البيانات الصحفية

الشيخ سلمان يختتم زيارة رسمية إلى منغوليا


١٨/٠٧/٠٣
AFC President with President of Mongolia1

اولان باتار - أشاد معالي الشيخ سلمان بن إبراهيم آل خليفة رئيس الاتحاد الآسيوي لكرة القدم، بالتطور الذي حققه الاتحاد المنغولي لكرة القدم.


وفي أول زيارة رسمية له إلى العاصمة المنغولية اولان باتار، التقى رئيس الاتحاد الآسيوي لكرة القدم مع سعادة كالتماغين باتولغا رئيس جمهورية منغوليا، ومع غانباتار امغالاباتار رئيس الاتحاد المنغولي لكرة القدم وأعضاء مجلس إدارة الاتحاد، كما التقى أيضاً مع سوندوي باتبولد محافظ العاصمة اولان باتار.



وشكر الشيخ سلمان الاتحاد المنغولي للعبة على مساهماته للاتحاد القاري، وقال: أعجبني التطور الذي حققته كرة القدم في منغوليا خلال السنوات الأخيرة، سواء داخل أو خارج الملعب.



وأضاف: منذ عام 2015 تم توسيع الدوري المنغولي الممتاز ليشمل 10 أندية بدلاً من سبعة، وشهدت البطولة في ذات الوقت نظام احترافي، وتم أيضاً استحداث دوري للدرجة الثانية يتضمن 10 أندية.



وتابع رئيس الاتحاد الآسيوي لكرة القدم: في ذات الوقت، أثبت الاتحاد المنغولي للعبة رغبته في استضافة العديد من منافسات التصفيات الآسيوية، حيث استضاف مباريات مجموعته في تصفيات بطولة آسيا تحت 16 عاماً وتحت 19 عاماً العام الماضي، وللمرة الأولى سوف نشهد استضافة منغوليا لتصفيات بطولة آسيا للناشئات تحت 16 عاماً خلال شهر أيلول/سبتمبر المقبل، وللمرة الأولى سيكون فريق من منغوليا ضمن المشاركين في هذه التصفيات.

وعلى الصعيد الإداري، أشاد الشيخ سلمان بالتزام الاتحاد المنغولي بفتح آفاق المشاركة للجميع، حيث تم تنظيم ورشة عمل لتمكين المرأة، والمشاورات جارية من أجل إنشاء مشروع طويل الأمد بمشاركة عدة أطراف، ضمن مشاريع مؤسسة الحلم الآسيوي.



وأوضح الشيخ سلمان: الاتحاد المنغولي لكرة القدم يعمل لجعل كرة القدم واحدة من أكثر الرياضات شعبية في البلاد، من خلال إيجاد روابط قوية مع الحكومة وهيئة المدينة، وكذلك مع منظمات المجتمع المدني المحلية والدولية.



وأضاف بالقول: الاتحاد الآسيوي لكرة القدم، ومن خلال إطار الرؤية والمهمة، تعهد بتقديم المساعدة إلى الاتحادات الوطنية الأعضاء من أجل تحقيق طموحاتها، عبر مجموعة من المبادرات والبرامج.



من جهته قال غانباتار امغالاباتار رئيس الاتحاد المنغولي لكرة القدم: سعدنا باستضافة رئيس الاتحاد الآسيوي لكرة القدم في اولان باتار، ونحن نقدر دعمه وسعيه لإشراك كافة الاتحادات الوطنية الأعضاء من أجل التعرف على مشاكلها وتقديم حلول مناسبة لها.



وتابع: نحن نفتخر بما حققه الاتحاد المنغولي لكرة القدم خلال السنوات الثلاث الماضية، ونحن نشهد تطور كبير في مستوى اللعبة على مستوى الفرق وكذلك على مستوى قدرات واحترافية الإداريين.



وختم: من خلال مساعدة الاتحاد الآسيوي لكرة القدم، وكذلك من خلال روح التضامن والتعاون بين أسرة كرة القدم الآسيوية، يمكن أن يتواصل التطور لتحقيق الفائدة للعبة في البلاد.