أنت في / أخبار

نجوم كأس الاتحاد الآسيوي: سوريا


كوالالمبور - يواصل الموقع الالكتروني في الاتحاد الآسيوي لكرة القدم نشر سلسلة التقارير التي تسلط الضوء على أبرز النجوم على امتداد تاريخ بطولة كأس الاتحاد الآسيوي في كل دولة.

ويأتي إطلاق هذه التقارير في ظل إلغاء بطولة كأس الاتحاد الآسيوي 2020، حيث نسعى لمنح عشاق اللعبة فرصة لمعايشة أجواء المتعة والإثارة في النسخ الماضية، والمشاركة في التنافس لاختيار أفضل النجوم في كل دولة.

وفي نهاية هذه السلسلة، سيتم إطلاق منافسة ثانية بين أفضل النجوم في كل دولة لتحديد أفضل لاعب بتاريخ البطولة في منطقة غرب آسيا.

نستعرض في هذا التقرير سوريا، حيث سبق للأندية السورية أن حققت لقب المسابقة مرتين كانت الأولى بواسطة فريق الجيش في النسخة الأولى عام 2004، والثانية في العام 2010 والتي ظفر بها فريق الاتحاد الحلبي.

أنظر أيضا :

وقد قمنا باختيار سبعة نجوم أكدوا حضورهم القوي مع أنديتهم، وأثبتوا تميزهم على المستوى القاري وهم رجا رافع، فراس الخطيب، فراس إسماعيل، عبدالفتاح الآغا، محمد الحموي، جهاد الحسين، عمر السومة.

ويمكن للقراء المشاركة في التصويت للاعب الأفضل برأيهم، حيث يستمر التصويت لغاية يوم السبت 16 كانون الثاني/يناير، عند الساعة 10:00 مساء بتوقيت سوريا.

رجا رافع

الأهداف: 19

عدد المشاركات: 4

الأندية التي مثلها: الشرطة والوحدة السوريين، العربي الكويتي

يعرف المهاجم البارع رجا رافع طريق الشباك جيداً، كيف لا وهو الهداف التاريخي الثاني للمنتخب الوطني الأول وسجل معه 33 هدفاً، بينما يتسيد صدارة اللاعبين الأكثر تسجيلاً في تاريخ مسابقة كأس الاتحاد الآسيوي لكرة القدم.

سجل رافع 19 هدفاً في مسابقة كأس الإتحاد كان أبرزها النسخة التي جرت في العام 2012 وكان يلعب آنذاك في صفوف فريق الشرطة السوري عندما زار شباك الخصوم 9 مرات جعلته يشارك العراقي أمجد راضي صدارة ترتيب الهدافين.

فراس الخطيب

الأهداف: 13

عدد المشاركات: 4

الأندية التي مثلها: العربي الكويتي، القادسية الكويتي

يعتبر المهاجم فراس الخطيب من أبرز النجوم الذين أنجبتهم ملاعب كرة القدم السورية، فهو الهداف التاريخي للمنتخب الوطني برصيد 37 هدفاً، وخاض مسيرة كروية طويلة تخللها عدة محطات احترافية خارج بلاده، وخاض المباراة النهائية لمسابقة دوري أبطال آسيا وكأس الاتحاد.

ورغم عدم تمثيله الأندية السورية في مسابقة كأس الاتحاد، حيث ارتدى قميص فريقي العربي والقادسية الكويتين، إلا أن الخطيب هو ثاني أكثر اللاعبين السوريين تسجيلاً للأهداف برصيد 13 هدفاً منها 8 توجته هدافاً للنسخة التي جرت العام 2011.

فراس اسماعيل

الأهداف: 6

عدد المشاركات: 4

الأندية التي مثلها: الجيش، الكرامة

مرات التتويج: 1

بلا شك أن فراس إسماعيل من أبرز العناصر التي شكلت الفريق الذهبي للجيش الفائز بلقب النسخة الأولى التي جرت في العام 2004 وسجل فيها اللاعب 4 أهداف ليضع بصمته الخاصة كابرز اللاعبين السوريين في تاريخ بطولة كأس الاتحاد الآسيوي.

