التصفيات الآسيوية
أنت في كأس آسيا لكرة القدم  / أخبار

دور الـ16: إيران 2 - عمان 0


١٩/٠١/٢٠

أبو ظبي - نجح منتخب إيران في بلوغ الدور ربع النهائي بعد فوزه على عمان 2-0 يوم الأحد على ستاد محمد بن زايد في أبو ظبي، وذلك في دور الـ16 من كأس آسيا 2019 في الإمارات.


وسجل علي رضا جاهنباخش (32) وأشكان ديجاغاه (41 من ضربة جزاء) هدفي الفوز لصالح المنتخب الإيراني.

ويلتقي المنتخب الإيراني في الدور ربع النهائي مع منتخب الصين الذي تغلب على تايلاند 2-1 يوم الأحد أيضاً.

وكان منتخب إيران تصدر في الدور الأول ترتيب المجموعة الرابعة برصيد 7 نقاط من ثلاث مباريات، حيث فاز على اليمن 5-0 وعلى فيتنام 2-0 ثم تعادل مع العراق 0-0.

في المقابل حصل المنتخب العماني على المركز الثالث في المجموعة السادسة برصيد 3 نقاط من ثلاث مباريات، بعدما خسر تركمانستان 1-2 وأمام اليابان 0-1 وفاز على تركمانستان 3-1.

أنظر أيضا :


وبدأ منتخب عمان المباراة بقوة وسنحت له فرصة ذهبية من أجل افتتاح التسجيل في وقت مبكر عندما حصل على ضربة جزاء في الدقيقة الثانية، احتسبت نتيجة تعرض محسن الغساني للإعثار داخل المنطقة من قبل المدافع سيد مجيد حسيني، ولكن الحارس الإيراني علي رضا بيرانفاند تألق في التصدي للركلة التي نفذها أحمد مبارك كانو ليحول الكرة إلى ركلة ركنية.

ورد منتخب إيران عبر تسديدة سردار أزمون التي مرت قريبة بجوار القائم (4)، ليبدأ المنتخب الإيراني في السيطرة أكثر على الكرة دون أن ينجح في اختراق الطوق الدفاعي المنظم لمنتخب عمان.

وسنحت فرصة جديدة لإيران في الدقيقة 20 إثر ركلة ركنية ارتقى لها سيد مجيد حسيني ولعب كرة رأسية مرت بجوار القائم. ثم مرر سردار أزمون كرة متقنة داخل المنطقة إلى مهدي تاريمي ليسدد محاولة مرت خطيرة بجوار القائم (25).

وخطف علي رضا جاهنباخش هدف التقدم لإيران في الدقيقة 32 بعدما أخطأ المدافع العماني محمد المسلّمي في استقبال الكرة ليخطفها جاهنباخش وينفرد بالمرمى قبل أن يسدد من تحت الحارس فايز الرشيدي.

وأضاف أشكان ديجاغاه الهدف الثاني لمنتخب إيران في الدقيقة 41 عبر ضربة جزاء، احتسبت نتيجة تعرض مهدي تريمي للإعثار داخل منطقة الجزاء.

وضاعت على منتخب عمان فرصة تقليص الفارق عندما سدد محسن الغساني كرة قوية تألق الحارس الإيراني بيرانفاند في إبعادها إلى ركلة ركنية (44).

مع انطلاق الشوط الثاني واصل منتخب إيران خطورته داخل المنطقة العمانية، وسنحت له فرصة خطيرة إثر رمية تماس نفذت طويلة ومرت من الجميع قبل أن تصل الكرة أمام سردار أزمون بعيداً عن الرقابة الدفاعية ليسدد محاولة مرت خارج الخشبات الثلاث (52).

ثم تابع مهدي تاريمي تمريرة طويلة داخل المنطقة وتخلص من مدافع قبل أن يسدد كرة قوية أبعدها الحارس فايز الرشيدي إلى ركلة ركنية (58).

وفي الجهة المقابلة أرسل علي البوسعيدي تمريرة عرضية من الجهة اليمنى ارتقى لها محسن الغساني ليلعب كرة رأسية مرت قريبة بجوار القائم (64). ثم سنحت فرصة ثانية عبر تسديدة أحمد مبارك بعيدة المدى والتي مرت فوق العارضة (77).

وتألق الحارس العماني الرشيدي في إنقاذ مرماه من هدف الثالث بعدما تصدى لتسديدة مهدي تاريمي الذي كان في مواجهة المرمى إثر تمريرة سردار أزمون (86).

أخبار مقترحة :