مسؤولية اجتماعية

الاتحاد الآسيوي والاتحاد المنغولي يعلنان عن مبادرة لبناء ملعب كرة قدم جديد للطلاب


١٩/٠٥/٣١
Social Responsibility even in Mongolia - May 2019 (3)

أولان باتار - تلقى الطلاب في المدرسة رقم 79 أخباراً مشجعة، يوم الجمعة، بعد إعلان الاتحاد المنغولي لكرة القدم أنه سيبني ملعباً جديداً لكرة القدم تدعمه مؤسسة الحلم الآسيوي التابعة للاتحاد الآسيوي لكرة القدم.


وأعلن رئيس الاتحاد المنغولي ونائب رئيس الاتحاد الآسيوي لكرة القدم، السيد غنباتار أمغالانباتار، عن هذه المبادرة على هامش يوم كرة القدم للواعدين، مقدماً شكره لرئيس الاتحاد الآسيوي معالي الشيخ سلمان بن إبراهيم آل خليفة على دعمه.





تم طرح فكرة بناء ملعب كرة القدم للطلاب قبل 12 شهراً بعد أن وقعت المأساة في المدرسة رقم 79 عندما توفي طالب يبلغ من العمر 11 عاماً بشكل مأساوي عندما سقط عليه المرمى.

وقال رئيس اتحاد كرة القدم المنغولي ونائب رئيس الاتحاد الآسيوي لكرة القدم: في العام الماضي، وعلى هذا الملعب، أحد الصبية الصغار الذي يحب كرة القدم وافته المنية هنا بسبب سقوط المرمى ثقيل عليه. وكان ذلك محزناً جداً ومؤسفاً. ذكرت ذلك لرئيس الاتحاد الآسيوي، سعادة معالي الشيخ سلمان عندما زار منغوليا. وعندما سمع عن ذلك، وعدّنا أنه سوف يبني ملعباً جديداً للطلاب. لهذا السبب نجتمع هنا ونعلن عن هذا المشروع.





وأوضح: هذا مهم للغاية لأن هذه المدرسة تقع في الجزء الغربي من المدينة. ليس من السهل على الأطفال الذهاب إلى وسط المدينة للعب كرة القدم لأنها بعيدة جداً. سيكون هناك ملعب جديد في الخريف ويمكن لحوالي 2000 طالب لعب كرة القدم هنا وليس في المدينة. علينا أن نتذكر الصبي الصغير. هذا مشروع مهم للغاية.

AFC Social Responsibility and The School 79 Project

بصرف النظر عن الملعب الجديد، ستتبرع مؤسسة الحلم الآسيوي التابعة للاتحاد الآسيوي لكرة القدم بـ50 زوجاً من هيكل المرمى التي سيتم تثبيتها في منغوليا.





وأضاف أمغالانباتار: في كل مكان تقريباً لا يوجد في منغوليا المقاسات المطلوبة في ملاعب الطلاب أو أهداف المرمى، ولكن بفضل الاتحاد الآسيوي مرة أخرى، نتلقى 50 زوجاً من هيكل المرمى. لن نوزع منها فقط في مدارس أولان باتار، ولكن أيضاً في المحافظات الأخرى. يجب أن نضمن دائماً سلامة أطفالنا عند لعب كرة القدم.


من جهته قال مدير المدرسة رقم 79 دوغارما يوراتسوغ أن الملعب الجديد سيكون له تأثير إيجابي كبير على الطلاب والمجتمع المحيط بالمدرسة.





وأكد: أهمية هذا الملعب لا حدود لها حقا. في المدرسة رقم 79 لدينا 2300 طالب، لذلك حتى مع وجود ملعب واحد، فإن الجدول سيكون كاملاً. سابقاً، كان لمدرستنا تاريخ جيد في كرة القدم. شاركنا بنجاح في بطولات الشباب التي ينظمها الاتحاد المنغولي لكرة القدم.





وأكمل: الآن نحن نثق بمدى النتائج الإيجابية للملعب الجديد، حيث سيزداد عدد الأطفال الذين يلعبون كرة القدم، وبالتالي سيزيد نجاح فرقنا كذلك. يحيط بمدرستنا أيضاً العديد من المواطنين الذين يرغبون في قضاء وقت فراغهم في لعب كرة القدم، ويُمكننا التعاون مع الحكومة المحلية لتنظيم أحداث وأنشطة مختلفة.