أنت في / أخبار

التصويت للتشكيلة المثالية في دوري أبطال آسيا 2016: خط الوسط


كوالالمبور - مع توقف دوري أبطال آسيا 2020 حالياً، يواصل الموقع الإلكتروني للاتحاد الآسيوي لكرة القدم سلسلة تقاريره لتحديد أبرز النجوم في النسخ الأربع الأخيرة من البطولة القارية الأبرز على مستوى الأندية.

بدأنا السلسلة بأفضل حراس مرمى في نسخة 2016 دوري الأبطال، ثم جاء المرشحون للخط الخلفي، والآن حان الوقت لتحويل انتباهنا إلى المراكز الأكثر هجومية.

يوجد تسعة لاعبين للتنافس على المراكز الأربعة في منطقة خط الوسط. حيث يمكن للقراء المشاركة في التصويت للاعب الأبرز برأيهم في هذا المركز، من أجل تحديد التشكيلة المثالية في كل نسخة.

ويستمر التصويت حتى يوم السبت 23 أيار/مايو، عند الساعة 4 عصراً بتوقيت ماليزيا (توقيت غرينتش +8).

وسوف يتم الإعلان في نهاية شهر أيار/مايو الجاري عن التشكيلة المثالية التي اختارها الجمهور، والتشكيلة المثالية بحسب الإحصائيات.

أنظر أيضا :

عمر عبد الرحمن - العين

- صنع 58 فرصة (أفضل لاعب خط وسط في صنع الأهداف)

- قدم 6 تمريرات حاسمة (أفضل لاعب خط وسط في التمريرات الحاسمة)

- 865 تمريرة (أفضل لاعب خط وسط في عدد التمريرات)

كان "عموري" مصدر فرح في عام 2016، حيث نسق مسرح العين الهجومي ووازن بين تسجيل الأهداف والتمريرات الحاسمة. وكان عبد الرحمن في المقدمة من حيث صناعة الفرص برصيد 55 وهي أكثر من ضعف الرقم الذي قدمه ليوناردو صاحب المركز الثاني.

مساهمة مذهلة في مباراة الذهاب في الدور قبل النهائي ضد الجيش القطري عندما أحرز عبد الرحمن هدفاً وقدم تمريرتين حاسمتين، قبل أن يسجل مرة أخرى في لقاء العودة. ولم يحرز العين لقب دوري أبطال آسيا الثاني له، لكن الساحر في خط الوسط حصل على لقب أفضل لاعب في قارة آسيا عام 2016.


ليوناردو - تشونبوك هيونداي موتورز

- سجل 10 أهداف (أفضل لاعب خط وسط في التسجيل)

- صنع 27 فرصة (ثاني أفضل لاعب خط وسط في صناعة الفرص)

- 39 تسديدة على المرمى (أفضل لاعب خط وسط في التسديد على المرمى)

لا يمكن التقليل من مساهمة ليوناردو في حصول تشونبوك على اللقب القاري عام 2016، حيث سجل البرازيلي تسعة أهداف في الأدوار الإقصائية. ثلاثة أهداف في مباراتي الذهاب والإياب أدت إلى إقصاء ملبورن فيكتوري من دور الستة عشر، في حين سجل أيضاً هدفين ضد شنغهاي اس آي بي جي وأمام سيؤول في ربع وقبل النهائي على التوالي.

ثم أضاف لاعب خط الوسط المهاجم بعد ذلك ملعب جيونجو كأس العالم في مباراة الذهاب من المباراة النهائية بتسديدة قوية من مسافة بعيدة وأحرز ضربة جزاء بعد ذلك مباشرة ليسجل اسمه في كتب تاريخ تشونبوك.


لي جاي-سونغ - تشونبوك هيونداي موتورز

- 38 تدخل ناجح (أفضل لاعب خط وسط في التدخلات الناجحة)

- دقة تمرير 81.2%

- اللاعب الوحيد الذي صنع 20 فرصة وتفوق في أكثر من 20 تدخل

يعتبر لي جاي-سونغ خلاصة كل اللاعبين، فهو شرس في التدخلات (يتصدر إحصائيات التدخلات التي تفوق بها لاعب خط وسط) وأنيق على الكرة - عنصر حيوي في الفريق القاري الحائز على اللقب عام 2016.

لاعب خط وسط وصانع ألعاب بارع، شكّل لاعب خط الوسط جزءاً من ترادف رائع في الملعب مع أفضل صديق له خارج الملعب أيضاً كيم بو-كيونغ، كانت هذه العروض القوية التي قدمها قد أثارت اهتمام العديد من الأندية الخارجية، وانتقل إلى ألمانيا في صيف عام 2018.


