أنت في دوري أبطال آسيا  / أخبار

التصويت للتشكيلة المثالية في دوري أبطال آسيا 2018: خط الوسط


٢٠/٠٧/٢٦
2018 midfielders

كوالالمبور - يواصل الموقع الالكتروني في الاتحاد الآسيوي لكرة القدم تسليط الضوء على أبرز النجوم في دوري أبطال آسيا خلال السنوات الأخيرة، وذلك عبر سلسلة تقاريره لتحديد أبرز النجوم في النسخ الأربع الأخيرة من البطولة القارية الأبرز على مستوى الأندية، حيث تتناول تقارير هذا الشهر التشكيلة المثالية في نسخة عام 2018.


وبعد أن تم تسليط الضوء خلال الأسبوعين الماضيين على أبرز اللاعبين في مركز حراسة المرمى وخط الدفاع، يتناول تقرير هذا الأسبوع لاعبي خط الوسط.

ويتنافس 10 لاعبين على مواقعهم في خط الوسط ضمن التشكيلة المثالية، حيث يمكن للقراء المشاركة في التصويت للاعبين الأبرز برأيهم، ويستمر التصويت حتى يوم الأربعاء 29 تموز/يوليو، عند الساعة 4 عصراً بتوقيت ماليزيا (توقيت غرينتش +8).

أنظر أيضا :


وسوف يتم الإعلان في مطلع شهر آب/أغسطس الجاري عن التشكيلة المثالية التي اختارها الجمهور، والتشكيلة المثالية بحسب الإحصائيات.

ريكاردو غولارت - غوانغزهو ايفرغراند

- سجل 7 أهداف، صنع هدف واحد

- 27 تسديدة (المركز الأول بين لاعبي خط الوسط)

- 11 تسديدة على المرمى (المركز الأول المشترك بين لاعبي خط الوسط)

كان غولارت من اللاعبين الذين قدموا مستوى ثابت في دوري أبطال آسيا خلال السنوات الأخيرة، وقد سجل 7 أهداف خلال 8 مباريات في نسخة 2018، من بينها أربعة أهداف في دور المجموعات أمام جيجو يونايتد.

وقد سجل أفضل لاعب في البطولة عام 2015 هدفين خلال مباراة إياب دور الـ16 أمام تيانجين كوانجين، لكن الفريق ودع المنافسة بفارق الأهداف المسجلة خارج ملعبه.


سيرجينيو - كاشيما انتليرز

- سجل 5 أهداف

- صنع 3 أهداف

- نسبة دقة التمرير 76.4%

كان سيرجينيو من أبرز تعاقدات دوري أبطال آسيا 2018، حيث وصل إلى كاشيما قبيل انطلاق منافسات الدور ربع النهائي وسجل في خمس مباريات متتالية ليقود فريقه إلى الفوز باللقب.

فقد سجل سيرجينيو خلال مباراتي الذهاب والإياب أمام تيانجين في الدور ربع النهائي، ثم سجل هدفاً حاسماً في مواجهة الدور قبل النهائي أمام سوون بلو وينغز، قبل أن يضيف هدفاً في مباراة ذهاب النهائي أمام بيرسيبوليس.


ميسلاف اورسيتش - أولسان هيونداي

- سجل 4 أهداف

- صنع 4 أهداف

- نسبة التدخلات الناجحة 82%

رغم خروج أولسان هيونداي من دور الـ16، إلا أن لاعب وسط الفريق الكرواتي ميسلاف اورسيتش قدم عروضاً قوية في البطولة، وسجل 4 أهداف إلى جانب صنع 4 أهداف.

وافتتح اورسيتش التسجيل في البطولة عبر هدفين من تسديدات بعيدة أمام ملبورن فيكتوري، ثم عاد وسجل هدفين أمام ذات الفريق في الجولة الخامسة.


أوسكار - شنغهاي اس آي بي جي

- سجل 4 أهداف

- 11 تسديدة على المرمى (المركز الأول بالتشارك بين لاعبي خط الوسط)

- صنع 28 فرصة (المركز في هذه النسخة)

كان أوسكار أبرز لاعبي شنغهاي اس آي بي جي من ناحية صنع الفرص، حيث صنع 28 فرصة، ليأتي في المركز الثاني خلف تشافي لاعب السد.

كما ساهم اللاعب السابق في نادي تشيلسي بتسجيل الأهداف، وقد تقدم على هدافي الفريق هالك ووو لي، وتساوى مع اليكسون.


