أنت في كأس آسيا لكرة القدم  / أخبار

لعبة الأرقام: كأس آسيا 2019 في الإمارات تصل إلى نهايتها


١٩/٠٢/٠٣

أبو ظبي - بعد 51 مباراة وتسجيل 130 هدفًا، تم تنظيم نهائيات كأس آسيا 2019 بنجاح، وقد صنعت قطر التاريخ من خلال فوزها باللقب للمرة الأولى.


وفي الوقت الذي لم يجف فيه الحبر بعد من خلال كتابة فقرة أخرى لا تنسى في تاريخ البطولة القارية، فإن الموقع الإلكتروني للاتحاد الآسيوي لكرة القدم ينظر إلى بعض الأرقام والإحصائيات البارزة التي شهدتها النسخة السابعة عشر من أكبر بطولة كرة قدم في قارة آسيا.

أنظر أيضا :


1- استقبلت شباك المنتخب القطري هدفاً وحيداً، وذلك قبل 21 دقيقة فقط من نهاية المباراة النهائية حرمه من الاحتفاظ بشباك نظيفة طوال البطولة، لكن رصيده النهائي بهدف واحد ما زال يعني أن أبطال القارة هم الأكثر نجاحاً على المستوى الدفاعي في البطولة.





استغرق الأمر 609 دقيقة من اللعب دون نجاح المنافسين من التسجيل في مرمى الحارس سعد الشيب، ليصبح منتخب قطر الأول الذي يصل إلى النهائي القاري بعد حفاظه على شباكه نظيفة في ست مباريات متتالية.

Final: Japan v Qatar

9- الإحصائية الوحيدة لهذه البطولة التي من شأنها أن تصبح المعرفة المفترضة لعشاق كرة القدم الآسيويين في كل مكان، وهي تفوق أفضل لاعب في البطولة المهاجم القطري الموهوب المُعز علي على الأسطورة الإيرانية علي دائي، وذلك عندما نجح في كسر الرقم الذي استمر 23 عاماً من حيث تحقيق الأهداف في بطولة واحدة، بعد أن سجل تسعة أهداف في سبع مباريات.





وسجل اللاعب البالغ من العمر 22 عاماً أهدافه التسع بطريقة لا تصدق من خلال 16 تسديدة على مرمى المنافسين، وهي أقل بكثير من الـ28 تسديدة التي قام بها الإيراني سردار أزمون الذي كان صاحب أكبر عدد من المحاولات على المرمى في البطولة.

10- إذا كان المُعز علي هو الإلهام في البطولة، كان أكرم عفيف بالتأكيد في المركز الثاني. حيث حصل لاعب فريق السد على جائزة أفضل لاعب في المباراة النهائية، وأضاء البطولة ككل مع تقديمه 10 تمريرات حاسمة، وهي الرقم الأكبر في تاريخ في هذه الجانب في تاريخ البطولة القارية.





قدم تمريرات حاسمة أكثر من ضعف عدد الأهداف التي سجلها أي لاعب آخر، كما صنع فرصاً رئيسية لزملائه في 26 مرة، حيث كان أقرب منافسيه الأسترالي كريس إيكونوميديس من خلال 14 فرصة رئيسية.

14- حظيت جمهورية قرغيزستان باحترام متابعي كرة القدم الآسيوية من خلال عروضها الرائعة في الإمارات، وبامتلاكها المدافع الحيوي فاليري كيشين، كان لديهم اللاعب الذي قام بأكثر عدد من الاعتراضات في البطولة.





حيث نجح قائد فريق أكشومكار باعتراض 14 تمريرة من لاعبي الفرق المنافسة، أكثر من اللاعب الياباني جاكو شيباساكي.



21- استحق القطري سعد الشيب بجدارة أفضل حارس مرمى في البطولة، لكن الحارس الأوزبكي ايغناتي نيستروف، سجل رقماً قياسياً رائعاً في كأس آسيا 2019 بعد أن قام بأكبر عدد من التصديات.





حارس المرمى البالغ من العمر 35 عاماً نجح في التصدي لـ21 كرة حاسمة، واستقبلت شباكه ثلاثة أهداف، كما تألق الحارس الأردني عامر شفيع، الذي تصدى لـ20 تسديدة في مبارياته الأربع مع منتخب بلاده في النسخة الحالية من البطولة، حيث تلقت شباكه هدفاً واحداً فقط، خلال لقاء دور الـ16 أمام فيتام التي حسمت المباراة لصالحها بفارق ركلات الترجيح.

23.85- كان منتخب العراق أصغر فريق في كأس آسيا، حيث بلغ متوسط أعمار لاعبيه 23 عاماً و 309 يوماً، أو 23.85 عاماً. في حين أن متوسط الأعمار في صفوف منتخب الصين كان 29 عاماً و 212 يوماً، ليكون أكبر فريق من حيث السن في نسخة الإمارات.





وقد وصلت المنتخبات الثلاثة الأصغر من حيث العمر في البطولة، وهي العراق وفيتنام وقطر، إلى الأدوار الإقصائية، في حين أن المنتخبات الثلاثة التي تلتها من حيث الأصغر سناً وهي الهند وكوريا الشمالية واليمن، قد حلّت في قاع مجموعاتهم.

32- لم يكن هدف الإفتتاح بواسطة جايمي مكلارين خلال فوز أستراليا على فلسطين 3-0 لحساب الجولة الثانية من دور المجموعات الأول له فقط على المستوى الدولي، لكنه أكمل أطول عدد من التمريرات التي انتهت بهدف في البطولة.





كانت الكرة الأخيرة للاعب توم روجيتش هي التمريرة الثانية والثلاثين قبل الارتقاء وتسجيل الهدف عبر مكلارين، أما هدف القطري عبد الكريم ضد كوريا الشمالية، فقط أنهى 23 تمريرة، وهو أقرب المنافسين.

Group B - Matchday Two: Palestine vs Australia

46- كان هناك نجم آخر في صفوف العنابي في الإمارات وهو بوعلام خوخي، الذي قام بالعديد من الأدوار الهامة، لكنه حصل على أكبر قدر من الشهرة نتيجة مساهمته الدفاعية الكبيرة للمنتخب القطري، حيث قام بـ46 إبعاد للكرة.





تمكن خوخي أيضاً من تسجيل هدفين في البطولة. واحد في دور المجموعات خلال الفوز 6-0 على كوريا الشمالية، والآخر الهدف الافتتاحي الهام خلال الانتصار بنتيجة 4-0 في الدور قبل النهائي على الإمارات.

72.6 %- حافظت السعودية على الكرة أكثر من أي فريق آخر في نهائيات كأس آسيا 2019، مسجلة معدل نسبة استحواذ وصلت إلى 72.6% خلال أربع مباريات، في حين كانت كوريا الشمالية هي الأدنى بنسبة استحواذ بلغت 32%.

495- كان جانغ وو-يونغ من كوريا الجنوبية رسمياً سيد التمريرات في البطولة، حيث قام بـ495 تمريرة بدقة بلغت 89.7%، على الرغم من لعبه 5 مباريات فقط في البطولة.





كان لدى أستراليا ثلاثة من أفضل خمسة موزعين، حيث تجاوز كل من ترينت ساينزبري ومارك ميليجغن وميلوس ديجينيك 400 علامة قبل أن يتم إقصاء حامل اللقب من الدور قبل النهائي.

أخبار مقترحة :