تحت الأضواء
أنت في دوري أبطال آسيا  / أخبار

سباق التتويج باللقب الثالث في دوري أبطال آسيا


١٩/٠٧/١٨
pjimage (10)

كوالالمبور - من بين الأشياء الرائعة حول الأدوار الإقصائية في دوري أبطال آسيا 2019 هو عدد أبطال هذه البطولة السابقين الذين لا يزالون يتمتعون بفرصة حصد المجد مرة أخرى.


قبل دور الـ16، كانت أندية غوانغزهو إيفرغراند وتشونبوك هيونداي موتورز وكاشيما انتليرز وأوراوا ريد دياموندز من شرق القارة قد نالت الكأس المرموقة من قبل، بينما في غرب القارة، فاز الاتحاد السعودي والسد القطري أيضاً باللقب القاري.

مع إقصاء تشونبوك الفائز باللقب مرتين، لا يزال هناك خمسة فائزين سابقين في سباق دوري أبطال آسيا لهذا العام. وفي هذه الأثناء، سوف تتطلع ثلاثة من هذه الأندية إلى صناعة التاريخ من خلال أن تصبح أول نادي يرفع الكأس في ثلاث مناسبات، وفي هذا السياق يُلقي الموقع الإلكتروني للاتحاد الآسيوي لكرة القدم نظرة فاحصة على هذا الثلاثي.

أنظر أيضا :


المتنافسون

غوانغزهو ايفرغراند (الصين)

الفائز بلقب دوري أبطال آسيا: 2013، 2015

إن السرعة التي تطور بها نادي غوانغزهو ايفرغراند ليصبح عملاقاً قارياً كانت مُلفتة للنظر، خاصة أنه صعد إلى دوري الصيني الممتاز في عام 2010 فقط. وتلى ذلك نيله سبع ألقاب متتالية في دوري السوبر الصيني ولقبين في دوري أبطال آسيا في فترة من النجاح المتواصل.

بعد بلوغه الدور ربع النهائي في أول ظهور له في دوري أبطال آسيا عام 2012، واصل غوانغزهو الطريق بعد عام. وخلال مواجهته نادي سيؤول الكوري الجنوبي في المباراة النهائية، سجل إلكيسون هدفاً في على أرضهم وأخراً خارج الديار، حيث توّج فريق المدرب مارتشيلو ليبي بأول قاري بعد تعادله بنتيجة 3-3 في مجموع المباراتين وتفوقه بأفضلية الأهداف المسجلة خارج الميدان.

بعد ذلك بعامين، تحت قيادة المدرب لويس فيليبي سكولاري، عادوا إلى النهائي مرة أخرى وكان إلكيسون قد أثبت مرة أخرى أنه النجم، حيث أحرز المهاجم البرازيلي الهدف الوحيد في مباراة الإياب على ستاد تيانهي ليتوّج غوانغزهو بطلاً على حساب نادي أهلي شباب دبي الإماراتي بعد الفوز عليه بنتيجة 1-0 في مجموع المباراتين.

على الرغم من أن عروض غوانغزهو على المستوى القاري كانت جيدة في السنوات الأخيرة، إلا أنه إذا تمكن من إصلاح أدائه المتواضع هذا العام، فقد يكون منافساً قوياً على اللقب.

يبقى باولينيو أساسياً في وسط الميدان، في حين عاد إلكيسون إلى صفوف الفريق بعد عامين قضاهما مع نادي شنغهاي اس آي بي جي، وسيأمل تاليسكا في العودة بقوة من الإصابة قبل مواجهة حامل لقب البطولة كاشيما انتليرز في دور الثمانية.

10' - GOAL! Guangzhou Evergrande 2-0!!

Brilliant finish from Anderson Talisca this time as he curls a left-footer into the top corner to double the hosts' lead here against @gomvfc! Two goals in 10 minutes for the Brazilian! #GUAvMEL #ACL2019 pic.twitter.com/vqwtMm5T5g

— FOX Sports LIVE! (@FSAsiaLive) April 10, 2019

أوراوا ريد دياموندز (اليابان)

الفائز بلقب دوري أبطال آسيا: 2007، 2017

بدلاً من النجاح المتواصل في دوري أبطال آسيا، قام أوراوا ريد دياموندز بسباقين رائعين نجح من خلالهما في رفع اللقب القاري على عكس التوقعات.

ولكن، ليس هناك شك في ظل أرقامه المميزة على ستاد سايتاما على المستوى القاري فإن الفريق الياباني سيعمل على استغلال فرصه مرة أخرى.

ظهر أوراوا لأول مرة في البطولة القارية عام 2007، حيث تخلص من حامل اللقب تشونبوك في دور الثمانية ثم سيونغنام في الدور قبل النهائي. مع انتهاء مباراة الذهاب في النهائي أمام سيباهان 1-1، سجل يويشيرو ناغاي ويوكي آبي في مباراة الإياب على ستاد سايتاما، لينال أوراوا لقبه القاري الأول.

بعد عقد من الزمان، عاد أوراوا بطريقة مُذهلة بعد أن تخطى جيجو يونايتد وكاوازاكي فرونتال ليبلغ الدور قبل النهائي، حيث تفوق على شنغهاي اس آي بي جي.

وفي النهائي، تعادل أوراوا بنتيجة 1-1 مع الهلال في الرياض، لكن البرازيلي رافائيل سيلفا سجل هدف الفوز الوحيد إياباً في وقت متأخر، ليتوّج الفريق الياباني بطلاً قارياً مرة أخرى.

