تسعة أهداف.





وشهدت المواجهة الإيرانية الخالصة التحاق الاستقلال بغريمه التقليدي بيرسيبوليس إلى دور الثمانية بعد فوزه بنتيجة 3-2 على زوباهان في مجموع لقائي الذهاب والإياب. أبرز ما في المباراة كان هدفي مامي بابا ثيام.





وقد فوجئ بطل دوري الأبطال مرتين غوانغزو إيفرغراند على أرضه عندما عاد تيانجين كوانجيان مرتين في النتيجة ويتعادل 2-2 في مباراة الإياب، وذلك بعد أن انتهت المباراة الأولى في تيانجين بالتعادل السلبي. حيث ساهمت أهداف ألكسندر باتو وزميله وانغ جي في وصول فريقهما لربع نهائي دوري أبطال آسيا للمرة الأولى في تاريخه.

وواصل تشونبوك هيونداي موتورز سعيه لتحقيق لقب قاري ثالث بقلب الهزيمة 2-3 في مباراة الذهاب أمام بوريرام يونايتد ليحقق الفوز 2-0 في لقاء الإياب ويتأهل لدور الثمانية. وانضم إليهم سوون سامسونغ بلو وينغز الذي تغلب على مواطنه الكوري الجنوبي أولسان هيونداي بنتيجة 3-1 في مجموع مباراتي الذهاب والإياب.





ضمنت اليابان وجود ممثل لديها في الدور ربع النهائي من خلال كاشيما انتلرز بعد أن تغلب على نظيره شنغهاي الصيني بنتيجة 4-3 في مجموع مباراتي الذهاب والإياب. فوز 3-1 في مباراة الذهاب في كاشيما وضع حجر الأساس للتأهل، ولم يكن الهدفين اللذين أحرزهما هالك في مباراة العودة كافيان لاعادة الفريق الصيني إلى حسم التأهل بمجرد أن سجل شوما دوي هدفاً لصالح كاشيما.

The highly-anticipated #ACL2018 Knockout Stage draw results. Who will go on to clinch the title? pic.twitter.com/OxFAG28N93

— AFC Champions League (@TheAFCCL) May 23, 2018

مع التأكد من الفرق الثمانية المتأهلة، حان وقت الاستمتاع بما أسفرت عنه القرعة بوجود عدد من المواجهات القوية. في غضون شهر واحد، سيرحب الاستقلال بقدوم السد إلى ستاد أزادي للحصول على بطاقة التأهل للدور ربع النهائي.





مباراة إيرانية - قطرية أخرى ستجمع بيرسيبوليس ضد الفائز في ثماني مباريات متتالية حتى الآن فريق الدحيل.





واحد من فريق كاشيما انتلرز وتيانجين كوانجيان سيصل إلى قبل نهائي دوري أبطال آسيا للمرة الأولى في تاريخهما، في حين ستكون هناك مواجهة كورية جنوبية خالصة في هذا الدور بين تشونبوك هيونداي موتورز وسوون سامسونغ بلو وينغز.





أربعة أماكن سيتم المنافسة عليها وبكل شراسة وستحظى بالكثير من الإثارة في كامل أنحاء القارة. خلال الأسابيع الأربعة المُقبلة، سيكون ربع نهائي دوري أبطال آسيا هو الطاغي على أذهان الفرق الثمانية المتأهلة ومشجعيهم.

أخبار مقترحة :