أنت في كأس العالم  / أخبار

الدولي الكوري الجنوبي كوون يؤكد أنه مدين لكانافارو


١٨/٠٥/٢٤
Kwon Kyungwon

بكين - لم يكن فابيو كانافارو مجبراً على إعطاء شهادة غير مبررة، لكنه نقل إشادة قوية لأحد أعضاء الإطار الفني للمنتخب الكوري الجنوبي، وذلك عندما جاء إلى الصين في حزيران/يوليو الماضي لمشاهدة كوون كيون-وون الذي يلعب في فريق تيانجين كوانجيان الصيني.


وقال مدرب تيانجين للضيف الكوري حول كوون: إنه لاعب جيد، وهو قادر على اللعب في البطولات الأوروبية، وسيكون خسارة للمنتخب الكوري الجنوبي  في حال عدم استدعائه.



وعلى الرغم أنه لا يتم أخذ الكثير من نصائحه بعين الاعتبار، لكن من المؤكد أن كوون قد حصل على أول مشاركة له مع منتخب بلاده بعد بضعة أشهر فقط، حيث ظهر لأول مرة خلال مباراة ودية أمام روسيا أحرز خلالها هدفاً.



في الأسبوع الماضي فقط، تمت تسمية قلب دفاع فريق تيانجين ضمن التشكيلة المؤقتة للمنتخب الكوري الجنوبي التي تضم 28 لاعباً، التشكيلة التي أعلنها المدير الفني شين تاي-يونغ التي من المقرر التي تخوض نهائيات كأس العالم 2018 في روسيا 2018، وهو أمر مثير للاهتمام لوجه جديد نسبياً، والذي لم يظهر سوى في أربع مباريات دولية حتى الآن.

أنظر أيضا :


لا يمكن التقليل من شأن تطور كوون الرائع تحت قيادة كانافارو المدير الفني السابق لفريق تيانجين خلال الموسم الماضي، إنها حقيقة اللاعب مستعد للاعتراف بها.



وقال اللاعب البالغ من العمر 26 عاماً: لقد استغل كانافارو تجربته وخبرته القيمة في تطويري.



وأضاف: قبل أن يكون أحد أفضل اللاعبين في العالم، هو الآن مدرب جيد للغاية، لقد علمني بالتفصيل كيف ألعب وكيف أتدرب، وأنا محظوظ للغاية في هذا الصدد.



في الحقيقة، بالنسبة لأي لاعب يُعتبر الحصول على توجيهات من أسطورة مثل كانافارو بمثابة الحلم، هو أحد أفضل المدافعين في العالم على الإطلاق، والمدافع الوحيد الذي فاز بجائزة أفضل لاعب في العالم بعد مساعدته منتخب إيطاليا على تحقيق لقب كأس العالم 2006 في ألمانيا.

بالنسبة للاعب كوون، فإن المهارات والخبرات الدفاعية التي يمليها كانافارو على اللاعبين قد تركت أثراً كبيراً على تطوره.



وأوضح: كمدافع، ما كان يزعجني هو مقدار المساحة التي يجب أن تحتفظ بها بينك وبين المهاجمين في الفريق المنافس.



وتابع: ثم أعطاني كانافارو الإجابة، المحافظة على مسافة الذراع بحيث يكون من السهل عليك إجراء اتصالات مع اللاعبين الذين تقوم بمراقبتهم. لكنك تحتاج إلى إعادة ضبط التقنية قليلاً عن طريق السماح بمساحة أكبر عند التعامل مع لاعب أقوى وأكبر من الناحية الجسدية، وهذا مفيد وعملي للغاية بالنسبة لي.



انضم كوون إلى تيانجين في بداية عام 2017، وقضى الأشهر الأولى مع النادي الذي ينافس في الدوري الصيني الممتاز على مقاعد البدلاء.



بعد أن تدرب بجد وتعلم بسرعة تحت إشراف المدرب الإيطالي، الذي جعله يشارك تدريجياً قبل تأمينه مكاناً في التشكيلة الأساسية بدءاً من منتصف الموسم الماضي. لقد برز كجزء لا يتجزأ من الفريق حيث حلّ مع فريقه من بين المراكز الثلاثة الأولى في الدوري الصيني وحصل على مكان في دوري أبطال آسيا لعام 2018.

الآن، وبعد وضع اسمه ضمن تشكيلة منتخب كوريا الجنوبية التي ستشارك في مونديال روسيا 2018، من المرجح أن يحقق كوون حلماً شخصياً من خلال تمثيل منتخب بلاده في نهائيات كأس العالم.



بعد أن أصبح اسمه معروفاً على مستوى الأندية، من الطبيعي أن يترجم مستواه اللافت للنظر على الساحة الدولية. وفي هذه المرة وضع أهدافاً جديدة على خطى النجم الكوري كيم نام-إيل، أحد أبطال منتخب كوريا الجنوبية خلال نهائيات كأس العالم 2002 التي استضافتها اليابان وكوريا الجنوبية.



وقال كوون عن عضو الإطار الفني في المنتخب الكوري الجنوبي، الذي استحق لقب (المكنسة الكهربائية) عندما كان لاعباً بسبب أدائه الدفاعي القوي: إنه قدوتي.



واختتم بقوله: لقد علمني كثيراً داخل وخارج الملعب عندما لعبنا معاً مع فريق تشونبوك موتورز. وأنا معجب به كلاعب عظيم وكشخص أيضاً.