منطقة الإحصاءات

استعراض المعلومات حول كرة القدم الآسيوية: الجولة الثالثة


١٨/٠٧/٢٨
hamza_al_dardour.jpg

كوالالمبور - عدّنا للأهداف والمشاركات والألقاب عندما نجيب على أسئلتكم في هذه الجولة من جولات استعراض المعلومات حول كرة القدم الآسيوية. 


فبعد جولتين مثيرتين من استعراض المعلومات حول كل ما يتعلق بكرة القدم الآسيوية، قمتم برفع وتيرة المشاركة بأسئلة أكثر تعقيداً، والتي فرضت علينا أن نتعمق في كتبنا القياسية لكي نعود بالإجابات الدقيقة. هناك الهدافون، أصحاب المشاركات القياسية، والدول الأكثر نجاحاً في كرة القدم الآسيوية، في هذه الجولة من الأسئلة والأجوبة.





لذا، وبدون مزيد من الانتظار، دعونا ندخل في التفاصيل. وتذكروا أن ترسلوا إلينا أسئلتكم للأسبوع القادم عبر منصات وسائل التواصل الاجتماعي الخاصة بنا، ولا تنسوا تضمين هاشتاغ #AskAFC.

أنظر أيضا :


@Nafe_Al3mri من السعودية، من خلال تواصله معنا عبر (تويتر)، يسأل عن أكبر عدد من الأهداف التي سجلها لاعب واحد في مباراة واحدة في جميع البطولات التي ينظمها الاتحاد الآسيوي لكرة القدم.

من هو أكثر لاعب تسجيلا للأهداف في مباراة واحدة في بطولات الاتحاد الآسيوي

— نافع العمري 🇸🇦 (@nafe_al3mri) July 26, 2018

في 22 آذار/مارس 2006، سجل غامبا أوساكا الياباني الرقم القياسي لأعلى فوز في تاريخ دوري أبطال آسيا، متفوقًا على فريق دا نانغ الفيتنامي بنتيجة 15-0، دخل المهاجم البرازيلي ماغنو ألفيس كتب التاريخ في تلك المباراة من خلال تسجيله خمسة أهداف باسمه. ليبقى اللاعب الوحيد في تاريخ البطولة الذي سجل أكثر من أربعة أهداف في مباراة واحدة.





الرقم القياسي لأكبر عدد من الأهداف يسجلها لاعب في مباراة واحدة في بطولة كأس الاتحاد الآسيوي هو أيضاً خمسة أهداف. وقد حقق ثلاثة لاعبين هذا الإنجاز في تاريخ البطولة؛ ففي عام 2013، أصبح أسطورة كرة القدم المالديفي علي أشفق أول لاعب يحرز خمسة أهداف في مباراة واحدة في كأس الاتحاد الآسيوي عندما قاد فريقه نيو راديانت للفوز بنتيجة 7-0 على نظيره برسيبو بوجونيغورو الإندونيسي.





وفي العام التالي، سجل المهاجم الليبيري بواكاي إيدي فوداي خمسة أهداف لصالح فريقه برسيبورا جايابورا الأندونيسي ليحقق فوزاً كبيراً على نظيره يانغون يونايتد من ميانمار بنتيجة 9-2 في دور الـ16 لكأس الإتحاد الآسيوي. وكان كيم يو-سونغ من كوريا الشمالية ثالث وأخر لاعب يسجل خمسة أهداف في مباراة واحدة عندما فاز فريقه 4.25 على منافسه فريق إركيم من منغوليا بنتيجة 6-0، وذلك لحساب دور المجموعات من نسخة عام 2017.

والآن، دعونا نلقي نظرة على المنتخبات الوطنية. في الأسبوع الماضي، علمنا أن علي دائي سجل أربعة أهداف خلال فوز منتخب إيران على كوريا الجنوبية بنتيجة 6-2 في نهائيات كأس آسيا عام 1996. وبذلك، أصبح دائي اللاعب الثاني الذي سجل أربعة أهداف في مباراة واحدة في تاريخ هذه البطولة القارية. ومن قبيل الصدفة، كان أول لاعب يقوم بذلك هو إيراني أيضاً. حيث سجل اللاعب بهتاش فاريبا الكرة أربع مرات في شباك منتخب بنغلادش، عندما حقق المنتخب الإيراني الفوز بنتيجة 7-0 في نسخة عام 1980 من بطولة كأس آسيا.





ومنذ ذلك الحين، سجل لاعبان آخران أربعة أهداف في مباراة واحدة في بطولة كأس آسيا. في عام 2011، سجل إسماعيل عبد اللطيف أربعة من أهداف البحرين الخمسة عندما هزم نظيره الهندي بنتيجة 5-2 في دور المجموعات. وفي آخر نسخة من البطولة في أستراليا عام 2015، أضاف حمزة الدردور الأردني اسمه إلى هذه القائمة الحصرية بأربعة أهداف خلال فوز منتخب بلاده بنتيجة 5-1 على جاره الفلسطيني.





