أنت في / أخبار

كأس العالم للسيدات: الصين


كوالالمبور - كان منتخب الصين أول فريق آسيوي يبلغ المباراة النهائية في كأس العالم للسيدات، وذلك في نسخة عام 1999، كما توجت الصين بلقب كأس آسيا للسيدات ثماني كرات، وهي تطمح في استعادة أمجاد الماضي خلال كأس العالم 2019 في فرنسا.

وقبل انطلاق البطولة، يقوم الموقع الالكتروني للاتحاد الآسيوي لكرة القدم بإلقاء الضوء على المنتخبات الآسيوية المشاركة في البطولة، حيث يركز هذا التقرير على منتخب الصين.

أنظر أيضا :

حقائق

التصنيف العالمي: 16

المشاركات السابقة في كأس العالم للسيدات: 7 (1991 إلى 2007 ثم 2015 و2019)

أفضل نتيجة: الوصيف (1999)

النتيجة في النسخة الأخيرة من كأس العالم في كندا عام 2015: ربع النهائي (خسر أمام الولايات المتحدة 0-1)

قرعة الدور الأول: المجموعة الثانية (المانيا، جنوب أفريقيا، إسبانيا)

All You Need To Know - China PR

الطريق إلى فرنسا

كان منتخب الصين أول الفرق الآسيوية التي تحجز بطاقة التأهل إلى كأس العالم 2019، حيث فرض تفوقه خلال دور المجموعات في كأس آسيا للسيدات 2018 في الأردن، من خلال التفوق في دور المجموعات على تايلاند 4-0 والفلبين 3-0 والأردن 8-1.

ثم تعرض الفريق للخسارة في الدور قبل النهائي أمام اليابان بنتيجة 1-3، وفاز على تايلاند 3-1 في مباراة تحديد المركزين الثالث والرابع. وبعد نهاية البطولة بأسبوعين تمت إقالة المدرب الآيسلندي سيغي أولفسون.

المدرب: جيا زيوكوان

خلال مسيرته كلاعب فاز جيا زيوكوان بجائزتي الهداف وأفضل لاعب في كأس آسيا 1984، وهو يمتلك خبرة كبيرة كلاعب على مستوى الأندية والمنتخب الوطني.

وتسلم جيا مهمة تدريب منتخب الصين للسيدات في أيار/مايو 2018، وهو ثالث مدرب يشرف على الفريق منذ نهاية النسخة الماضية من كأس العالم.

الأداء قبل كأس العالم

لم يخسر منتخب الصين على أرضه منذ عام 2017، ولكنه في ذات الوقت لم يحقق الفوز في آخر أربع مباريات خارج أرضه، وكان مستوى الفريق متبايناً خلال الأشهر الأخيرة، حيث حقق المركز 11 في بطولة كأس الغارفي بالبرتغال، وفاز بعد ذلك بلقب بطولة دولية ودية أقيمت في الصين.

ورغم معاناة الفريق في المباريات الودية الأخيرة، إلا أنه كان يقدم عروضاً قوية، خاصة في المباراة التي أقيمت يوم الجمعة الماضي عندما خسر بصعوبة أمام فرنسا 1-2، وقد خلال هذه المباراة أداء دفاعي قوي.

أبرز اللاعبات: وانغ شوانغ

تعتبر وانغ شوانغ من النجمات الصاعدات في كرة القدم النسائية في قارة آسيا، وقد فازت بجائزة أفضل لاعبة في آسيا عام 2018.

وواصلت النجمة الصينية تألقها بعد انتقالها إلى نادي باريس سان جرمان الفرنسي، حيث سجلت 7 أهداف من بينها أول هدف للاعبة صينية في دوري أبطال أوروبا للسيدات.

وتشكل وانغ مصدر خطورة كبير في هجمات الصين، خاصة من خلال تفاهمها مع زميلتيها وانغ شانشان وهدافة كأس آسيا 2018 لي يينغ.

لاعبة صاعدة: بينغ شيمينغ

برزت حارسة المرمى بينغ البالغة من العمر 21 عاماً خلال مشاركتها مع منتخب الصين في بطولة آسيا للشابات تحت 19 عاماً 2017، حيث فاجأت الجميع لتصبح الحارسة الأساسية للمنتخب الوطني في كأس آسيا للسيدات 2018.

وشاركت بينغ في ثلاثة من آخر أربع مباريات خاضها المنتخب الصيني، ومن بينها المباراة أمام فرنسا حيث قدمت عرضاً قوياً يؤكد مكانها كحارسة أساسية في الفريق.

لاعبة تستحق المتابعة: غو ياشا

تمتلك غو ياشيا البالغة من العمر 28 عاماً خبرة كبيرة، لتشكل دعماً قوياً للاعبات الشابات في الفريق.

وبدأت غو مسيرتها الدولية عام 2008 من خلال المشاركة في دورة الألعاب الأولمبية وكأس آسيا للسيدات، ولا زالت حتى الآن تعتبر من اللاعبات المهمات في الفريق، علماً بأنها سجلت هدف الفوز 1-0 في المباراة أمام كوريا الجنوبية في شهر كانون الثاني/يناير الماضي.

المباراة الأهم: إسبانيا

خلال المواجهات أمام المانيا خسر منتخب الصين جميع المباريات الست التي خاضها أمام المانيا، ولكن الفريق سيلعب بثقة أمام جنوب أفريقيا بعدما تفوق أمامها 10 مرات متتالية في المواجهات التي جمعت بينهما.

وبالتالي فإن المباراة الثالثة والأخيرة بدور المجموعات أمام إسبانيا ستكون مواجهة الحسم للتأهل عن المجموعة، علماً بأن إسبانيا تأهلت إلى النهائيات بعد تحقيق 8 انتصارات متتالية في التصفيات الأوروبية، وفي ذات الوقت فإنها لم يسبق لها تحقيق أي فوز في تاريخ كأس العالم.

المحصلة

يعتقد المدرب جيا أن فريقه إذا لعب بروح الأبطال فإنه لن يكون هنالك حدود لطموحاته في فرنسا، حيث يعتبر أن فريقه يمتلك مقومات التأهل عن مجموعته.

وفي حالة حصول الصين على المركز الثاني في المجموعة فإنها قد تخوض مواجهة قوية في دور الـ16 أمام الولايات المتحدة حاملة اللقب.

أخبار مقترحة :