أنت في / أخبار

قبل نهائي منطقة آسيان: لاعبون يستحقون المتابعة


كوالالمبور - تنطلق هذا الأسبوع مباريات الدور قبل النهائي لمنطقة آسيان من بطولة كأس الاتحاد الآسيوي لكرة القدم، حيث هناك فرق من إندونيسيا والفلبين وفيتنام تستعد لخوض بعض المواجهات الكلاسيكية فيما بينها.

سيبدأ الدور قبل النهائي من خلال مواجهات الذهاب يومي الثلاثاء والأربعاء، في حين تقام لقاءات الإياب في الأسبوع القادم.

ويتأهل الفائزان إلى نهائي منطقة آسيان المقرر بعد شهر، لتحديد من هو بطل منطقة آسيان في بطولة كأس الاتحاد الآسيوي 2019.

وفي هذا السياق نسلط الضوء على أربعة لاعبين، لاعب من كل فريق بلغ الدور قبل النهائي، والذين يمكن أن يصنعوا الفارق.

أنظر أيضا :

بيانفينيدو مارانون

مهاجم، سيريز نيغروس

ربما يكون المهاجم الأندلسي مارانون قد سجل هدفين فقط خلال مشاركته الأولى في كأس الاتحاد الآسيوي في نسخة عام 2016، لكن منذ ذلك الحين كان قد عوض ذلك، ليصبح واحداً من أكثر المهاجمين تهديداً للمنافسين في تاريخ البطولة.

19 هدفًا كاملة في بطولتي 2017 و2018، تبعها تسعة أهداف حتى الآن في نسخة هذا العام، حيث يتصدر اللاعب البالغ من العمر 33 عاماً قائمة الهدافين حالياً.

كان مارانون حاضراً دائماً طوال دور المجموعات من البطولة القارية مع بطل الفلبين، حيث لعب 540 دقيقة كاملة. ويُظهر اتساقه في جميع إحصائياته أنه يملك دقة تصويب عالية تبلغ 73%. 

الأهداف من مسافة بعيدة، والاختراقات الرائعة، وإنهاء الهجمات بشكل مميز، حيث يتمتع اللاعب القادم من مدينة قادش بكامل طاقته وتركيزه وسيشكل خطراً على دفاع أي فريق في الأدوار الإقصائية.

جانيو أوسيني

مهاجم، هانوي إف سي

بنفس الرصيد مع مارانون في صدارة قائمة الهدافين، كان المهاجم النيجيري أوسيني جزءاً كبيراً من نجاح فريق هانوي إف سي في بطولة كأس الاتحاد الآسيوي لهذا العام.

الأهداف التسعة هي الإحصائيات التي سيتم تسليط الضوء عليها أكثر، والتي تشمل أربعة في المباراة الافتتاحية أمام فريق ناغا وورلد الكمبودي، لكن مباراته الشاملة انعكست في الفرص التي صنعها وعددها 15، والتي تفوق بكثير زملائه في فريق هانوي.

كان أوسيني، الدولي السابق في منتخب بلاده للشباب، قد تذوق اللقب في كأس العالم تحت 17 عاماً 2007 مع نجوم منتخب النسور الشباب، حيث أن البالغ من العمر 27 عاماً حالياً، لم يلعب مع منتخب بلاده الأول، لكنه حقق الكثير من النجاح في فيتنام.

تجربتان سابقتان في فيتنام منذ انضمامه إلى نادي لونغ آن إف سي في عام 2014، حيث فاز أوسيني بالدوري الفيتنامي العام الماضي مع هانوي، وإذا ما حافظ على معدله في تسجيل الأهداف، فقد يكون هناك لقب قاري بحوزته في المستقبل.

مارك كلوك

لاعب خط وسط، ماكاسار

النجم الهولندي كلوك هو اللاعب الوحيد الذي لعب كل دقيقة حتى الآن خلال مشوار فريقه ماكاسار في نسخة هذا العام من بطولة كأس الاتحاد الآسيوي، وكان له أهمية حيوية بالنسبة للنادي الإندونيسي.

يتمتع كلوك بلمس للكرة أكثر من أي لاعب آخر في فريق ماكاسار، وعلى الرغم من كونه لاعب خط وسط دفاعي، فإن أهدافه الثلاثة في ست مباريات، ودقة تصويب بنسبة 75%، تُظهر مدى تهديده للمنافسين في المباريات القادمة.

لا يزال كلوك يبلغ من العمر 26 عاماً فقط، وقد لعب كرة القدم في مسقط رأسه في هولندا واسكتلندا وبلغاريا وإنكلترا قبل انضمامه إلى ماكاسار، حيث أصبح الآن يخوض موسمه الثالث مع الفريق الإندونيسي.

تو فان-فو

لاعب خط وسط، بيكامكس بينه دونغ

الأهداف المحققة والفرص التي تم صناعتها والتمريرات الرئيسية، لعبت دوراً حيوياً من قبل اللاعب فان فو في مساعدة فريقه بيكامكس للتأهل إلى الأدوار الإقصائية في كأس الاتحاد الآسيوي 2019.

كان لاعب خط الوسط من بين جميع اللاعبين هو مركز الثقة في فريق بيكامكس، حيث لديه عدد دقائق من المشاركة وعدد من اللمسات للكرة أكثر من أي لاعب آخر في فريقه.

ويتمتع فان فو بدقة تمرير عالية تصل إلى 75%، لتتوافق مع دقة تصويب جيدة للغاية تبلغ 65%، والتي أدت إلى تسجيله ثلاثة أهداف، والتي سجلت في مباريات متتالية خلال الجولات الثالثة والرابعة والخامسة من دور المجموعات.

تسير مشاركة البالغ من العمر 25 عاماً الأولى في البطولة القارية على ما يرام حتى الآن، ولكن هل يمكن أن تستمر بطولة كأس الاتحاد الآسيوي الأولى نحو الأفضل بالنسبة له في الأدوار الإقصائية؟

Who is your favourite player?
Bienvenido Maranon
Ganiyu Oseni
Marc Klok
To Van Vu
Created with Quiz Maker

أخبار مقترحة :