@AnwarAAKA من عمّان، الأردن، سأل عن اللاعبين الذين ظهروا في خمس نسخ من بطولة كأس آسيا لكرة القدم.

من هم اللاعبين الذين شاركوا في كاس آسيا لخمس بطولات مختلفة عبر تاريخها ؟؟

— ❤️💙 AAKA 💙❤️ (@AnwarAAKA) July 20, 2018

الجواب المختصر على سؤال أنور هو: لم يظهر أي لاعب في خمس نسخ من بطولة كأس آسيا حتى الآن. ومع ذلك، يمكن أن يتغير ذلك في كانون الثاني/يناير القادم بمجرد انطلاق البطولة لعام 2019.





يعتبر سيرفر دجيباروف، الفائز بجائزة أفضل لاعب في قارة آسيا، واحد من اثنين من لاعبي المنتخب الأوزبكي اللذان مثلا منتخب بلادهم في آخر أربع نسخ من بطولة كأس آسيا. جنباً إلى جنب مع حارس المرمى ايغناتي نستروف، حيث ظهر اللاعبان البالغان حالياً من العمر 35 عاماً لأول مرة في البطولة عام 2004. وواصل الثنائي الظهور في نسخ 2007 و2011 و2015. ولا يزال كلاهما مرشحين لتمثيل منتخب أوزبكستان في البطولة المُقبلة في الإمارات. وإذا ما لعب أي منهما، فإنه سيصبح أول لاعب يظهر على الإطلاق في خمس نسخ من بطولة كأس آسيا.

وإلى جانب الثنائي الأوزبكي، ظهر تسعة لاعبين آخرين في أربع بطولات لكأس آسيا لكرة القدم، وجميعهم إما أعلنوا اعتزالهم، أو خرجوا من المنافسة في منتخباتهم لبعض الوقت. وتشمل القائمة لاعباً أوزبكياً آخراً هو تيمور كابادزه، الذي كان في الآونة الأخيرة صاحب مهمة تدريبية في المنتخب الوطني. وينضم إلى القائمة نجوم منتخب إيران سابقاً مهدي مهدافيكيا وجواد نيكونام والقطري بلال محمد، والإماراتي عدنان الطلياني، والعراقي يونس محمود، والسعودي سعود كريري، وياسوهيتو إندو الياباني، ولي مينغ من المنتخب الصيني.





في ختام أسئلة هذا الأسبوع، لدينا واحد من @F9els، أحد مشجعي فريق الهلال من الرياض بالسعودية. والذي يسأل، ما هي الدول التي فازت أنديتها بأكبر عدد من الألقاب في دوري أبطال آسيا؟

عدد الدول التي حققت أنديتها دوري أبطال آسيا
وكم نادي من كل دولة حققها😉

— FAISAL'57 (@F9els) July 17, 2018

تتباهى عشر دول كون أنديتها أحرزت اللقب القاري في بطولة الأندية الآسيوية أبطال الدوري وبعد ذلك بمسماها الحالي دوري أبطال آسيا. وتهيمن أندية كوريا الجنوبية على 11 لقباً، وأقرب منافسيها، وإن كان ذلك من خلال وجود بعض المسافة، هي الأندية اليابانية التي لديها ستة ألقاب.





ومنذ انطلاق دوري أبطال آسيا في 2002-2003، فازت أندية من سبع دول باللقب. ومرة أخرى، تمتلك كوريا الجنوبية نصيب الأسد برصيد خمسة ألقاب، تليها الأندية اليابانية التي فازت بثلاثة ألقاب، في حين أن كل من أندية السعودية والصين تملك لقبين لكل منهما. أما الإمارات فقد أحرزت أول لقب لأول نسخة من دوري الأبطال من خلال نادي العين، وجاء لقب قطر الوحيد في دوري الأبطال عن طريق السد عام 2011.

في دوري أبطال آسيا، خسرت الأندية السعودية النهائي أكثر من أي دولة أخرى. وبعد أن فاز الاتحاد باللقب عامي 2004 و2005 لكنه خسر نهائي عام 2009 أمام بوهانغ ستيلرز الكوري الجنوبي. وبعد ثلاث سنوات، تعرض الأهلي للخسارة في النهائي على يد فريق كوري جنوبي آخر هو أولسان هيونداي. وجاء فوز بالمركز الثاني للأندية السعودية من خلال نادي الهلال الذي خسر في نهائي عام 2014 ضد ويسترن سيدني واندررز وعام 2017 ضد اوراوا ريد دياموندز.





هذه هي جميع أجوبتنا لهذا الأسبوع، ويمكننا الإطلاع على أسئلتكم القادمة من خلال منصات وسائل التواصل الاجتماعي الخاصة بنا، وتذكروا أن تتضمن هاشتاغ #AskAFT.

أخبار مقترحة :