تحت الأضواء
أنت في دوري أبطال آسيا  / أخبار

استعراض أبرز أحداث عام 2017: الربع الرابع والأخير


١٧/١٢/٣١
URAWA_2017_Review

كوالالمبور - في الجزء الرابع من هذه السلسلة يعود خلالها الموقع الإلكتروني الرسمي للاتحاد الآسيوي لكرة القدم إلى الوراء لتسليط الضوء على الربع الأخير من عام 2017، والذي شهد الكثير من النشاط على مستوى لعبة كرة القدم في جميع أنحاء القارة على مستوى الأندية والمنتخبات الوطنية.


تشرين الأول/أكتوبر

كانت أربعة منتخبات ضمنت التأهل إلى نهائيات كأس العالم 2018 عن قارة آسيا، وبقيت هنالك فرصة من أجل بطاقة خامسة، عندما تقابلت سوريا مع أستراليا في الملحق الآسيوي، من أجل تحديد الفريق الذي سيواجه رابع منطقة كونكاكاف في الملحق العالمي.

وتواجه الفريقين ذهاباً في ماليزيا، حيث تقدم منتخب أستراليا عبر هدف روبي كروز، ولكن منتخب سوريا أدرك التعادل عبر ضربة جزاء نفذها عمر خريبين قبل خمس دقائق من نهاية الشوط الثاني.

أنظر أيضا :



وبعد خمسة أيام تواجه الفريقين إياباً في سيدني، ونجح منتخب سوريا في التقدم في أول عشر دقائق عبر هدف عمر خريبين.

ولكن النجم الأسترالي الخبير تيم كاهيل سجل هدفين لمنتخب بلاده ليقود أستراليا إلى بلوغ الملحق العالمي في مواجهة هندوراس.

أما على مستوى الأندية، فقد حجز الهلال بطاقة التأهل إلى نهائي دوري أبطال آسيا بعدما فاز ذهاباً على بيرسيبوليس الإيراني 4-0 ثم تعادل معه إياباً 2-2 في مسقط، وسجل السوري عمر خريبين خمسة أهداف في المباراتين.

وفي منطقة شرق آسيا، صنع هدف البرازيلي رفائيل سيلفا الفارق في مباراة الإياب، ليقود أوراوا ريد دايموندز للتفوق على شنغهاي اس آي بي جي بواقع 2-1 في مجموع المباراتين.

وعلى صعيد كرة القدم النسائية، فرضت اليابان تفوقها في بطولة آسيا للشابات تحت 19 عاماً، من خلال الفوز باللقب الخامس عقب تغلبها على كوريا الشمالية في المباراة النهائية.

وتأهلت اليابان وكوريا الشمالية بمرافقة الصين إلى نهائيات كأس العالم للشابات تحت 20 عاماً 2018.

تشرين الثاني/نوفمبر

كان هذا الشهر الأكثر إثارة في روزنامة كرة القدم الآسيوية لهذا العام، حيث تغلبت أستراليا على هندوراس بواقع 3-1 في مجموع مباراتي الذهاب والإياب، لتضمن حصول قارة آسيا على بطاقة خامسة في نهائيات كأس العالم للمرة الأولى.

في المقابل توج أوراوا ريدز بلقب دوري أبطال آسيا بعدما تغلب على الهلال بواقع 2-1 في مجموع مباراتي الذهاب والإياب، ليحصل الفريق الياباني على اللقب الثاني له في تاريخ البطولة بعد عشر سنوات على اللقب الأول.

ونجح نادي القوة الجوية العراقي في الاحتفاظ بلقب كأس الاتحاد الآسيوي، عقب تغلبه على الاستقلال الطاجيكي 1-0 بفضل هدف عماد محسن.

وكان تشرين الثاني أيضاً شهر الاحتفال بنجوم قارة آسيا، حيث حصل السوري عمر خريبين على جائزة أفضل لاعب في القارة، ونالت الأسترالية سامانثا كير جائزة أفضل لاعبة. وتوج الياباني تاكافومي هوري مدرب أورواوا ريدز بجائزة أفضل مدرب، ونالت مواطنته اساكو تاكاكورا جائزة أفضل مدربة.

كانون الأول/ديسمبر

اختتمت الأندية الآسيوية هذا العام من خلال بطولة كأس العالم للأندية التي أقيمت في الإمارات، واستهل الجزيرة المضيف مشوار المنافسة بتحقيق الفوز على أوكلاند سيتي النيوزلندي.

وتواجه الفريق الإماراتي في الدور ربع النهائي مع أوراوا ريد دايموندز، حيث سجل المهاجم علي مبخوت هدف الفوز 1-0 لصالح أصحاب الأرض، ليصبح الجزيرة أول فريق إماراتي يتأهل للدور قبل النهائي، حيث بات عليه مواجهة بطل أوروبا ريال مدريد في الدور قبل النهائي.

وفي المواجهة أمام ريال مدريد قدم الحارس علي خصيف مستوى مميز، حيث تصدى لعدة فرص، قبل أن يسجل رومارينيو هدف التقدم لصالح الجزيرة الذي خرج متفوقاً في نهاية الشوط الأول.

ولكن خصيف خرج من الملعب في الشوط الثاني نتيجة الإصابة، في حين واصل ريال مدريد الضغط الهجومي من أجل تعديل النتيجة، وهو ما أثمر في النهاية عن تسجيل هدفين عن طريق كريستيانو رونالدو وغاريث بيل فاز من خلالهما الفريق بنتيجة 2-1.

واستحق الجزيرة التقدير رغم خسارته أمام باتشوكا 1-4 في مباراة تحديد المركزين الثالث والرابع، في حين حصل أوراوا ريدز على المركز الخامس بفوزه على الوداد البيضاوي المغربي.

الصور: FIFA.com, Lagardère Sports