أنت في / أخبار

كأس الاتحاد الآسيوي 2021: نظرة على المجموعة السادسة (منطقة الوسط)


دوشانبي - تعود منافسات كأس الاتحاد الآسيوي للنشاط من جديد بشكل أكبر من أي وقت مضى، لا سيما في وسط آسيا، حيث تستعد سبعة أندية موزعة على مجموعتين للتنافس من أجل التفوق الإقليمي.

في المجموعة السادسة والتي ستقام منافستها في دوشانبي، يعود ناساف الأوزبكي للظهور في كأس الاتحاد الآسيوي للمرة الأولى منذ أن أصبح بطل البطولة القارية الوحيد من منطقة وسط آسيا قبل عقد من الزمان، بينما ستواصل فرق خوجاند الطاجيكي وآلاي القرغيزي والتين عسير التركماني بحثها عن تحقيق انجاز على المستوى القاري.

من هم النجوم، وما هي قصصهم، ومن هو المرشح لنيل صدارة المجموعة السادسة والتواجد في الأدوار الإقصائية؟ في هذا السياق يسلط الموقع الإلكتروني للاتحاد الآسيوي لكرة القدم الضوء على المتنافسين في المجموعة السادسة.

أنظر أيضا :


المكان

موطن كرة القدم في دوشانبي عاصمة طاجيكستان، ستاد الجمهورية المركزي، المعروف سابقاً باسم ستاد بامير، كان بمثابة حصن للفرق المحلية منذ منتصف القرن العشرين.

حتى الأندية الأكثر قوة كانت تخشى السفر إلى الملعب في السنوات الأخيرة من كرة القدم السوفيتية، حيث كان سبارتاك موسكو ودينامو كييف مجرد اثنين من الأسماء الكبيرة الذين عانوا من هزائم مؤلمة أمام نجوم بامير المحليين في أوائل التسعينيات.

في العصر الحديث، كان الستاد بمثابة الملعب الرئيسي لمنتخب طاجيكستان الوطني ولعب دوراً مهماً في تاريخ كأس الاتحاد الآسيوي، حيث استضاف نهائي 2015 بين جوهور دار التعظيم الماليزي والاستقلال الطاجيكي.


المنافسة في المجموعة

في مجموعة مليئة باللاعبين أصحاب الخبرة في كأس الاتحاد الآسيوي، ينصب التركيز بشكل كبير على عودة بطل نسخة 2011 نادي ناساف، الذي سينافس في البطولة للمرة الأولى منذ فوزه التاريخي على نادي الكويت في النهائي قبل عقد من الزمن.

مرت تسع سنوات منذ أن ظهر آخر فريق من أوزبكستان في البطولة، وكواحد من الفرق الرائدة في بلاده - لا يرضى ناساف بأقل من المركز الأول في هذه المجموعة.

يُعد فريق ناساف بقيادة المدرب روزيكول بيرديف منتجاً منتظماً لبعض أفضل المواهب الشابة في المنطقة في السنوات الأخيرة، ويضم حالياً نجوماً صاعدين مثل أوبيك بوزوروف وأكمال موزغوفوي وعبدوكفاخيد نيماتوف وشيرزود نصرالاييف، وأظهر فوزه الأخير في الدوري 6-0 على نظيره ترميز سوركون مدى الضرر الذي قد يلحق بمنافسيه.

سيكون أول فريق سيخوض التحدي أمام ناساف في هذه المجموعة هو آلاي، النادي التاريخي القادم من جنوب جمهورية قرغيزستان الذي نجح في التأهل بانتظام لكأس الاتحاد الآسيوي، لكنه حقق انتصارين فقط في أكثر من 20 مباراة خاضها على المستوى القاري.

بعد أن تأهل كفائز بلقب بطولة الكأس نسخة 2020 في قرغيزستان التي لم يظهر فيها فريق دوردوي الفائز بالدوري، بدأ فريق آلاي موسم 2021 بشكل جيد تحت قيادة المدرب الطاجيكي نومونجون يوسوبوف، لكنه سيصل إلى دوشانبي بعد خوضه دربي مُخيب للآمال للغاية تعرض خلاله للهزيمة 1-3 أمام غريمه في المدينة فريق كاغانات.

وستكون المواجهة الأخرى يوم الجمعة حاسمة، حيث يُدرك كل من خوجاند الطاجيكي والتين عسير من تركمانستان أن الهزيمة قد تضع آمالهما في التأهل للدور التالي في خطر فوري.

