أنت في / أخبار

التصويت للتشكيلة المثالية في دوري أبطال آسيا: حراس المرمى


كوالالمبور - بعد منافسة رائعة وقوية خلال الأشهر الماضية، انتهت بتتويج أولسان هيونداي الكوري الجنوبي بلقب دوري أبطال آسيا 2020، يقوم الموقع الالكتروني في الاتحاد الآسيوي لكرة القدم بعمل استطلاع للتعرف على التشكيلة المثالية في البطولة ككل بحسب خيارات الجمهور.

وتم اختيار مرشحين في كل مركز، بحسب إحصائيات أداء اللاعبين في المباريات التي شاركوا بها.

ونبدأ هذه السلسلة من خلال استفتاء مركز حراسة المرمى، حيث يتنافس خمسة لاعبين من أجل دخول التشكيلة المثالية للبطولة.

أنظر أيضا :

ويمكن للقراء المشاركة في التصويت للاعب الأفضل برأيهم، حيث يستمر التصويت لغاية يوم الجمعة 8 كانون الثاني/يناير، عند الساعة 4:00 عصراً بتوقيت ماليزيا (توقيت غرينتش +8).

وسوف يتم الإعلان عن التشكيلة المثالية في دوري أبطال آسيا 2020 بحسب الإحصائيات وبحسب تصويت الجمهور يوم 26 كانون الثاني/يناير.

براد جونز - النصر

- لعب 8 مباريات، دخول 5 أهداف في مرماه، شارك 722 دقيقة

- حافظ على نظافة شباكه في 4 مباريات (المركز الثاني)

- نسبة التصدي 83.3%

ساهم حارس المرمى الأسترالي براد جونز بدور كبير في تأهل نادي النصر إلى الدور قبل النهائي، حيث حافظ على نظافة شباكه في أربع مباريات.

وتألق جواز على امتداد مشوار المنافسة، وحرم من بلوغ النهائي فقط بفارق ركلات الترجيح، بعد المواجهة أمام بيرسيبوليس الإيراني.


حامد لاك - بيرسيبوليس

- لعب 8 مباريات، دخول 4 أهداف في مرماه، شارك 750 دقيقة

- حافظ على نظافة شباكه في 5 مباريات (المركز الأول)

- نسبة التصدي 82.6%

انضم حامد لاك إلى نادي بيرسيبوليس من أجل تعويض رحيل الحارس السابق علي رضا بيرانفاند، وقد أثبت جدارته من العروض القوية التي ساهم من خلالها في بلوغ بيرسيبوليس إلى النهائي للمرة الثانية في غضون ثلاث سنوات.

وحافظ لاك على نظافة شباكه في خمس مباريات، ودخلت أربعة أهداف فقط في مرماه خلال البطولة، وكانت جميع هذه الأهداف من ضربات جزاء.


جو سو-هوك - أولسان هيونداي

- لعب 9 مباريات، دخول 6 أهداف في مرماه، شارك 840 دقيقة

- حافظ على نظافة شباكه في 3 مباريات

- نسبة التصدي 81.5%

حصل جو سو-هوك على فرصة المشاركة مع أولسان هيونداي نتيجة إصابة الحارس الأساسي جو هيون-وو بفايروس كورونا المستجد.

وأكد جو جدارته من خلال العروض القوية مع الفريق والتي ساهمت بتحقيق اللقب للمرة الثاني في تاريخ النادي.


أبيراك وواراونغ - تشيانغراي يونايتد

- لعب 5 مباريات، دخول 6 أهداف في مرماه، شارك 450 دقيقة

- 21 تصدي (من بينها التصدي لضربة جزاء في المباراة أمام سيؤول في دور المجموعات)

- المعدل 4.2 تصدي في كل مباراة

رغم خروج نادي تشيانغراي يونايتج التايلاندي من دور المجموعات، ولكن الفريق حظي بإشادة كبيرة على العروض القوية التي قدمها، خاصة مع تألق الحارس أبيراك ووراونغ.

ونجح أبيراك في عمل 21 تصدي في خمس مباريات، وساعد فريقه على جمع 5 نقاط في البطولة، وكانت أبرز نتائج الفريق الفوز على سيؤول 2-1.


دايا مايكاوا - فيسيل كوبي

- لعب 5 مباريات، دخول 6 أهداف في مرماه، شارك 510 دقيقة

- حافظ على نظافة شباكه في مباراة واحدة

- نسبة التصدي 75%

كان دايا مايكاوا مصدر الأمان في فريق فيسيل كوبي، وساهم في تأهل الفريق إلى الدور قبل النهائي خلال مشاركته الأولى بالبطولة.

ورغم أن الحارس ارتكب غلطة كبيرة في الدور قبل النهائي أمام أولسان هيونداي، إلا أن مساهمته بقيت كبيرة في بلوغ هذا الدور.