فارشيد اسماعيلي - الاستقلال

- صنع 5 أهداف (المركز الأول بين لاعبي خط الوسط)

- 26 مراوغة، 16 مراوغة ناجحة

- نسبة التدخلات الناجحة 69%

كان فارشيد اسماعيلي من أبرز نجوم نادي الاستقلال الإيراني الذي حقق مسيرة ناجحة في البطولة، حيث صنع 5 من أصل 15 هدف سجلها الفريق في البطولة.

وقد برز لاعب الوسط المهاجم من خلال قدراته العالية في المراوغة واختراق دفاع الخصم، إلى جانب قوته في المواجهات الفردية على الجانب الدفاعي.


تشافي - السد

- سجل هدف واحد، صنع 4 أهداف

- صنع 34 فرصة لزملاءه (المركز الأول بين لاعبي خط الوسط)

- 715 محاولة تمرير، نسبة النجاح 90%

يعتبر تشافي من الأسماء الكيرة التي شاركت في دوري أبطال آسيا، حيث برز بقوة في البطولة خلال عام 2018.

وقد سجل تشافي 642 تمريرة ناجحة خلال مشوار المنافسة، وهو الرقم الأعلى بين جميع اللاعبين، وقد صنع 4 أهداف لزملاءه، وكان أبرز صانعي الفرص بمجموع 34 فرصة.


نام تاي-هي - الدحيل

- سجل هدف، صنع هدف

- صنع 15 فرصة لزملاءه

- 27 مراوغة ناجحة (المركز الأول بين لاعبي خط الوسط)

لاعب آخر يجلب المتعة للمتفرجين، وهو نام تاي-هي الذي تألق مع الدحيل القطري، حيث ساهم في نجاح الفريق بمعادلة الرقم القياسي البالغ 9 انتصارات متتالية بالبطولة.

وسجل اللاعب الكوري الرقم الأعلى بين لاعبي الوسط في المراوغات الفردية، وكانت أبرز مراوغاته عندما تقدم لمسافة نصف الملعب قبل أن يسجل هدف التعادل في مواجهة دور الـ16 أمام العين.


سياماك نعمتي - بيرسيبوليس

- سجل هدفين

- 25 تدخل ناجح لقطع الكرة (المركز الأول بين لاعبي خط الوسط)

- 20 مراوغة ناجحة

ساهم سياماك نعمتي في نجاح بيرسيبوليس ببلوغ المباراة النهائية، حيث قدم عروضاً قوية وسجل أهدافاً حاسمة للفريق.

وفي مواجهة الدور قبل النهائي، يذكر الجميع أن حارس مرمى بيرسيبوليس علي رضا بيرانفاند تألق في التصدي لرأسية تشافي في الوقت القاتل، ولكن قبل ذلك كان نعمتي سجل هدف التعادل الثمين للفريق عبر تسديدة على الطاير، وقد تعرض للطرد في ذهاب النهائي، وهو الأمر الذي حرمه من مساعدة فريقه على التتويج.


لي جاي-سونغ - تشونبوك هيونداي موتورز

- سجل هدف، صنع هدفين

- نسبة دقة التمرير 84.5%

- 286 تمريرة ناجحة (المركز الثاني في البطولة)

قدم لي جاي-سونغ عروضاً مميزة في النصف الأول من البطولة، قبل أن ينتقل إلى المانيا بعد تألقه مع منتخب بلاده خلال كأس العالم عندما تغلبت كوريا الجنوبية على المانيا 2-0.

وخلال مشاركته مع تشونبوك موتورز في دوري أبطال آسيا سجل لي هدفاً جميلاً عبر ضربة حرة مباشرة في المباراة أمام بوريرام يونايتد، وساهم في تأهل الفريق إلى دور الـ16.


كريم بوضياف - الدحيل

- سجل 4 أهداف، سدد 11 محاولة

- صنع هدف

- نسبة المراوغات الناجحة 100%

نجح نادي الدحيل في هذه النسحة بتحقيق 9 انتصارات متتالية، وجاء الانتصار الأول بفضل تألق كريم بوضيف، عندما كان الفريق يتأخر في النتيجة أمام زوباهان، قبل أن يسجل بوضياف هدفين ساهما في تحقيق الفوز 3-1.

بعد سبعة أشهر، كان الدحيل يبحث عن تحقيق الفوز العاشر على التوالي، وتحطيم الرقم القياسي في الانتصارات، حيث سجل بوضياف هدف التقدم في مباراة إياب ربع النهائي أمام بيرسيبوليس الإيراني، لكن النتيجة النهائية للمباراة جاءت بواقع 1-3 لصالح بيرسيبوليس.