أنت في / أخبار

استفتاء أفضل المدربين في تاريخ كأس الاتحاد الآسيوي


كوالالمبور - يواصل الموقع الالكتروني في الاتحاد الآسيوي لكرة القدم تسليط الضوء على أبرز المحطات في تاريخ بطولة كأس الاتحاد الآسيوي، من خلال التقارير الخاصة عن أفضل ما شاهدناه على امتداد أكثر من عقد ونصف.

وخلال الأسابيع الماضية حصلت الجماهير على فرصة المشاركة في اختيار التشكيلة المثالية في تاريخ البطولة، من خلال التصويت لأبرز اللاعبين في كل مركز.

ونصل إلى المحطة الختامية من هذه السلسلة، من خلال استعراض أفضل المدربين الذين شهدتهم البطولة، والذي قاموا بدور كبير في رسم معالم الألقاب. حيث قمنا باختيار 10 مدربين كان لهم بصمة وحضور مميزين.

أنظر أيضا :


ويمكن للقراء المشاركة في التصويت للمدرب الأفضل برأيهم، حيث يستمر التصويت لغاية يوم الخميس 8 نيسان/أبريل، عند الساعة 5:00 مساء بتوقيت ماليزيا (توقيت غرينتش +8).

وسوف يتم الأسبوع المقبل الإعلان عن التشكيلة المثالية في تاريخ البطولة.

باسم مرمر - لبنان

2016-2020

الأندية: العهد

السجل في كأس الاتحاد الآسيوي: 14 فوز، 8 تعادلات، 3 خسائر

الإنجازات: الفوز بلقب كأس الاتحاد الآسيوي (2019)

صنع باسم مرمر التاريخ عندما قاد نادي العهد ليصبح أول فريق لبناني يتوج بلقب قاري، بعدما تغلب على 25 نيسان الكوري الشمالي 1-0 في نهائي نسخة عام 2019.

وكان العهد من المنافسين بقوة على لقب البطولة في السنوات الأخيرة، ولكنه في نسخة 2019 أثبت قوة بالجانب التكيتيكي من خلال محافظته على نظافة شباكه في ست مباريات على التوالي.


باسم قاسم - العراق

2016-2018

الأندية: القوة الجوية

السجل في كأس الاتحاد الآسيوي: 10 انتصارات، 6 تعادلات، لا خسارة

الإنجازات: الفوز بلقب كأس الاتحاد الآسيوي (2016 و2018)

يعتبر باسم قاسم من المدربين الذين حققوا نجاحاً كبيراً في تاريخ البطولة من خلال الفوز باللقب مرتين في غضون ثلاث سنوات مع نادي القوة الجوية.

فقد قاد قاسم فريقه للتويج عام 2016، ثم انتقل للإشراف على تدريب منتخب العراق، قبل أن يعود للفريق من جديد عام 2018 حيث قاده مرة ثانية للفوز باللقب عام 2018.

مارين ايوان - رومانيا

2012-2019

الأندية: الكويت، القادسية

السجل في كأس الاتحاد الآسيوي: 19 فوز، 4 تعادلات، 6 خسائر

الإنجازات: الفوز بلقب كأس الاتحاد الآسيوي (2012 و2013)

يعتبر مارين ايوان واحداً من مدربين اثنين نجحا في الفوز بلقب البطولة مرتين، ولكنه يعتبر المدرب الوحيد الذي فاز بالبطولة مرتين على التوالي، خلال فترته الذهبية مع نادي الكويت الكويتي عامي 2012 و2013.

كما أن ايوان يعتبر واحد من ثلاثة مدربين رومانيين فازوا بلقب البطولة، ولم يخسر فريقه نادي الكويت سوى مباراة واحدة في أول 18 مباراة معه بكأس الاتحاد الآسيوي.


ماريو غوميز - الأرجنتين

2015-2016

الأندية: ساوث تشاينا، جوهور دار التعظيم

السجل في كأس الاتحاد الآسيوي: 17 فوز، 3 تعادلات، خسارتين

الإنجازات: الفوز بلقب كأس الاتحاد الآسيوي (2015)

خلال كأس الاتحاد الآسيوي عام 2015 قاد ماريو غوميز فريق ساوث تشاينا من هونغ كونغ لتحقيق 5 انتصارات متتالية، قبل أن ينتقل في منتصف الموسم للإشراف على جوهور دار التعيم الماليزي.

وقد نجح جوهور في إقصاء ساوث تشاينا من الدور ربع النهائي في ذلك العام، قبل أن يحقق إنجازاً تاريخياً عندما فاز على الاستقلال الطاجيكي في النهائي ليتوج باللقب الوحيد لماليزيا ومنطقة آسيان في البطولة.


