نهائي كأس العالم للشباب: أبرز نجوم كوريا الجنوبية وأوكرانيا


لودز - يتقابل منتخب كوريا الجنوبية مع أوكرانيا يوم السبت في نهائي كأس العالم للشباب تحت 20 عاماً 2019 في بولندا، وذلك على ستاد مدينة لودز.

ويطمح المنتخب الكوري الجنوبي في الفوز بلقب البطولة للمرة الأولى في تاريخه. حيث يقوم التقرير التالي بإلقاء الضوء على أبرز نجوم فريقي المباراة النهائية.

أنظر أيضا :

كوريا الجنوبية

لي كانغ-اين

تألق لي كانغ-اين لاعب نادي فالنسيا الإسباني خلال هذه البطولة، خاصة في الأدوار الإقصائية. وقد شارك اللاعب البالغ من العمر 18 عاماً في جميع مباريات كوريا الجنوبية في البطولة، وكان مصدر خطورة دائمة في الفريق إلى جانب قراءته للمجريات على أرض الملعب ومهاراته العالية في التمرير.

ويتميز لي بقدراته العالية في تنفيذ الكرات الثابتة، وقد سجل من ضربة جزاء خلال المباراة أمام السنغال في الدور ربع النهائي، وصنع 4 أهداف لغاية الآن في البطولة.

لي غوانغ-يون

بدأ تألق الحارس الحارس لي غوانغ-يون من خلال التصفيات في بطولة آسيا للشباب تحت 19 عاماً، حيث قام بالعديد من التصديات المميزة، ومن بينها التصدي لفرصة خطيرة للإكوادوري ليوناردو كامبانا بمباراة الدور قبل النهائي، وهو التصدي الذي منح كوريا الجنوبية بطاقة التأهل للمباراة النهائية. وقد حافظ على نظافة شباكه في ثلاث مباريات خلال هذه البطولة.

كيم هيون-وو

من خلال طول قامته فإن كيم هيون-وو يشكل مصدر الأمان في خط دفاع المنتخب الكوري الجنوبي، وقد لعب الموسم الماضي في صفوف نادي دينامو زغرب الكرواتي، وهو سيخوض المباراة السادسة في كأس العالم، علماً بأنه سجل هدف الفوز في المباراة أمام جنوب أفريقيا.

أوكرانيا

أندري لونين

قدم حارس المرمى لونين الذي يلعب في نادي ريال مدريد الإسباني عروضاً قوية خلال البطولة، وقد غاب عن مباراة الدور ربع النهائي أمام كولومبيا بسبب استدعاءه ضمن المنتخب الوطني من أجل المشاركة في مباراتين مع المنتخب الوطني الأول في تصفيات كأس أوروبا، ولكنه عاد بعد ذلك وحافظ على نظافة شباكه في مباراة الدور قبل النهائي أمام إيطاليا.

سيرهي بوليستا

كان بوليستا من أفضل نجوم أوكرانيا خلال البطولة، حيث كان مصدر الخطورة الأكبر في الناحية الهجومية، وقد سجل هدفين وصنع آخرين، ويتوجب على المنتخب الكوري الجنوبي إيجاد الحلول من أجل إيقافه.

دانيلو سيكان

لم يشارك سيكان في أول مباراتين مع منتخب أوكرانيا، ولكنه بعد ذلك كان دائماً في التشكيلة الأساسية، حيث سجل 4 أهداف في أربع مباريات، وأثبت مقدار خطورته على مرمى الفريق الخصم، وقد سجل هدفين في مرمى بنما خلال دور الـ16 وسجل هدف الفوز أمام كولومبيا في ربع النهائي.

أخبار مقترحة :