سوف يتطلع خوجاند إلى استغلال ميزة اللعب على أرضه كمنصة لظهوره الأول في الأدوار الإقصائية في بطولة قارية، بعد أن حقق انتصارات رائعة ولكن متقطعة في النسخ الأخيرة من البطولة.

مستواه في الفترة الأخيرة كان واعداً، فقد سجل 14 هدفاً في ست مباريات ليصعد إلى صدارة الدوري المحلي في الغياب المؤقت لنادي الاستقلال، حيث سجل أرتيم سيرديوك وديلشود بوزوروف سبعة أهداف فيما بينهما.

سيشارك فريق ألتين عسير في كأس الإتحاد الآسيوي هذا العام بعد أن حصد لقب الدوري للمرة السابعة على التوالي الموسم الماضي، لكنه لم يركل الكرة هذا الموسم، مما قد يضعه في وضع غير ملائم فيما يتعلق بمنافسيه في المجموعة.

لقد أصبح أول فريق من تركمانستان يصل إلى نهائي كأس الاتحاد الآسيوي في عام 2018، لكن الفريق القادم من عشق أباد بقيادة المدرب المخضرم يازغولي هوجاغيلديف، سيحتاج إلى أن يكون في أفضل حالاتهم إذا ما أراد تكرار هذا الإنجاز بعد ثلاث سنوات.


أبرز اللاعبين

التيموراد أنادوردييف - التين عسير

من كان الهدّاف الأكثر تسجيلاً على مستوى البطولات المحلية في عام 2020؟ فقد أشعل مايكل أولونغا وجونيور نيغراو بعض بطولات الدوري الكبرى في شرق آسيا، بينما فعل بافيتيمبي غوميز مهاجم الهلال الشيء نفسه في الغرب، لكن لم يتمكن أي من هؤلاء اللاعبين من بلوغ السجل التهديفي الرائع للمهاجم التيموراد أنادوردييف في تركمانستان.

وسجل المهاجم التركماني 35 هدفاً خلال 28 مباراة، متقدماً بفارق 19 هدفاً عن أقرب منافسيه على لائحة ترتيب الهدافين، محققاً أكبر سجل على المستوى الفردي في كرة القدم التركمانية على مدار ربع قرن.

كما يمتلك أنادوردييف البالغ من العمر 28 عاماً أيضاً سجل قوي في كأس الاتحاد الآسيوي، حيث سجل 15 هدفاً خلال 26 مباراة في البطولة.


أرتيم سيرديوك - خوجاند

في حين أن أنادوردييف سيقود الخط الهجومي لفريق التين عسير، سوف يتطلع خوجاند مُستضيف مباريات المجموعة السادسة إلى تألق مهاجمه الروسي أرتيم سيرديوك البالغ من العمر 31 عاماً، والذي سجل في الجزء الأول من الموسم خمسة أهداف في ست مباريات.

انتقل سيرديوك إلى خوجاند قادماً نادي سلوتسك البيلاروسي في بداية العام، وجاء إلى طاجيكستان مثل البطة في الماء، مع حجمه وخبرته مما يجعله يمثل تهديداً كبيراً على المنافسين داخل منطقة الجزاء.


أخليدين إسرائيلوف - آلاي

بالعودة إلى وطنه بعد رحلة قصيرة نقلته من فريق شباب دينامو كييف إلى أربع وجهات مختلفة في آسيا، تألق إسرائيلوف حتى الآن في أوش، حيث سجل ثلاثة أهداف في أربع مباريات مع تميز آلاي الشهر الماضي.

يعتبر اللاعب الذي سجل أول هدف على الإطلاق لمنتخب قرغيزستان في نهائيات كأس آسيا منذ عامين، لاعب خط وسط مهاجم موهوب، وستكون خبرته الكبيرة عنصراً رئيسياً في محاولة آلاي بلوغ الدور القادم.


ماركو ستانوجيفيتش - ناساف

يمكن أن يفخر ناساف بقدرته على الاستمرار في تقديم المواهب الأوزبكية الشابة، لكن الصربي ماركو ستانوجيفيتش البالغ من العمر 32 عاماً هو الذي من المرجح يفرض نفسه في كأس الاتحاد الآسيوي لهذا العام.

سجل لاعب خط الوسط أربعة أهداف من خارج منطقة الجزاء بالفعل هذا الموسم - اثنان منها من ركلات حرة رائعة - وقد كسب سمعة كمسجل للأهداف من أي مكان تقريباً.

إذا ما حصل فريق ناساف على ركلة حرة حتى عن بعد بالقرب من منطقة جزاء منافسيه في الأسبوع المُقبل؛ لا تنظروا بعيداً.


Poll ends at 17:00 (UTC+8) on May 13

أخبار مقترحة :