لي ميونغ-جو - العين

- 1260 دقيقة لعب (أكثر لاعب خط وسط في عدد دقائق اللعب)

- دقة تمرير 88% (ثاني أفضل لاعب خط وسط في دقة التمرير)

- سجل هدفين

السيد المتماسك، لعب لي ميونغ-جو دقائق أكثر من أي لاعب أجنبي آخر. في الواقع، يمكن لحارس المرمى فقط، خالد عيسى وكوون سون-تاي، أن يتطابقوا مع اللاعب الكوري الجنوبي.

كان التمرير الدقيق للاعب لي هو جودته البارزة من حيث الإحصائيات، لكنه أحرز أيضاً أهداف مهمة في الأدوار الإقصائية، بما في ذلك المباراة النهائية ضد تشونبوك هيونداي موتورز.


جوسيلي دا سيلفا - شاندونغ لونينغ

- دقة التمرير 86%

- 33 قطع للكرة

- سجل هدفين

كان الدرع الدفاعي جوسيلي مكوناً رئيسياً في خط وسط شاندونغ لونينغ حيث وصل الفريق القادم من دوري السوبر الصيني إلى ربع النهائي للمرة الأولى منذ عام 2005، في حين أنه حقق هدفين نادرين.

ولكن كان الاعتماد عليه في وسط الميدان هو الأكثر أهمية، حيث نادراً ما كان الدولي البرازيلي السابق يتخلى عن الكرة واعتاد على استعادتها.


وو لي - شنغهاي اس آي بي جي

- سجل 5 أهداف (ثاني أفضل لاعب خط وسط في التسجيل)

- 3 تمريرات حاسمة

- 15 تسديدة على المرمى (أفضل لاعب خط وسط في التسديد على المرمى)

وصل وو لي إلى مرحلة دوري أبطال آسيا مع الوافد الجديد فريق شنغهاي اس آي بي جي في عام 2016، بتسجيله هدفه الأول في مرمى ملبورن فيكتوري وهو ما كان علامة على الأشياء القادمة في السنوات التالية.

لقد سجل هدف الفوز ضد سوون سامسونغ بلو وينغز ليكون الانتصار الأول لشنغهاي في البطولة القارية، والأهم من ذلك، هدف في كل مباراة من دور الـ16 - بما في ذلك هدف الفوز في الوقت المحتسب بدل الضائع - حيث أقصى فريقه طوكيو ليتأهل الفريق الصيني لربع النهائي للمرة الأولى.


إحسان بهلافان - زوباهان

- تسجيل 3 أهداف

- دقة التمرير 76.8%

- 60% معدل التسديدات الناجحة (أفضل لاعب خط وسط في التسديدات الناجحة)

كان إحسان بهلافان يبلغ من العمر 22 عاماً فقط عندما ظهر لأول مرة مع فريقه في دوري أبطال آسيا 2016، لكن الجناح الإيراني الشاب لم يظهر أي خوف وقدم العديد من العروض الرائعة في البطولة.

وكان أبرز دور للاعب بهلافان خلال الفوز على العملاق السعودي النصر، حيث سجل هدفين في الانتصار 3-0، قبل أن يسجل مرة أخرى في لقاء العودة بعد أسبوع.


والتر مونتيلو - شاندونغ لونينغ

- سجل 3 أهداف (أفضل ثالث لاعب خط وسط بالشراكة في التسجيل)

- دقة التمرير 80.4%

- صنع 20 فرصة

كان المتحكم المبدع في فريق شاندونغ لونينغ الذي وصل إلى ربع النهائي، يمكن القول إن لاعب الوسط المهاجم الأرجنتيني والتر مونتيلو قدم أفضل موسم له مع الفريق الصيني في عام 2016 على كل من الجبهة الداخلية والقارية.

الزميل السابق للنجم البرازيلي نيمار في فريق سانتوس، ساعدت دقة كراته الثابتة، والقدرة على التصويب والتمرير في قيادة شاندونغ إلى أفضل إنجاز له في دوري أبطال آسيا منذ عام 2005.


أوسمار باربا - سيؤول

- 52 تدخل ناجح (أفضل لاعب خط وسط في التدخلات الناجحة)

- 695 تمريرة (ثاني أفضل لاعب خط وسط في عدد التمريرات)

- دقة التمرير 79.4%

في حين أن اللاعبين المهاجمين غالباً ما يلقون الاستحسان، فإن مساهمات أوسمار باربا - على الرغم من أنها ليست في أعلى المستويات - كانت ملفتة للانتباه أيضاً.

قام لاعب خط الوسط الإسباني بترسيخ طريقة لعب فريق سيؤول ذات الفكر الهجومي، وبفضل قراءته المتفوقة للمباريات وتحديد المواقع، تمكن من اعتراض هجمات المنافسين ووضع حد لها - وهو دور حيوي شهد وصول فريقه إلى قبل النهائي.

The polls end on May 23 at 4pm (UTC+8). The Best XI chosen by fans and the best XI based on the 2016 statistics will be announced at the end of May.

أخبار مقترحة :