أنت في دوري أبطال آسيا  / أخبار

أبرز النجوم في قبل نهائي دوري أبطال آسيا


١٩/١٠/٢٦
ACL trophy 2017

كوالالمبور - اختتمت الأسبوع الماضي منافسات الدور قبل النهائي في دوري أبطال آسيا 2019، حيث نجح الهلال السعودي وأوراوا ريد دايموندز الياباني في بلوغ الدور النهائي.


وستكون المواجهة بين الهلال وأوراوا ريدز تكراراً لنهائي عام 2017، عندما توج الفريق الياباني باللقب بعدما تفوق بواقع 2-1 في مجموع مباراتي الذهاب والإياب.

أنظر أيضا :


وجاء تأهل الهلال بعدما فاز ذهاباً خارج ملعبه على السد القطري 4-1 قبل أن يخسر إياباً 2-4 في الرياض، في المقابل تفوق أوراوا ريدز على غوانغزهو ايفرغراند الصيني بنتيجة 2-0 ثم 1-0 في مباراتي الذهاب والإياب.

ويقوم التقرير التالي بإلقاء الضوء على ثلاثة من أبرز نجوم كل فريق من المتأهلين للنهائي. ويمكن للقراء المشاركة في التصويت أدناه لاختيار اللاعب الأبرز برأيهم، ويستمر التصويت حتى يوم الاثنين الساعة 12 ظهراً بتوقيت غرينتش.

بافيتمبي غوميز - الهلال

واصل المهاجم الفرنسي تألقه في تسجيل الأهداف مع الهلال، حيث سجل ثلاثة أهداف خلال مباراتي الدور قبل النهائي، كان لها تأثير كبير في حسم بطاقة التأهل للنهائي.

غوميز نجح في رفع رصيده في البطولة إلى 10 أهداف، تصدر من خلالها ترتيب الهدافين بفارق هدف واحد أمام البرازيلي ليوناردو.

وإلى جانب الأهداف الثلاثة، فقد سجلت إحصائيات غوميز في مباراة الذهاب نسبة نجاح التمريرات 86% و3 تسديدات على المرمى سجل منها هدفين وتسديدة خارج المرمى، وصنع 3 فرص لزملاءه.

أما في مباراة الإياب فقد مرر غوميز 10 تمريرات كانت جميعها ناجحة بنسبة 100% وسجل هدف من تسديدة واحدة على المرمى بنسبة نجاح 100% وكانت له تسديدة خارج المرمى.

شينزو كوروكي - أوراوا ريد دايموندز

واصل المهاجم شينزو كوروكي تألقه في صفوف أوراوا ريد دايموندز، بعدما سجل هدف الفوز الحاسم في مباراة الإياب أمام غوانغزهو ايفرغراند في تيانهي.

كوروكي رفع رصيده في البطولة إلى 8 أهداف، حيث يعتبر أقرب اللاعبين الذين ينافسون غوميز على جائزة هداف البطولة.

في مباراة الذهاب مرر كوروكي 27 تمريرة، وبنسبة نجاح بلغت 85.2% وصنع 3 فرص لزملاءه، رغم أنه لم يسدد أي تسديدة على المرمى.

ثم في مباراة الإياب، نجح كوروكي في تسجيل هدف الفوز لفريقه، وكذلك مرر 25 تمريرة بنسبة نجاح 92%، وقام أيضاً بدور دفاعي من خلال 4 تدخلات وإبعاد للكرة مرة واحدة.

سيباستيان جيوفينكو - الهلال

من جديد أكد سيباستيان جيوفينكو دوره الحيوي في نادي الهلال من خلال قيادة الهجمات، حيث كان مفتاح اللعب في منطقة الوسط وصناعة الأهداف.

في مباراة الذهاب مرر جيوفينكو 17 تمريرة، وكانت نسبة نجاحه 71%، وسدد محاولتين على المرمى وصنع هدف إلى جانب صنع فرصه لزملاءه، وأرسل 7 تمريرات عرضية منها اثنتين ناجحتين.

