أنت في / أخبار

نهائي كأس الاتحاد الآسيوي: 10 إحصائيات وحقائق


كوالالمبور - مع إقامة نهائي بطولة كأس الاتحاد الآسيوي لكرة القدم لعام 2019 بين العهد اللبناني و25 نيسان الكوري الجنوبي على ستاد كوالالمبور، يوم الاثنين، يسلط التقرير التالي الضوء على مجموعة متنوعة من الحقائق والأرقام المثيرة قبل هذه المواجهة.

سيكون النهائي هو السادس عشر الذي يقام منذ انطلاق هذه البطولة في عام 2004، حيث يهدف العهد أن يصبح الفائز الرابع عشر باللقب القاري من منطقة غرب آسيا، في حين يأمل 25 نيسان أن يصبح أول بطل لكأس الاتحاد الآسيوي من منطقة شرق آسيا.

أنظر أيضا :

مواجهة فريدة من نوعها

المباراة بين الثنائي تعتبر الأولى التي يواجه فيها فريق لبناني فريق من كوريا الشمالية في كأس الاتحاد الآسيوي.

بينما تلعب الأندية اللبنانية في البطولة منذ دورتها الأولى عام 2004، تم تمثيل كوريا الشمالية في البطولة فقط منذ عام 2017. وبالفعل، ستكون المباراة النهائية هي المرة الأولى التي يكون فيها فريق من كوريا الشمالية ضد منافس من غرب آسيا.


لاعبين مألوفين

على الرغم أن أندية الدولتين قد لا تكون على دراية ببعضها البعض، فمن المؤكد أنه بعد لقاء منتخبي البلدين بانتظام في السنوات الأخيرة، فإن ذلك يعني أن بعض اللاعبين على الأقل سيكونون على دراية ببعضهم البعض.

في التصفيات المؤهلة لكأس آسيا 2019 في الإمارات، حصل لبنان على أربع نقاط من مباراتين أمام الكوريين قبل أن يتفوق عليهم في دور المجموعات خلال النهائيات.

ردت كوريا الشمالية الاعتبار في وقت سابق من هذا العام، عندما تغلبت على لبنان 2-0 في مباراتهما الافتتاحية خلال التصفيات المشتركة لكأس العالم 2022 في قطر وكأس آسيا 2023 في الصين. كما يتواجه الفريقين مرة أخرى في تشرين الثاني/نوفمبر الجاري.


قوة هائلة

منذ ظهور فريق 25 نيسان لأول مرة في كأس الاتحاد الآسيوي عام 2017، فقد خسروا ثلاث مرات فقط في 26 مباراة، ولم يخسروا في نسخة عام 2018، لكنهم خرجوا من البطولة بتخلفهم بفارق الأهداف المُسجلة خارج أرضهم أمام ألتين عسير من تركمانستان في نهائي المناطق.

ما زال الفريق القادم من بيونغ يانغ يواصل التحسن، وكل عام مضى أفضل من العام الذي سبقه، حيث تأهل إلى قبل نهائي المناطق في عام 2017، وإلى نهائي المناطق في العام الماضي، وبلغ النهائي القاري في هذه النسخة.


هل يكون الحظ بجانب العهد في المرة الثالثة؟

يحاول العهد أن يصبح أول فريق لبناني يفوز بلقب كأس الاتحاد الآسيوي لكرة القدم بعد أن حلّ كلاً من النجمة والصفاء في المركز الثاني في عامي 2005 و2008 على التوالي.

وصل الفريق القادم من بيروت إلى قبل نهائي منطقة غرب آسيا في العام الماضي قبل أن يتم إقصائه من قبل الفائز باللقب في نهاية المطاف القوة الجوية العراقي، في حين أن أفضل أداء للعهد لا يزال بلوغه قبل النهائي البطولة في عام 2016 قبل أن يخسر أمام نفس المنافس.


هداف مميز

يهدف كيم يو-سونغ للفوز بجائزة هدّاف البطولة القارية للمرة الثانية له خلال ثلاث سنوات، بعد أن حصل على الجائزة في مشاركته الأولى في عام 2017 بعد احرازه تسعة أهداف.