في ذهاب المباراة النهائية أمام مواطنه فريق الوحدة، حسم الجيش المواجهة بثلاثة أهداف مقابل هدفين، سجل منها فراس إسماعيل الهدف الثاني، كما ظهر اللاعب أيضاً في مسابقة دوري أبطال آسيا مرتين الأولى مع فريق الجيش عام 2005 والثانية مع الكرامة 2007.

عبد الفتاح الآغا

الأهداف: 4

عدد المشاركات: 2

الأندية التي مثلها: الاتحاد

مرات التتويج: 1

يتمتع فريق الاتحاد الحلبي بشعبية كبيرة للغاية في سوريا مع قاعدة جماهيرية كبيرة كانت شاهدة عيان على الفوز التاريخي بلقب كأس الاتحاد الآسيوي في العام 2010 بعد قدم توليفة الأسماء من بينها عبدالفتاح الآغا مستويات مميزة جيرت له كأس البطولة عن جدارة واستحقاق.

وما يميز الآغا أنه كان هداف الفريق في تلك الذكرى الخالدة في أذهان الجماهير بعد أن سجل 4 أهداف ليفرض اسمه بقوة كأحد أهم اللاعبين السوريين في المسابقة، كما كان للاعب مشاركتين مع الاتحاد في مسابقة دوري الأبطال مرتين عامي 2006 و2007.

محمد الحموي

الأهداف: 12

عدد المشاركات: 3

الأندية التي مثلها: الكرامة

كاد فريق الكرامة أن يضع بصمته كأحد الأندية السورية التي تظفر باللقب لكنه خسر المباراة النهائية في العام 2009 أمام فريق الكويت الكويتي، في البطولة التي قدم فيها الفريق السوري مستويات رائعة للغاية بتشكيلة تقدمها هداف الفريق محمد الحموي.

وتشارك الحموي في صدارة هدافي تلك النسخة مع ثلاثة لاعبين آخرين برصيد 8 أهداف، كما يعتبر أحد النجوم الذين خاضوا المباراة النهائية لأهم مسابقتين قاريتين على مستوى الأندية بعد أن شارك في نهائي دوري الأبطال عام 2006.

جهاد الحسين

الأهداف: 11

عدد المشاركات: 3

الأندية التي مثلها: الكويت الكويتي، القادسية الكويتي

عدد مرات التتويج: 1

يملك النجم الدولي السابق جهاد الحسين مسيرة كروية مميزة على مستوى مسابقات الأندية في قارة آسيا بدأها مع فريق الوحدة الذي خاض النسخة النهائية من مسابقة كأس الاتحاد الآسيوي عام 2004.

وبعد مرور خمسة أعوام عاد الحسين للظهور في نهائي المسابقة لكنه توجه هذه المرة باللقب مع فريق الكويت الكويتي عام 2009 بعد أن تسيد صدارة الهدافين برفقة ثلاثة لاعبين آخرين برصيد 8 أهداف، كما يُحسب للاعب ظهوره مع الكرامة في نهائي مسابقة الأبطال عام 2006.

عمر السومة

الأهداف: 11

عدد المشاركات: 3

الأندية التي مثلها: القادسية الكويتي

لا يختلف اثنان على أن المهاجم الدولي عمر السومة يعتبر من بين أفضل اللاعبين في تاريخ كرة القدم السورية، ورغم تواجده الدائم في مسابقة دوري الأبطال مع فريقه الحالي الأهلي السعودي، إلا أن للاعب مسيرة مميزة على مستوى مسابقة كأس الاتحاد.

السومة سبق له أن قاد فريق القادسية لبلوغ المباراة النهائية عام 2013 والتي خسرها أمام الكويت، لكنه يعتبر أيضاً من أبرز عناصر الفريق الذي ظفر باللقب عام 2014 رغم انتقاله إلى الأهلي بعد دور الـ16، حيث احتل المركز الثاني في صدارة الهدافين برصيد 7 أهداف رغم لعبه مباريات أقل من جميع منافسيه.

أخبار مقترحة :