أنت في / أخبار

النصر السعودي.. ومهمة البحث عن المجد القاري


كوالالمبور - يواصل الموقع الالكتروني للاتحاد الآسيوي لكرة القدم نشر التقارير الخاصة عن الأندية التي تشارك في دور المجموعات لمنطقة غرب آسيا في دوري أبطال آسيا 2020.

في هذا التقرير نسلط الضوء على فريق النصر أحد الأندية المميزة في القارة الآسيوية وأهم أقطاب الكرة في السعودية الذي يبحث عن تحقيق نتائج ترضي طموحات وشغف قاعدته الجماهيرية العريضة.

أنظر أيضا :

النصر (السعودية)

أبرز النتائج السابقة: وصيف بطل (1996)

المدرب: روي فيتوريا (البرتغال)

لاعب للمتابعة: عبدالرزاق حمدالله

عند ذكر كرة القدم السعودية يبرز نادي النصر كأهم الركائز الأساسية في المسابقات الكروية هناك، حيث يتمتع بشعبية جارفة وإنجازات تاريخية على المستوى المحلي، لكن كأس دوري أبطال آسيا يظل الغائب الأبرز عن خزائن النادي.

ورغم تحقيقه لقبي كأس الكؤوس والسوبر الآسيوية عام 1998 وتأهله لتمثيل السعودية والقارة الآسيوية في بطولة كأس العالم للأندية عام 2000، إلا أن الإنجاز الأبرز للفريق في دوري الأبطال كان في العام 1996 عندما احتل مركز الوصيف بعد خسارته أمام فريق سيونغنام إف سي الكوري الجنوبي بهدف دون رد في اللقاء الذي أقيم في الرياض.

وحجز النصر مقعده النسخة المقبلة من دوري أبطال آسيا بعد أن ظفر عن جدارة بلقب الدوري السعودي الموسم الماضي بفارق نقطة واحدة فقط عن الهلال حينما حقق الانتصار في 22 لقاء مقابل 4 تعادلات ومثلها خسر ليجمع 70 نقطة وهو الرقم الأعلى في تاريخ البطولة الذي يحققه الفريق البطل.

ويلعب النصر ضمن المجموعة الرابعة التي تضم العين الإماراتي وسيباهان الإيراني والسد القطري، ويخوض مباراته الأولى أمام السد يوم الحادي عشر من شهر شباط/فبراير الجاري على ستاد الملك فهد الدولي في الرياض.

مع المدرب البرتغالي روي فيتوريا (49 عاماً) استطاع النصر أن يشق طريقه بقوة نحو اللقب المحلي بعد ان تعاقد معه الفريق منذ الجولة 17 ليبدأ بعدها بحصد النقاط وصولاً إلى الإعلان عنه كبطل رسمي، كما يسير النصر مع فيتوريا بشكل جيد حتى الآن في الدوري باحتلاله المركز الثاني.

فيتوريا الذي سبق له أن حقق عدة بطولات مع فريق بنفيكا البرتغالي أبرزها لقب الدوري مرتين بالإضافة لبطولة الكأس وكأس السوبر مرة واحدة، يتطلع للذهاب بعيداً في دوري أبطال آسيا حيث سبق له الإشراف على الفريق في النسخة الماضية التي ودع فيها النصر من الدور ربع النهائي بعد الخسارة أمام السد القطري 1-3 رغم تفوقه ذهاباً 2-1.

وبأهدافه الـ35 في بطولة الدوري الموسم الماضي، يقف المهاجم المغربي عبدالرزاق حمد الله على رأس قائمة اللاعبين المميزين في النصر، حيث يعتبر صاحب الرقم القياسي في تاريخ الدوري السعودي ماكينة تسجيل الأهداف التي لا تصدأ والذي يعول الفريق على قدراته الهجومية الفائقة في تحقيق طموحات عشاق وأنصار النادي.

أخبار مقترحة :