الرصيد الحالي لمهاجم 25 نيسان هو تسعة أهداف أيضاً، وهو يطارد المتصدر بـ10 أهداف نجم سيريز نيغروس بيانفينيدو مارانون. كما حصل زميل كيم في الفريق آن إيل-بوم على جائزة الهدّاف في عام 2018.


هيمنة أندية غرب القارة

خلال 15 نسخة سابقة من بطولة كأس الاتحاد الآسيوي لكرة القدم، رفعت أندية من غرب آسيا الكأس 13 مرة، مع فوز ناساف الأوزبكي فقط عام 2011، وجوهور دار التعظيم عام 2015.

منذ فوز جوهور باللقب، فاز فريق القوة الجوية العراقي بلقب البطولة ثلاث مرات على التوالي، ولكن على امتداد تاريخ البطولة، يستهدف 25 نيسان تحقيق أول لقب لمنطقة شرق آسيا.


أسياد الدفاع

يملك نادي العهد أفضل سجل دفاعي في نسخة 2019، حيث اهتزت شباك الفريق اللبناني ثلاث مرات فقط في 10 مباريات، حيث حافظ على نظافة شباكه في ثماني مواجهات طوال البطولة.

فقط فريق السويق العماني (مرتين) ونادي المالكية البحريني (مرة واحدة) قد اخترقوا دفاع اللبنانيين، بينما لم تستقبل شباكهم أهدافاً في أربع مباريات خلال الأدوار الإقصائية.


بدون خسارة

في الواقع، العهد هو الفريق الوحيد في نسخة هذا العام الذي لم يتذوق طعم الهزيمة بعد، حيث فاز في ست مباريات وتعادل في أربع من أصل عشر مباريات حتى الآن.

مرة واحدة فقط كان الفريق اللبناني يتأخر في النتيجة، في الوقت نفسه، عندما افتتح المالكية التسجيل في بيروت في الجولة السادسة من دور المجموعات عاد العهد في النتيجة ليحقق الفوز 2-1 ويتأهل عن المجموعة الثالثة إلى الأدوار الإقصائية.


انتصار قياسي

في عام 2018، سجل 25 نيسان أكبر فوز على الإطلاق في الأدوار الإقصائية عندما تغلب على هوم يونايتد السنغافوري 9-1 في مباراة الذهاب من الدور قبل النهائي للمناطق ليتفوق بفارق 11-1 في مجموع المباراتين.

وكان نادي ناساف فاز على ديمبو الهندي 9-0 في عام 2011، بينما تغلب سيريز نيغروس على مواطنه بوينغ كيت بنفس النتيجة في 2018، لكن كلا الفوزين كان في دور المجموعات.

يعتبر فوز هانوي بنتيجة 10-0 أمام فريق ناغا وورلد كمبودي هذا العام هو أكبر انتصار شهدته البطولة حتى الآن، ولكنه كان أيضاً في مرحلة المجموعات.


مسافات طويلة، مسافات قصيرة

لم يسبق أن التقى فريقان من قبل في نهائي كأس الاتحاد الآسيوي تبعد بينهما مسافة تصل إلى 7,736 كيلومتراً، وهي المسافة التي تفصل بين عاصمة كوريا الشمالية بيونغ يانغ عن نظيرتها اللبنانية بيروت. سيكون النهائي هو الأول الذي يقام في كوالالمبور مقر الاتحاد الآسيوي لكرة القدم.

في ثلاث مناسبات سابقة، تواجهت أندية من نفس المدينة في النهائي القاري، حيث هزم فريق الجيش غريمه في العاصمة دمشق فريق الوحدة في عام 2004، وتغلب شباب الأردن على جاره في العاصمة عمّان فريق الفيصلي في عام 2006، وانتصر نادي الكويت على منافسه نادي القادسية في العاصمة الكويت في نهائي عام 2013.

أخبار مقترحة :