أنت في / أخبار

غونزاليس مدرب نادي الكويت: قدمنا مباراة مثالية أمام الفيصلي


عمان - اعتبر كارلوس غونزاليس مدرب نادي الكويت الكويتي أن فريقه قدم مباراة مثالية عندما تغلب على الفيصلي الأردني 1-0 يوم الخميس على ستاد عمان الدولي في عمان، ضمن الجولة الثالثة والأخيرة من منافسات المجموعة الثالثة في كأس الاتحاد الآسيوي 2021.

وبعد أن انتهى الشوط الأول بالتعادل السلبي، خطف نادي الكويت هدف الفوز الثمين بالدقيقة 47 عن طريق المهاجم التونسي أحمد عكايشي.

وشهدت المباراة الثانية ضمن ذات المجموعة يوم الخميس أيضاً فوز تشرين السوري على مركز شباب الأمعري الفسلطيني 5-1 على نفس الملعب.

وتصدر الكويت ترتيب المجموعة برصيد 7 نقاط من ثلاث مباريات، مقابل 6 نقاط للفيصلي و4 لتشرين، في حين بقي رصيد مركز الأمعري خالياً من النقاط، حيث حصل الكويت على بطاقة التأهل إلى قبل نهائي منطقة غرب آسيا.

أنظر أيضا :

وقال غونزاليس في المؤتمر الصحفي بعد المباراة: خضنا اليوم أصعب مباراة في البطولة، وأنا أتقدم بالشكر للاعبين الذين قاموا بعمل جيد وقدموا مباراة مثالية.

وأوضح: نجحنا في السيطرة على اللعب في الدفاع وقدمنا مباراة جيدة، وقد نجحنا في إنهاء المباراة بالنتيجة التي نريد.

وأردف بالقول: بالتأكيد نحن نريد مواصلة التقدم في البطولة، حيث أن لدينا تاريخ رائع في هذه البطولة، ونريد أن نتقدم إلى أقصى قدر في البطولة والمنافسة على اللقب.

وقال لاعب الكويت أحمد عكايشي أفضل لاعب في المباراة: أحمد الله على نجاحنا في التأهل بعد تحقيق الفوز في مباراة اليوم، وهذه النتيجة تحققت بفضل عمل جميع اللاعبين في الفريق.

2021 AFC Cup: Al Faisaly 0-1 Kuwait SC

وأضاف: كل الأندية في المجموعة كانت قوية، والفيصلي من أفضل الأندية في هذه المجموعة ويمتلك لاعبين مميزين، والأمر الذي صنع الفارق في مباراة اليوم هو خبرة لاعبينا في نادي الكويت.

في المقابل قال حسام السيد مدرب الفيصلي: كان يجب أن نحقق نتيجة أفضل، تأخرنا في دخول أجواء المباراة في أول ربع ساعة، بعد ذلك دخلنا أجواء المباراة وأضعنا عدة فرص، وكان يمكن أن تصبح النتيجة مختلفة لو استغلينا هذه الفرص.

وأوضح: فريق الكويت كان ينتظر أن نرتكب خطأ، وقد درسناهم قبل المباراة، لكننا دفعنا ثمن بعض الأخطاء الفردية، ثم بعد دخول الهدف حاولنا عمل تبديلات لزيادة فعالية خط الوسط، ولكننا كنا متسرعين في الهجمات ولم ننجح في إنهاء الفرص بصورة جيدة.

وتابع: الهدف في مرمانا جاء من خطأ في التمرير بخط الوسط ثم خطـأ في التمركز للتعامل مع الكرة العرضية. وبعد هذا الهدف تواصل سعي اللاعبين من أجل تعديل النتيجة حتى الثواني الأخيرة.

وشدد: حذرنا اللاعبين قبل المباراة أننا نلعب على فرصة الفوز فقط، وألا يتراخوا من الاعتماد على فرصتي الفوز أو التعادل، ولم يكن التعادل على الإطلاق ضمن حساباتنا.. في كرة القدم يفوز الفريق الذي يرتكب أقل عدد من الأخطاء، واليوم نحن ارتكبنا الكثير من الأخطاء.

وكانت الجولة الأولى من منافسات المجموعة شهدت يوم الجمعة فوز الفيصلي على مركز الأمعري 2-0 وتعادل تشرين مع الكويت 3-3، في حين شهدت الجولة الثانية يوم الاثنين فوز الفيصلي على تشرين 1-0 والكويت على مركز الأمعري 4-1.

ويتأهل إلى قبل نهائي منطقة غرب آسيا صاحب المركز الأول في المجموعات الثلاث، إلى جانب أفضل فريق يحصل على المركز الثاني.

أخبار مقترحة :