اناتولي ديميانينكو - أوكرانيا

2011

الأندية: ناساف

السجل في كأس الاتحاد الآسيوي: 10 انتصارات، تعادل واحد، خسارة واحدة

الإنجازات: الفوز بلقب كأس الاتحاد الآسيوي (2011)

ظهر المدرب الأوكراني اناتولي ديميانينكو مرة واحدة في كأس الاتحاد الآسيوي، حيث قاد فريق ناساف للفوز في نسبة 83% من مبارياته ليتوج بلقب البطولة في نسخة 2011.

المدرب السابق لنادي دينامو كييف نجح في قيادة نادي ناساف ليكون الفريق الوحيد من منطقة وسط آسيا الذي توج بلقب البطولة.


سلمان شريدة - البحرين

2007-2016

الأندية: المحرق، الحد

السجل في كأس الاتحاد الآسيوي: 17 فوز، 13 تعادل، 7 خسائر

الإنجازات: الفوز بلقب كأس الاتحاد الآسيوي (2008)

يعتبر سلمان شريدة من المدربين الذين حققوا شهرة كبيرة في البحرين، حيث أشرف على تدريب المنتخب الوطني وعمل على تدريب منتخب باكستان أيضاً.

وخلال عام 2008 قاد شريدة نادي المحرق للتويج بلقب كأس الاتحاد الآسيوي في مشاركة مميزة، شهدت تسجيل الفريق 33 هدفاً في 12 مباراة، من بينها 10 أهداف في مواجهتي الدور النهائي أمام الصفاء اللبناني.


عدنان حمد - العراق

2006-2017

الأندية: الفيصلي، الوحدات

السجل في كأس الاتحاد الآسيوي: 12 فوز، 10 تعادلات، 4 خسائر

الإنجازات: الفوز بلقب كأس الاتحاد الآسيوي (2006)، الوصافة (2007)

استلم عدنان حمد تدريب نادي الفيصلي الأردني عام 2006، بعدما كان صنع شهرة كبيرة من خلال تدريب منتخب العراق والفوز بجائزة أفضل مدرب في آسيا.

وقد نجح المدرب العراقي في قيادة الفيصلي لبلوغ المباراة النهائية عامين على التوالي، حيث فاز الفريق بلقب البطولة عام 2006 واكتفى بالوصافة في العام التالي، وقد عاد عام 2016 ليشرف على تدريب نادي الوحدات.


البيرت روكا - إسبانيا

2016-2018

الأندية: بينغالورو

السجل في كأس الاتحاد الآسيوي: 14 فوز، 5 تعادلات، 4 خسائر

الإنجازات: وصافة كأس الاتحاد الآسيوي (2016)

المرشح الوحيد في هذه القائمة الذي لم يفز بلقب البطولة هو الإسباني البيرت روكا، والذي قاد الفريق الوحيد من الهند الذي ظهر في المباراة النهائي.

فقد نجح روكا في قيادة نادي بينغالورو الهندي لبلوغ المباراة النهائية عام 2016، بعدما كان المدرب عمل سابقاً في برشلونة غلطة سراي.


نزار محروس - سوريا

2007-2018

الأندية: شباب الأردن، الفيصلي، أربيل، طرابلس، الجزيرة

السجل في كأس الاتحاد الآسيوي: 17 فوز، 13 تعادل، 12 خسارة

الإنجازات: الفوز بلقب كأس الاتحاد الآسيوي (2007)، الوصافة (2012)

يعتبر المدرب السوري نزار محروس المدرب الوحيد الذي قاد فريقين مختلفين لبلوغ المباراة النهائية.

فقد نجح محروس في الفوز بلقب البطولة عام 2007 مع نادي شباب الأردني الأردني، ثم بعد خمس سنوات قاد أربيل العراقي لبلوغ المباراة النهائية قبل الخسارة أمام الكويت الكويتي.


برانكو سميليانيتش - صربيا

2005-2012

الأندية: الفيصلي، الوحدات

السجل في كأس الاتحاد الآسيوي: 12 فوز، تعادل واحد، خسارتين

الإنجازات: الفوز بلقب كأس الاتحاد الآسيوي (2005)

حقق برانكو سميليانيتش إنجازاً تاريخياً في الملاعب الأردنية عام 2005، عندما قاد نادي الفيصلي لتحقيق أول لقب قاري على مستوى الأندية من خلال الفوز بلقب كأس الاتحاد الآسيوي.

بعد ذلك انتقل المدرب للعمل في ليبيا وقاد فريق اتحاد طرابلس لبلوغ قبل نهائي دوري أبطال أفريقيا 2007، قبل أن يعود من جديد إلى الأردن عام 2012 للعمل مع نادي الوحدات، وبعد أربع سنوات استلم مجدداً تدريب الفيصلي.


أخبار مقترحة :