أنت في / أخبار

ستيماتش يشيد بثبات الهند بعد فوزها على بنغلادش في التصفيات الآسيوية


الدوحة - أشاد المدير الفني لمنتخب الهند إيغور ستيماتش بتصميم لاعبيه عقب تحقيقهم الفوز 2-0 على بنغلادش، يوم الاثنين، ضمن منافسات المجموعة الخامسة من التصفيات الآسيوية لكأس العالم 2022 في قطر 2022 وكأس آسيا 2023 في الصين.

على الرغم من سيطرتها، شعرت الهند بالإحباط من أداء بنغلادش المنضبط، ولكن كان لديها المتألق سونيل تشيتري الذي أهدى الفوز لفريقه، حيث أكد هدف قائد الفريق في اللحظات الأخيرة تحقيق فريق المدرب ستيماتش فوزه الأول في سبع مباريات.

شهدت النقاط الثلاث انتقال الهند إلى المركز الثالث في الترتيب برصيد ست نقاط، وسيؤكد فوزها في مواجهتها الأخيرة ضد أفغانستان في 15 حزيران/يونيو احتلالها هذا المركز والتقدم إلى الدور القادم من التصفيات الآسيوية لكأس آسيا 2023 في الصين.

أنظر أيضا :

وقال ستيماتش: أعتقد أننا استحقينا الفوز تماماً، ولم يكن هناك شك في من كان الفريق الأفضل على مدار 90 دقيقة. لقد قدمنا كرة قدم كما ينبغي، وبالطريقة التي نريد أن نلعب بها دائماً، ولكن بالطبع هذا ليس ممكناً دائماً. لكن عندما نكون المرشحون أمام الفرق ذات التصنيف الأدنى، فهذه هي الطريقة التي نوّد اللعب بها.

وأضاف: أنا سعيد للغاية، خاصة بالنسبة للجماهير الهندية. بذل اللاعبون قصارى جهدهم لتحقيق الفوز. لم يكن ذلك ممكنا في المباراة السابقة أمام قطر، لكننا اليوم حققنا فوزاً مستحقاً. كل الفضل للاعبين، لقد نفذوا الخطة التي وضعناها على أكمل وجه.

وأردف: كما ذكرت من قبل، إذا لم نحصل على نقطة واحدة من المباريات الثلاث هنا، فكل ما أطلبه من اللاعبين هو تقديم أداء جيد وتمثيل البلد بأفضل صورة. إذا كنّا سنخسر المباراة، فسوف نخسر كفريق واحد.

وتابع: أنا فخور بفريقي. إنهم جادون ويتعلمون بسرعة كبيرة وأشعر أن المستقبل مُشرق لكرة القدم الهندية. لا أستطيع أن أتوقع ما سيحدث مع بعض اللاعبين الكبار، لكن بعض اللاعبين الأصغر سناً أظهروا إمكانات كبيرة، وخاصة إحسان بانديتا وليستون كولاكو.

في المقابل أصيب منتخب بنغلادش بقيادة المدرب جيمي داي بخيبة أمل من النتيجة، حيث اعترف المدرب بأن فريقه تخلى عن الكرة بسهولة.

وقال داي: من الواضح أننا نشعر بخيبة أمل لخسارة المباراة لكنني اعتقدت لمدة 80 دقيقة أننا تنافسنا بشكل جيد للغاية وأظهرنا كفاءتنا عندما كنّا نستحوذ على الكرة. لكن خيبة الأمل من المباراة كانت أننا أعطينا الكرة أكثر من اللازم إلى المنافس الذي عاقبنا في النهاية.

وأوضح: اعتقدت لفترات أننا دافعنا بشكل جيد. لكن إذا كان لديك لاعب مثل تشيتري - إذا منحته فرصة فإنه سيسجل كما أظهر في هذه المباراة، فقد أتيحت له فرصتان في آخر 10 دقائق تمكن من استغلالهما بطريقة مثالية.

وأكمل: لا أعتقد أننا عانينا في آخر مباراتين أمام أفغانستان والهند. أعتقد أننا قدمنا أداءً جيداً إلى حدٍ ما في كلتا المباراتين والفرق هو جودة المنافس الذي تلعب أمامه. لقد لعبنا بالتأكيد أمام لاعبين أفضل وأشعر أن الاستعدادات كان من الممكن أن تكون أفضل مما كانت عليه في قطر.

وتنهي بنغلادش مبارياتها بملاقاة عُمان يوم 15 حزيران/يونيو.

أخبار مقترحة :