لم يتمكن الفريق القادم من سايتاما من الدفاع عن لقبه العام الماضي بعد فشله في التأهل للبطولة، لكنهم عادوا إلى دور الثمانية في هذه المرة. بعد ذلك، سيكون هناك موعد آخر مع شنغهاي، ومع بقاء الكثير من عناصر الفريق المتوّج عام 2017، فهم يعرفون أن لديهم ما يلزم لرفع اللقب مرة أخرى.

50' GOAALL! Urawa go ahead.

It's Tomoaki Makino who heads in a corner to give Urawa Reds the lead!

Urawa 1-0 Buriram#ACL2019 #URAvBRR pic.twitter.com/XBY8PJMJGX

— FOX Sports LIVE! (@FSAsiaLive) March 6, 2019

الاتحاد (السعودية)

الفائز بلقب دوري أبطال آسيا: 2004، 2005

العملاق السعودي نادي الاتحاد هو الوحيد الذي دافع بنجاح عن لقبه في دوري أبطال آسيا، بعد أن تذوق المجد القاري عامي 2004 و2005.

في الحقيقة، لقد مرّ بعض الوقت منذ أن بدوا وكأنهم قادرين على إضافة لقب آخر إلى رصيدهم. ولكن مع وصولهم إلى دور الـ16 لأول مرة منذ عام 2014، سيكون لفريق جدة فرصة للمنافسة على اللقب.

مثل أوراوا، استمتع الاتحاد بمشوار رائع في ظهوره الأول، مما أدى إلى تحقيقه عودة مُذهلة خلال مباراة الإياب في النهائي ضد سيونغنام. فبعد خسارته مباراة الذهاب 1-3 على أرضه، بدا الأمر وكأنه قد حسم، لكن محمد نور سجل هدفين ساهم من خلالهما في تحقيق فوز تاريخي بنتيجة 5-0 حيث أذهل أنصار الفريق المُضيف فيما فرح الاتحاد باللقب.

بعد مرور عام، اصطدم في المباراة النهائية بنظيره العين الإماراتي الفائز بلقب أول بطولة من دوري أبطال آسيا في شكله الجديد. وبعد تعادلهما 1-1 ذهاباً، نجح الاتحاد مجددًا مع لقاء الإياب مع تألق نور على الذي ساهم في تحقيق الفوز 4-2 في جدة حيث تم الاحتفاظ باللقب.

حظي الفريق السعودي بفرصة الفوز بلقبه القاري الثالث في عام 2009، لكنه خسر بنتيجة 1-2 أمام بوهانغ ستيلرز الكوري الجنوبي في المباراة النهائية التي شهدت أن نور أصبح أول لاعب يسجل في ثلاث نهائيات.

بالعودة إلى النسخة الحالية من البطولة، يجب على الاتحاد التغلب على زوباهان أصفهان الإيراني في دور الـ16. وإذا ما فعلوا ذلك، فقد يواصلون حلم البحث عن اللقب الثالث.

48' GOAL! 3-1 to Al Ittihad!

What a start to the half for the team in front as they extend their lead even further. Ziyad Al-Sahafi getting on the scoresheet this time, following a corner. #ACL2019 #ITTvALR pic.twitter.com/h87ShW9Rts

— FOX Sports LIVE! (@FSAsiaLive) March 4, 2019

أندية جديرة بالتنويه

السد (قطر)

الفائز بلقب دوري أبطال آسيا: 2011؛ وبطولة الأندية الآسيوية أبطال الدوري: 1988-1989

كان السد هو آخر نادي من غرب آسيا يرفع لقب دوري أبطال آسيا، عندما تغلب على تشونبوك بفارق ركلات الترجيح في عام 2011.

في أواخر الثمانينيات من القرن الماضي، هزم الفريق القادم من الدوحة أيضاً نظيره الرشيد العراقي ليفوز بلقب بطولة الأندية الآسيوية أبطال الدوري آنذاك، وهذا يعني، أن السد قبل مواجهته في دور الـ16 لهذا العام أمام منافسه المحلي الدحيل، فهو يسعى أيضاً لمطاردة اللقب القاري الثالث.

الهلال (السعودية)

المركز الثاني في دوري أبطال آسيا: 2014، 2017؛ بطل بطولة الأندية الآسيوية أبطال الدوري مرتين: 1991، 1999-2000

يواصل الهلال، صاحب المركز الثاني في دوري أبطال آسيا مرتين، مطاردة لقبه القاري الذي ظل بعيداً عنه منذ فترة طويلة، حيث يبقى في السباق مرة أخرى هذا العام، مع مواجهته منافسه المحلي الأهلي في دور الـ16.

فاز فريق العاصمة الرياض ببطولة الأندية الآسيوية أبطال الدوري عام 1991 وموسم 1999-2000، بفوزه على الاستقلال الإيراني وجوبيلو إيواتا الياباني، ونال أيضاً لقب كأس الكؤوس الآسيوية وكذلك كأس السوبر الآسيوية.

بوهانغ ستيلرز (كوريا الجنوبية)

الفائز بلقب دوري أبطال آسيا 2009، وبطل بطولة الأندية الآسيوية أبطال الدوري: 1996-1997، 1997-1998

في الوقت الذي فاز فيه فريق بوهانغ ستيلرز الكوري الجنوبي مرة واحدة بلقب دوري أبطال آسيا، فإنه توّج بلقب بطولة الأندية الآسيوية أبطال الدوري بمختلف نسخها في ثلاث مناسبات.

بالإضافة إلى التغلب على الاتحاد في عام 2009، هزم الفريق الكوري نظيره تشونان إلهوا تشونما وداليان واندا ليحصل على بطولتين متتاليتين للأندية الآسيوية أبطال الدوري موسمي 1996-1997 و 1997-1998.

أخبار مقترحة :