أما في مباراة الإياب، فقد كانت نسبة نجاح تمريرات جيوفينكو 79% وصنع هدفاً (هدف غوميز) كما صنع فرصتين لزملاءه وسدد محاولة على المرمى.

ومن خلال النظر إلى هذه الإحصائيات، فإن نجاح جيوفينكو في صنع هدفين للهلال من أصل ستة أهداف في مباراتي الذهاب والإياب، يجعل دوره المنتظر مهماً في النهائي لتفكيك شيفرة دفاع أوراوا ريدز.

تاكاهيرو سيكيني - أوراوا ريد دايموندز

لاعب الوسط تاكاهيرو سيكيني كان أيضاً من أبرز نجوم أوراوا ريدز على امتداد مباراتي الذهاب والإياب، وذلك سواء بالدور الهجومي في بناء المحاولات على المرمى، أو بالدور الدفاعي من خلال الضغط على حامل الكرة ومساندة الدفاع.

وقد حصل سيكيني على جائزة أفضل لاعب في مباراة الذهاب، حيث سجل الهدف الثاني للفريق الياباني، وكان له تسديدتين على المرمى وتسديدتين خارج المرمى، وصنع الهدف الأول للفريق وصنع أيضاً فرصتين لزملاءه.

أما في مباراة الإياب فقد واصل سيكيني دوره المميز من خلال 39 تمريرة، بنسبة نجاح بلغت 79% وأرسل 3 تمريرات عرضية من بينها واحدة وصلت لزميله، وفي الجانب الدفاعي قام بعمل 3 تدخلات وقطع الكرة مرتين.

سالم الدوسري - الهلال

كان سالم الدوسري أيضاً من أبرز نجوم الهلال خلال الدور قبل النهائي، وذلك من خلال قيامه بدور حيوي في خط الوسط، سواء في بناء الهجمات أو صنع الأهداف أو حتى تسجيلها.

خلال مباراة الذهاب مرر الدوسري 41 تمريرة، وبنسبة عالية نجاح بلغت 85.4%، وسدد محاولة على المرمى وصنع فرصة لزملاءه.

وفي مباراة الإياب واصل الدوسري دوره الحيوي في خط الوسط، بعدما مرر 40 تمريرة، وبنسبة نجاح بلغت 77.5%، وسجل هدف الهلال الأول في المباراة، وكان له 3 تسديدات على المرمى، وكذلك صنع فرصة لزملاءه أمام المرمى.

سالم الدوسري المشهور بالحماس والاندفاع سيكون أيضاً من اللاعبين المهمين للهلال الطامح في الفوز بلقب البطولة، بعد خسارة النهائي مرتين عامي 2014 و2017، خاصة من خلال دوره في تأمين السيطرة على منطقة المناورة.

شوساكو نيشيكاوا - أوراوا ريد دايموندز

نجح نيشيكاوا في تقديم مستوى مميز خلال مباراتي الذهاب والإياب أمام غوانغزهو ايفرغراند، بعدما حافظ على نظافة شباكه على امتداد المباراتين.

في مباراة الذهاب قام حارس مرمى أوراوا ريدز بعمل تصدي واحد، وهو ما يظهر نجاح فريقه في حرمان خصمه الصيني من صنع الخطورة أمام المرمى.

ولكن في مباراة الإياب، حيث كان غوانغزهو يلعب على أرضه ويرمي بكل ثقله من أجل تعويض خسارة مباراة الذهاب، فقد تألق نيشيكاوا بشكل قوي ونجح في عمل 8 تصديات ساهم من خلالها في تأمين التأهل للنهائي.

والآن في الدور النهائي يتطلع نيشيكاوا لمواصلة التألق في مواجهة الهلال السعودي على أمل قيادة فريقه إلى الحصول على اللقب الثالث في تاريخ البطولة.

من برأيك كان أكثر اللاعبين تأثيراً في مباريات قبل نهائي دوري أبطال آسيا 2019؟
بافيتمبي غوميز
شينزو كوروكي
سيباستيان جيوفينكو
تاكاهيرو سيكيني
سالم الدوسري
شوساكو نيشيكاوا
Created with Quiz Maker