أنت في كأس الاتحاد الآسيوي  / أخبار

محمد حيدر: نريد تحقيق لقب تاريخي للبنان


١٩/١١/٠٣
Al Ahed vs Al Jazeera

كوالالمبور - أكد صانع الألعاب محمد حيدر نجم نادي العهد اللبناني أن الوقت قد حان من أجل تتويج فريق لبناني بلقب كأس الاتحاد الآسيوي، وذلك عندما يتقابل فريقه مع 25 نيسان الكوري الشمالي يوم الاثنين على ستاد كوالالمبور، في نهائي نسخة عام 2019.


وكان العهد شارك 8 مرات من قبل في بطولة كأس الاتحاد الآسيوي، ولكنه نجح للمرة الأولى في بلوغ النهائي، علماً بأن فريقين من لبنان سبق لهما بلوغ النهائي من قبل.

وقال حيدر في مقابلة حصرية مع الموقع الالكتروني للاتحاد الآسيوي لكرة القدم: هذه المرة الأولى التي نبلغ فيها نهائي كأس الاتحاد الآسيوي، وبالتالي فإن هذه تجربة جديدة بالنسبة لنا.. لكن التركيز على أعلى مستوى في الفريق، وكذلك جهوزية الفريق، وعندنا شغف كبير للفوز باللقب.

أنظر أيضا :


وأضاف: نحن جاهزين للمباراة، حيث أن إدارة النادي قامت بإعدادنا على أفضل ما يمكن، ونحن كلاعبين سنكون على قدر المسؤولية لنؤكد أننا نستحق بلوغ النهائي وتحقيق نتيجة إيجابية نفرح بها الشعب اللبناني ككل وجمهور نادي العهد على وجه الخصوص، كي نحقق لقب البطولة للمرة الأولى في تاريخ لبنان.

وأوضح اللاعب: نحن نعمل في نادي العهد منذ خمس سنوات من أجل الوصول إلى هذه المرحلة، والنادي يمتلك تصميم كبير على تحقيق النجاح.

وتابع: العام الماضي وصلنا قبل نهائي منطقة غرب آسيا ولكننا خسرنا، والآن نحن في النهائي ولا نريد أن نضيع هذه الفرصة، كي نحقق سابقة تاريخية لحصد لقب أول للبنان على المستوى القاري.

وأردف بالقول: قام الجهاز الفني بالعمل مع الإدارة لوضع خطة استعداد مناسبة لمثل هذا النهائي، وقد وصلنا إلى ماليزيا في وقت مبكر، كي نتأقلم مع الطقس وفارق التوقيت بين ماليزيا ولبنان، حيث أن فارق التوقيت ست ساعات بين بيروت وكوالالمبور، والآن نحن تأقلمنا مع الظروف هنا.

وكشف: حتى في التدريبات نحن نتدرب في ظروف مثالية، حيث أخذ الجهاز الفني بعين الاعتبار جميع العوامل المتعلقة بالمباراة، سواء من ناحية نوعية عشب الملعب أو قياساته، ونأمل أن يحالفنا التوفيق خلال المباراة.

وبخصوص رحيل هداف الفريق في دور المجموعات محمد قدوح الذي سجل 5 أهداف، قال حيدر الذي صنع 13 فرصة لزملاءه في البطولة: أنا دوري هو صناعة الأهداف لزملائي، ولدينا اللاعبين القادرين على استغلال مثل هذه الفرص، كان لدينا في دور المجموعات محمد قدوح الذي كان موفق في التسجيل، ولكن بعد رحيله إلى بنغلادش، فقد انضم الآن إلى فريقنا المهاجم التونسي أحمد العكايشي، والذي يمتلك اسم كبير، وأثبت على أرض الملعب قدراته الكبيرة على أرض الملعب من خلال تسجيل هدفين في كأس السوبر اللبنانية وهدف في مرمى الجزيرة في نهائي غرب آسيا، ولهذا فإنه لا مشكلة لدينا في تسجيل الأهداف.

أخبار مقترحة :