أنت في دوري أبطال آسيا  / أخبار

أجمل خمسة أهداف في الدقيقة الأخيرة


٢٠/٠٥/٢١
KTA_5456

كوالالمبور - يواصل الموقع الالكتروني في الاتحاد الآسيوي لكرة القدم نشر سلسلة التقارير حول أجمل الأهداف في تاريخ دوري أبطال آسيا.


وشهدت الأسابيع الماضية تقديم مجموعة من الأهداف المميزة التي جاءت بطرق مختلفة على امتداد تاريخ البطولة القارية الأولى على مستوى الأندية.

وفي تقريرنا لهذا اليوم نسلط الضوء على أجمل خمسة أهداف جاءت في الوقت القاتل من المباريات، وهي أهداف يكون لها دائماً طعم مميز.

ويمكن للقراء المشاركة في التصويت للهدف الأجمل برأيهم، حيث يستمر التصويت حتى يوم الاثنين 25 أيار/مايو، عند الساعة 4 عصراً بتوقيت ماليزيا (توقيت غرينتش +8).

أنظر أيضا :


عبد الرحمن غريب - الأهلي السعودي

المباراة أمام باختاكور، 20 أيار/مايو 2019

في المواجهة المصيرية ضمن الجولة السادسة في دوري أبطال آسيا، سجل باختاكور هدف التعادل بواسطة ايغور سيرغييف قبل ثلاث دقائق من النهاية، وكان في طريقه إلى دور الـ16 للكرة الأولى منذ عام 2010.

ولكن الأهلي رفض الاستسلام، حيث وصلت الكرة إلى عبدالرحمن الغريب على الجهة اليمنى من حافة منطقة الجزاء، فروضها قبل أن يسددها قوية ومتقنة على يمين الحارس الأوزبكي لترتطم بالقائم وتتابع طريقها نحو الشباك.


كوون كيونغ-وون - الأهلي الإماراتي

المباراة أمام الهلال، 20 تشرين الأول/أكتوبر 2015

كان نادي الهلال في الطريق لبلوغ النهائي الثاني على التوالي في البطولة القارية، بعدما كان يتفوق بفارق الأهداف المسجلة خارج ملعبه مع سيطرة التعادل بواقع 3-3 في مجموع المباراتين، وكانت مباراة الإياب في الطريق لنهايتها.

لكن مع مرور ثلاث دقائق من الوقت بدل الضائع، نفذ البرازيلي ايفرتون ريبيرو ضربة حرة مباشرة من الجهة اليمنى حاول دفاع الهلال التعامل معها، لكن الكرة ارتدت أمام اكوري كوون كيونغ-وون الذي سدد على الطاير في الشباك محرزاً هدف تأهل الأهلي للنهائي.


جلال حسيني - بيرسيبوليس

المباراة أمام الجزيرة، 14 أيار/مايو 2018

أشعل نادي بيرسيبوليس المنافسة في نسخة عام 2018 من خلال روح القتال حتى الثواني الأخيرة، وهذا ما ظهر بشكل واضح في مواجهة دور الـ16 أمام الجزيرة الإماراتي.

وكان الفريق الإيراني في الطريق لتوديع المنافسة عند الدقيقة 89، علماً بأنه ألغي له هدف قبل ذلك، لكن قائد الفريق جلال حسيني خطف هدفاً قاتلاً بعدما تابع الكرة المرتدة من الدفاع الإماراتي وسددها قوية على الطاير ليشعل فرحة 80 ألف مشجع على ستاد آزادي.


كوكي يونيكورا - غامبا أوساكا

المباراة أمام تشونبوك هيونداي موتورز، 10 أيلول/سبتمبر 2015

خلال ربع نهائي عام 2015، سيطر التعادل السلبي على نتيجة المباراة بين غامبا أوساكا وتشونبوك موتورز، لتكون بعد ذلك مباراة الإياب في أوساكا واحدة من المباريات التي لا تنسى.

ومع نتيجة التعادل 2-2 كان الفريق الكوري في الطريق لبلوغ الدور قبل النهائي، لكن البديل كوكي يونيكورا تابع تمريرة طويلة خلف المدافعين وحافظ على توازنه رغم مضايقة الدفاع قبل أن يسدد من فوق الحارس كوون سون-تاي.

هاو جونمين - شاندونغ لونين

المباراة أمام سيدني، 25 أيار/مايو 2016

كان سيدني الأسترالي في طريقه إلى بلوغ الدور ربع النهائي للمرة الأولى في تاريخه، حيث كان يتقدم بواقع 3-2 في مجموع المباراتين أمام شاندونغ لونينغ، وأهدر الأخير ضربة جزاء.

لكن الفريق الصيني خطف هدفاً في الدقيقة الأخيرة بواسطة البديل هاو جونمين الذي استلم الكرة من مسافة بعيدة وبعد لمسة واحدة سددها قوية على يسار الحارس فيدران جانجيتوفيتش.

أخبار مقترحة :