أنت في دوري أبطال آسيا  / أخبار

تويفونين: كان على ملبورن التغلب على التوتر


٢٠/٠٢/١٢
Ola Toivonen-Melbourne

ملبورن - اعترف أولا تويفونين بأنه كان يجب على فريق ملبورن فيكتوري البقاء قوياً والتغلب على التوتر في الشوط الثاني ليحقق فوزاً صعباً على تشيانغراي يونايتد التايلاندي بنتيجة 1-0 يوم الثلاثاء، على ستاد ريكتانغولار في ملبورن، ضمن الجولة الأولى من منافسات المجموعة الخامسة في دوري أبطال آسيا 2020.


وسجل أولا تويفونين هدف الفوز الثمين لصالح ملبورن فيكتوري عبر ضربة جزاء في الدقيقة 25 من عمر اللقاء، ليصعد الفريق الأسترالي إلى صدارة ترتيب المجموعة، حيث تأجلت المباراة الثانية ضمن ذات المجموعة والتي كان من المقرر أن تجمع بين سيؤول الكوري الجنوبي وبكين الصيني، وذلك بسبب حظر السفر نتيجة انتشار فيروس كورونا في الصين.

وأكمل تشيانغراي يونايتد المباراة بعشرة لاعبين عقب طرد ثيرايو بانهان في الدقيقة 89.

أنظر أيضا :


ولكن، بينما كان المُضيفون هم الفريق الأفضل، فقد عاد آخر فوز لهم في هذه البطولة في نيسان/أبريل 2018، حيث حصلوا على نقطة واحدة فقط في ست مباريات في مشاركة مُخيبة عام 2019، وهو أمر أشار إليه قائدهم.

وقال تيفونين الذي سجل هدفين في أربع مباريات لفريقه في دوري الأبطال العام الماضي: كان الوضع جيداً في الشوط الأول، لقد كنًا أكثر سيطرة.

وأوضح: لكننا كنّا قلقين قليلاً في الشوط الثاني لأننا لم نفز بأي مباراة منذ فترة طويلة وشعرت بذلك.

FULL-TIME | @gomvfc 🇦🇺 1-0 @crutdofficial 🇹🇭

🔝 The first 3⃣ points of #ACL2020's East Zone go to hosts Melbourne Victory, who go top of Group E. pic.twitter.com/yRQ1mmfmqT

— #ACL2020 (@TheAFCCL) February 11, 2020

وأضاف: كنّا خائفين بعض الشيء حقاً في الشوط الثاني. لكنها كانت أول مباراة لنا في المجموعة، لذلك من المهم دائماً أن نبدأ بداية جيدة.

في حين أن مستوى ملبورن في دوري أبطال آسيا منذ وصول تيفونين قد يكون ضعيفاً، إلا أن الهدف الذي أحرزه اللاعب البالغ من العمر 33 عاماً يعني أنه حافظ على سجله بالنجاح في التسجيل خلال كل مباراة ظهر فيها على أرضهم في البطولة القارية.

دافع الفريق الضيف جيداً في وقت مُبكر، في حين سنحت للضيوف فرصة خطيرة في الدقيقة 22 عبر تسديدة تويفونين التي تألق الحارس ابيراك ووراوونغ في التصدي لها.

Group E - MD1: Melbourne Victory 1-0 Chiangrai United

وأثمر ضغط الفريق الأسترالي عن تسجيل هدف التقدم في الدقيقة 25 عبر ضربة جزاء احتسبت نتيجة تعرض تويفونين للعرقلة داخل منطقة الجزاء من قبل الفيس كاموسبا، ونفذها ذات اللاعب بنجاح.

وقال تويفونين: كنّا نعلم أنهم سوف يلعبون الكرات الطويلة، حيث لم يعتمدوا اللعب بأسلوب التمريرات القصيرة، بل كانوا دائماً يرسلون كرات عالية إلى مهاجمهم طويل القامة في الأمام.

وتابع: أنت بحاجة حقاً إلى الفوز بكل كرة للتحكم في مجريات اللعب، وأعتقد أننا في الشوط الأول سيطرنا على الكرات الثانية، وكان يمكننا أن نواصل ذلك في الشوط الثاني وأعتقد أن الأمر كان عكس ذلك.

View this post on Instagram

@olatoivonen20 on the scoresheet again 🙌 #mvfc #ourvictory

A post shared by Melbourne Victory (@gomvfc) on

يضيف ملبورن هذا الانتصار إلى فوزه الكبير في الدور التمهيدي الثاني على بالي يونايتد، قبل أن يحقق فوزاً ثميناً على كاشيما انتليرز بطل نسخة 2018 في الدور التمهيدي الحاسم.

لكن على الرغم من أنهم يتمتعون بأداء جيد على المستوى القاري، إلا أن مستواهم المحلي كان مدعاة للقلق مؤخراً حيث إنهم لعبوا خمس مباريات دون أي فوز، ولكن لا يزال هناك مجالاً للتحسن.

وقال تويفونين: علينا فقط الاستمرار، أعتقد أننا سنحصل على استراحة قصيرة الآن ثم نعود للتدرب جيداً والعودة بقوة.

وأكمل: لم نقم بذلك منذ فترة لأننا كنّا نملك جدولاً مزدحماً من المباريات، لذلك سوف نستمر ونواصل التدريب، ونستغل الفرص وهذا فقط ما يتطلبه الأمر.

يسافر ملبورن إلى كوريا الجنوبية لمواجهة إف سي سيؤول، يوم الثلاثاء القادم، بينما يستضيف تشيانغراي نظيره بكين في شمال تايلاند في أول مباراة له على أرضه في دوري أبطال آسيا.

أخبار مقترحة :