أنت في / أخبار

الشهري يركز على طموح التأهل إلى أولمبياد طوكيو


باثوم ثاني - اعتبر سعد الشهري مدرب منتخب السعودية أن فريقه حقق الخطوة الأولى في طريق التأهل إلى أولمبياد طوكيو 2020 بعد الفوز على اليابان 2-1 يوم الخميس على ستاد ثاماسات في باثوم ثاني، ضمن الجولة الأولى من منافسات المجموعة الثانية في بطولة آسيا تحت 23 عاماً 2020 في تايلاند.

وسجل أيمن الخليف (48) ومختار علي (88 من ضربة جزاء) هدفي السعودية، في حين أحرز ريوتارو ميشينو (56) هدف اليابان.

وشهدت المباراة الثانية ضمن ذات المجموعة يوم الأربعاء أيضاً تعادل قطر مع سوريا 2-2 على ذات الملعب.

أنظر أيضا :

وتصدر منتخب السعودية ترتيب المجموعة برصيد 3 نقاط من مباراة واحدة، مقابل نقطة لكل من سوريا وقطر، في حين بقي رصيد اليابان خالياً من النقاط.

وقال الشهري في المؤتمر الصحفي بعد المباراة: أريد أن أشكر لاعبي فريقي على ما قدموه في هذه المباراة، كانت هذه ثلاث نقاط مهمة بالنسبة لنا.. البداية تكون دائماً صعبة، خاصة عندما تلعب أمام فريق قوي ومميز مثل اليابان.

وأضاف: منتخب اليابان كان يواصل الهجوم بخمسة لاعبين، ولهذا كنا نعرف أننا قادرون على التسجيل من خلال الهجمات السريعة والانتقال المدروس من الدفاع للهجوم، وهذا ما فعلناه من خلال تسجيل هدفين.

#AFCU23 - MD1 Group B: Japan 1-2 Saudi Arabia

وكشف: لا يمكن الفوز أمام اليابان بالاعتماد على لاعب أو اثنين، بل يجب أن تعتمد على الأداء الجماعي والقوة من جميع أفراد الفريق.

وتابع: هذه مجرد الخطوة الأولى فقط بالنسبة لنا، وأنا سعيد بتحقيق الفوز، ولكن الأمر الأهم بالنسبة لي هو أن نواصل بذات النسق أمام قطر وسوريا.

في الجهة المقابلة قال هاجيمي مورياسو مدرب اليابان: سنحت لكلا الفريقين فرص للتسجيل، وقد تأخرنا في النتيجة ولكننا حافظنا على إيجابيتنا ونجحنا في تسجيل هدف التعادل الذي أعادنا في المباراة، ثم واصلنا السيطرة في محاولة لإضافة الهدف الثاني.

وأردف بالقول: الهدف الثاني الذي تلقيناه جاء نتيجة خطأ في التنسيق بين اللاعبين، وسوء في التمركز وإغلاق المساحات، وهو ما استغله لاعبو السعودية.

وأوضح: رغم الخسارة إلا أن اللاعبين أظهروا مستوى قدراتهم في مباراة اليوم، ويجب أن نحافظ على إيجابيتنا في التعامل مع المباراة الثانية.

وكشف: ثنائي منتخب السعودية أيمن الخليف وعبدالرحمن الغريب أظهرا قدرات عالية خلال الشوط الأول، ولهذا طلبت من لاعبي فريقي العمل من أجل الحد من خطورتهما، ولكنهما عادا في بداية الشوط الثاني واستغلا المساحات مما أسفر عن تسجيل الهدف الأول.

وتابع: أعتقد أننا يجب أن نعمل أكثر على التعامل مع خطورة الفرق المقابلة، وعدم إتاحة الفرصة لها من أجل صنع المواقف الخطرة أمام المرمى.

وختم: حاولنا الاستفادة من الهجمات المرتدة السريعة، ولكن لاعبي المنتخب السعودي كانوا يمتلكون القوة البدنية لإيقاف هجماتنا المرتدة، وفي المقابل فقد كانوا جيدين في الانتقال بسرعة من الدفاع إلى الهجوم.

وتقام الجولة الثانية من منافسات المجموعة يوم الأحد، حيث تلتقي السعودية مع قطر، وسوريا مع اليابان.

ويشارك في البطولة 16 منتخب تم تقسيمها على أربع مجموعات، وبحيث يتأهل أول فريقين في كل مجموعة إلى الدور ربع النهائي، علماً بأن المنتخبات الحاصلة على المراكز الثلاثة الأولى تتأهل إلى دورة الألعاب الأولمبية 2020 في طوكيو.

أخبار مقترحة :