أنت في / أخبار

فيداكوفيتش يشيد باحترافية لاعبيه


بانكوك - أشاد ريستو فيداكوفيتش، مدرب فريق سيريز نيغروس، باحترافية لاعبيه، بعدما حجز الفريق الفلبيني مكانه في الدور التمهيدي الحاسم من دوري أبطال آسيا 2020 بفوزه خارج ملعبه على تاي بورت التايلاندي 1-0 يوم الثلاثاء.

وسجل ستيفان شروك هدف الفوز الثمين لصالح سيريز نيغروس في الدقيقة 51 من عمر اللقاء الذي أقيم على ستاد هيئة الموانئ في بانكوك.

وتأهل سيريز نيغروس ليتقابل في الدور التمهيدي الحاسم مع فريق طوكيو الياباني، حيث تقام المباراة يوم الثلاثاء المقبل 28 كانون الثاني/يناير الجاري.

أنظر أيضا :

وقال فيداكوفيتش: أعتقد أنه من المهم للغاية بالنسبة للاعبين أن يؤمنوا بما نفعله. لقد أثبتوا اليوم أنهم محترفون حقاً، خاصةً من الناحية التكتيكية.

وأوضح: من الصعب جداً اتباع الخطة عندما لا تستجيب الساقين. إنه أمر صعب للغاية في بعض الأحيان، لكننا ندرك أننا فقط في الأسبوع الثاني من التدريبات وكان هذا الاختبار من المُبكر للغاية بالنسبة لنا.

وأضاف: أعتقد أننا تحركنا بشكل جيد للغاية، لقد غطينا بعضنا البعض وساعدنا بعضنا البعض على أرض الملعب والآن يتعين علينا متابعة هذا الأمر.

فرض سيريز سيطرته على معظم مجريات المباراة، لكن مع عدم تمكن بورت من تحقيق أقصى استفادة من فرصه - خاصة وأنه حاول جاهداً تحقيق هدف التعادل في الدقائق الثلاثين الأخيرة من المباراة - حجز الفيليبينيين مكانهم في المرحلة التالية من المنافسات.

يعود النادي إلى تصفيات دوري الأبطال بعد عامين من بلوغه الدور نفسه، حيث تم اقصاءه على يد تيانجين كوانجيان الصيني، ويُدرك فيداكوفيتش أن فريقه يواجه تحدياً كبيراً آخر ضد الفريق الذي حلَ وصيفاً في الدوري الياباني العام الماضي .

وقال: ستكون مباراة صعبة أخرى، أصعب من مباراتنا أمام الفريق التايلاندي، إنها تجربة جديدة للفريق.

وتابع: نحن نقاتل دائماً من أجل الفوز، ونعمل من الناحية التكتيكية على ذلك، لكن علينا أيضاً أن نكون واقعيين وأحياناً يكون الأمر صعباً للغاية، خاصة بالنسبة لدول آسيان.

وأردف: ليس من السهل التأهل لأننا سنلعب مباراة خارجية أمام خصم قوي ربما تكون صعوبتها أعلى سبعة أضعاف من المباراة أمام تاي بورت، لكن بالنسبة لنا هي تجربة ونحن في طريقنا للتنافس.

وكان ستيفان شروك سعيداً بأداء فريقه وحذر من عملية التراجع قبل مباراة الأسبوع المُقبل على أرض فريق طوكيو.

وقال: نحن سعداء وفخورين جداً بما فعلناه اليوم، ليس تحقيق الهدف فقط، بل الطريقة التي ساعدنا بها بعضنا البعض.

وأكمل: لقد تعرض معظمنا لتعب شديد بعد 60 أو 70 دقيقة، ولكن يمكننا أن نفتخر بذلك. نحن دائماً قادرون على إحداث المفاجأة. لقد عملنا من أجل هذا وقد آمنا بهذا وتهانينا لفريقنا.

أخبار مقترحة :