أنت في / أخبار

كأس الاتحاد الآسيوي: شارك التصويت لاختيار أفضل النجوم هذا الأسبوع


كوالالمبور - شهد هذا الأسبوع من منافسات بطولة كأس الاتحاد الآسيوي لعام 2020 بعض الأحداث المميزة من خلال تسجيل الكثير من الأهداف في جميع أنحاء منطقة آسيان ووسط وجنوب القارة، كما أن الرقم القياسي وظهورين قاريين مُذهلين من بين النقاط البارزة في هذه الجولة.

مع تسجيل 29 هدفاً في تسع مباريات فقط، كان هناك عدد من العروض الرائعة، وفي هذا السياق يُسلط التقرير التالي الضوء على خمسة لاعبين لفتوا الانتباه في يومين مُثيرين.

ويمكن المشاركة في اختيار اللاعب الأبرز هذا الأسبوع من خلال الاقتراع أدناه، وينتهي التصويت عند الساعة 16:00 (+8 غرينيتش) يوم 20 آذار/مارس.

أنظر أيضا :

بيانفينيدو مارانون - محطم الرقم القياسي

في حين أن أداءه قد لا يكون خارجاً عن المألوف بشكل خاص، حيث يستحق بيانفينيدو مارانون مكانه في قمة القائمة بعدما حجز المهاجم الإسباني على مكانه في تاريخ بطولة كأس الاتحاد الآسيوي.

فقد سجل اللاعب البالغ من العمر 33 عاماً ضربة جزاء في وقت مبكر من الشوط الثاني ضد بالي يونايتد لينضم إلى مهاجم الوحدات السابق محمود شلباية في قمة جدول الهدّافين التاريخيين برصيد 34 هدفاً.

بعد 15 دقيقة فقط، انفرد مارانون بالرقم القياسي بعدما أحرز هدفه الثاني في المباراة والـ35 منذ ظهوره في البطولة. 

فاز سيريز في نهاية المطاف بنتيجة 4-0، وسيكون الفريق الفلبيني المرشح الأقوى للتأهل إلى الأدوار الإقصائية من المجموعة السابعة، في حين سيعزز مارانون بالتأكيد رصيده من الأهداف في المباريات المُقبلة ويقترب أكثر من الوصول إلى 40 هدفاً.

هيرنان باركوس - القرصان الهدّاف

ركب فريق باشوندارا كينغز قمة الموجة في بطولة كأس الاتحاد الآسيوي بعد أن تعاقد مع الدولي الأرجنتيني السابق المعروف باسم (بيراتا).

أعلن هيرنان باركوس البالغ من العمر 35 عاماً، عن نفسه أمام تي سي سبورتس المالديفي عندما نجح في هز الشباك بعد مرور 20 دقيقة من خلال كرة رأسية مسجلاً أول هدف للفريق البنغالي في بطولة كأس الاتحاد الآسيوي لكرة القدم.

أضاف لاعب فريق شنغهاي شينهوا السابق هدفاً آخراً بعد أقل من 10 دقائق، وفي منتصف الشوط الثاني سجل باركوس الهدف الثالث من ضربة جزاء بتسديدة في الزاوية اليمنى السفلى.

وأكمل باركوس السوبر هاتريك من خلال إحرازه الهدف الرابع في الوقت المحتسب بدل الضائع ليكمل المهاجم الأرجنتيني ظهوره الأول الذي لا ينسى ويقدم لنفسه الكثير من الزخم قبل خوض المباريات المُقبلة.

مانوتشير جليلوف - البطل العائد

ساعدت أهداف مانوتشير جليلوف في بلوغ الاستقلال الطاجيكي إلى نهائي كأس الاتحاد الآسيوي عام 2017 في نسخة تمكن فيها مهاجم منتخب طاجيكستان من نيل جائزة أفضل لاعب في البطولة.

غادر جليلوف إلى الدوري الإندونيسي بعد ذلك، ليخوض موسمين صعبين مع فريقي سريويجايا وبيرسيبايا سورابايا، في حين فشل الاستقلال في تجاوز دور المجموعات خلال فترة ابتعاده.

Group D: FC Istiklol 2-0 FC Khujand

اللاعب البالغ من العمر 29 عاماً الآن، عاد إلى دوشانبي قبل انطلاق بطولة كأس الاتحاد الآسيوي 2020، ولم يكن من المستغرب أن يلهم جليلوف فريقه بتحقيق الفوز ضمن الجولة الأولى من المجموعة الرابعة على منافسه المحلي خوجاند.

كسرت كرة الدولي الطاجيكي الطائرة الجميلة الجمود بعد 20 دقيقة على بداية اللقاء، قبل أن يحزر الهدف الثاني من ضربة جزاء بعد فترة وجيزة. مع عودة جليلوف إلى وطنه قد نرى الاستقلال في المراحل الأخيرة من البطولة مرة أخرى.

ماونغ ماونغ لوين - القوة الإبداعية

حقيقة أن يانغون يونايتد نجح فقط في تحقيق فوز بفارق ضئيل 1-0 على هوغانغ يونايتد السنغافوري يمكن وضعه فقط في خانة غياب النجاعة أمام المرمى.

اللاعب الذي يمكن تبرئته من أي لوم هو ماونغ ماونغ لوين، خاصة أن المهاجم المتألق صنع تسع فرص خطرة لزملائه في البطولة.

ويتصدر ماونغ لوين الترتيب العام في صناعة الفرص (14)، بينما يفتخر أيضاً بتقديمه ثلاث تمريرات حاسمة كما سجل هدفين في إحصائية مُلفتة.

أنيسور رحمن - الجدار

ما هو الهاتريك لحراس المرمى؟ ربما يوجه السؤال إلى أنيسور رحمن، حارس مرمى فريق باشوندارا كينغز البنغالي الذي لم ينقذ واحدة بل ثلاث ضربة جزاء في أول ظهور له في بطولة كأس الاتحاد الآسيوي.

توجه رحمن إلى اليسار ليتصدى إلى تسديدة إسماعيل عيسى لاعب نادي تي سي سبورتس المالديفي بعد مرور 20 دقيقة على بداية اللقاء، لكنه شعر بالأسف عندما رأى لاعب خط الوسط يسدد الكرة المرتدة داخل الشباك.

  • تواجه الثنائي مرة أخرى في وقت مُبكر في زمن الشوط الثاني، تمكن رحمن من التصدي لضربة جزاء نفذها عيسى مرة أخرى. لكن حكم اللقاء أمر بإعادة ضربة الجزاء نتيجة تقدم حارس المرمى الذي عاد ونجح في التصدي للكرة مرة أخرى تاركاً منافسه في حالة ذهول.