أنت في / أخبار

أندية غرب آسيا في كأس العالم للأندية: النصر السعودي (2000)


كوالالمبور- يترقب عشاق كرة القدم العالمية إقامة بطولة كأس العالم للأندية والتي تستضيفها العاصمة القطرية الدوحة مطلع شهر شباط/ فبراير بمشاركة نخبة من الأندية التي تمثل قارات العالم.

وتزامناً مع العد التنازلي لانطلاق الحدث؛ يستعرض الموقع الرسمي للاتحاد الآسيوي لكرة القدم مشاركات أندية الغرب في تاريخ المسابقة منذ العام 2000 وحتى النسخة الأخيرة التي أقيمت العام الماضي ضمن سلسلة التقارير المتنوعة في هذا الإطار.

ومثل غرب القارة في البطولة أندية الهلال، الاتحاد، النصر (السعودية)، شباب الأهلي دبي، الوحدة، الجزيرة، العين (الإمارات) بالإضافة لفريق السد القطري الذي شارك مرتين كأكثر المشاركين فيها.

في هذا التقرير نسلط الضوء على نادي النصر السعودي أحد أبرز الأندية في منطقة الغرب والذي كانت له مشاركة في نسخة العام 2000 بعد فوزه ببطولة كأس الكؤوس الآسيوية في العام 1998.

أنظر أيضا :

النصر

كأس العالم للأندية 2000

المباريات: 3 (فوز وخسارتين)

عدد الأهداف التي سجلها: 5

الحصول على بطاقة التأهل

حصل نادي النصر على بطاقة المشاركة في كأس العالم للأندية بعدما توج بلقب كأس الكؤوس الآسيوية 1998، ثم كأس الكؤوس الآسيوية في ذات العام.

النصر تغلب في نهائي كأس الكؤوس الآسيوية على سوون سامسونغ بلو وينغز 2-0، وسجل المهاجم البلغاري الشهير خريستو ستويشكوف هدفي الفوز.

ثم فاز النصر بلقب كأس السوبر الآسيوية، عقب تفوقه على بوهانغ ستيلرز الكوري الجنوبية بفارق الأهداف المسحلة خارج ملعبه بعد التعادل 1-1 في بوهانغ و0-0 في الرياض.

النهائيات

أقيمت المسابقة في البرازيل خلال الفترة 5 كانون الثاني/ يناير عام 2000 واستمرت منافساتها حتى الرابع عشر من الشهر ذاته، وأوقعت القرعة فريق النصر ضمن المجموعة الأولى إلى جانب أندية ريال مدريد الإسباني وكورينثيانز البرازيلي والرجاء البيضاوي المغربي وحل في المركز الثالث في تلك المجموعة بفوز وخسارتين.

كانت المواجهة الأولى للنصر أمام ريال مدريد الذي تقدم بالنتيجة أولاً بهدف سجله المهاجم الفرنسي نيكولا أنيلكا في الدقيقة (21)، لكن فهد الهريفي أدرك التعادل في الوقت بدل الضائع من عمر الشوط الأول عبر ضربة جزاء، قبل أن يضيف النادي الإسباني هدفين في الشوط الثاني عبر راؤول غونزاليس (61)، وسافيو (69) من ضربة جزاء.

وكان على الفريق السعودي أن يعوض الخسارة في اللقاء الثاني أمام الرجاء البيضاوي المغربي، حيث حسم النتيجة لصالحه باقتدار بأربعة أهداف سجلها فؤاد أنور (4)، أحمد بهجا (49)، فهد الهريفي (51)، موسى صايب (86)، مقابل ثلاثة جاءت بواسطة مهدي الدوسري بالخطأ (25)، بوشعيب المباركي (67)، طلال القرقوري (73).

واصطدمت أحلام النصر بكورينثيانز البرازيلي الذي تُوج لاحقاً باللقب، حيث تقدم الأخير في الشوط الأول بهدف ريكاردينيو في الشوط الأول عند الدقيقة (24)، ثم ضاعف زميله فريدي رينكون النتيجة في الدقيقة (81) ليضع حداً لطموحات "العالمي".

ومثل النصر في تلك المشاركة التاريخية العديد من النجوم البارزين من بينهم فؤاد أنور وفهد الهريفي حيث كان الحدث هو الظهور الأخير لهما في الملاعب الخضراء حينما قررا الاعتزال، كما ضمت القائمة كلاً من محيسن الجمعان، محمد الخوجلي، إبراهيم الشويع، فهد المهلل، والمغربي أحمد بهجا والجزائري موسى صايب، وغيرهم من اللاعبين الذين أشرف على تدريبهم المدرب الصربي ميلان زيفادنوفيتش.

يستمر التصويت لغاية يوم السبت 23 كانون الثاني/يناير عند الساعة 10:00 مساء بتوقيت السعودية.

أخبار مقترحة :