أساطير آسيوية

جوائز خيارات الجمهور لعام 2020 - إغلاق باب التصويت لجائزة أفضل لاعب شاب


كوالالمبور - انتهى التصويت في استفتاء جائزة أفضل لاعب شاب ضمن جوائز خيارات الجمهور لعام 2020.

وسوف يتم الإعلان عن أسماء الفائزين في جوائز خيارات الجمهور يوم 24 كانون الثاني/يناير، حيث تشكل أصوات الجماهير نسبة 60% من النتيجة النهائية، في حين ستكون هناك نسبة 40% لآراء فريق خبراء مستقل.

ويمكن أدناه مطالعة المرشحين ضمن فئة أفضل لاعب شاب.

أنظر أيضا :

وون دو-جاي (23 عاماً، أولسان هيونداي/كوريا الجنوبية)

ساهم اللاعب وون دو-جاي في فوز منتخب كوريا الجنوبية بلقب بطولة آسيا تحت 23 عاماً، كما قدم مستوى مميز على مستوى النادي.

لاعب الوسط المدافع تألق مع منتخب بلاده في تايلاند وفاز بجائزة أفضل لاعب في البطولة، وساهم أيضاً في تتويج أولسان هيونداي بلقب دوري أبطال آسيا 2020.


بوبير عبدالخالقوف (23 عاماً، ناساف/أوزبكستان)

ساهم بوبير عبدالخالقوف في بلوغ منتخب أوزبكستان للدور قبل النهائي في بطولة آسيا تحت 23 عاماً، ثم قدم مستوى مميز في الدوري المحلي، حيث سجل 17 هدف وجاء بالمركز الثاني في ترتيب الهدافين.

وحصل اللاعب على جائزة لاعب الشهر في الدوري الأوزبكي مرتين في شهري أيلول/سبتمبر وتشرين الأول/أكتوبر، وساهم في حصول ناساف على المركز الثاني.


كاورو ميتوما (22 عاماً، كاوازاكي فرونتال/اليابان)

رغم أنه لا زال في بداية مسيرته الاحترافية إلا أن كاورو ميتوما سجل 13 هدف في الدوري الياباني وساهم في فوز فريقه كاوازاكي فرونتال بلقب البطولة.

وقد كان تألق اللاعب بعد استئناف الدوري الياباني إثر التوقف بسبب جائحة كوفيد-19، فسجل 13 هدف وصنع 12، ثم سجل هدف الفوز لفريقه في نهائي كأس امبراطور اليابان.


عبدالله الحمدان (22 عاماً، الشباب/السعودية)

بدأ عبدالله الحمدان عام 2020 بقوة من خلال التألق في بطولة آسيا تحت 23 عاماً والمساهمة في بلوغ منتخب السعودية للمباراة النهائية، ثم واصل العروض المميزة خلال العام.

في الدوري السعودي يقدم الحمدان مساهمة كبيرة في تسجيل وصناعة الأهداف مع نادي الشباب، وشارك مع المنتخب الوطني في المباراة الودية التي أقيمت نهاية العام.


تاكيهيرو تومياسو (22 عاماً، بولونيا/اليابان)

يعتبر من بين أفضل المدافعين في قارة آسيا رغم أنه لا زال يبلغ من العمر 22 عاماً، حيث فرض موقعه في التشكيلة الأساسية لنادي بولونيا الإيطالي.

كما شارك تومياسو خلال المباريات الودية التي خاضها منتخب اليابان عام 2020، وأثبت حضوره إلى جانب زميلة صاحب الخبرى مايا يوشيدا.


مهدي قائدي (22 عاماً، الاستقلال)

بعد خروج منتخب إيران من الدور الأول في بطولة آسيا تحت 23 عاماً في تايلاند، عوض مهدي قائدي ذلك من خلال العروض القوية مع نادي الاستقلال، حيث سجل ثلاثة أهداف وصنع هدف في ست مباريات في دوري أبطال آسيا.

وساهم تألق قائدي في حصول الاستقلال على وصافة الدوري الإيراني ووصافة كأس حاذفي، وسجل اللاعب في نهائي بطولة الكأس، وشارك أيضاً مع المنتخب الوطني حيث سجل في المباراة أمام البوسنة في شهر تشرين الثاني/نوفمبر.


مهند علي (20 عاماً، بورتيمونيسي والسيلية/العراق)

انتقل النجم العراقي الصاعد مهند علي من العراق إلى قطر ثم إلى البرتغال، وعاد بعد ذلك ليلعب مع نادي السيلية، حيث واصل التألق من خلال 7 أهداف في 12 مباراة مع نادي السيلية خلال الأشهر الثلاث الأخيرة من عام 2020.

وسجل مهند علي في المباراة التي فاز فيها منتخب العراق على أوزبكستان 2-1 خلال شهر تشرين الثاني/نوفمبر، ليرفع رصيده إلى 15 هدف دولي في 30 مباراة.


تاكيفوسا كوبو (19 عاماً، مايوريكا وفياريال/اليابان)

وصل تاكيفوسا كوبو إلى إسبانيا أواسط عام 2019 لينضم إلى ريال مدريد، وقد أمضى النصف الأول من عام 2020 على سبيل الإعارة مع نادي مايوركا، ثم انضم إلى فياريال في عقد لمدة موسم واحد خلال شهر آب/أغسطس، وقد حقق العديد من الإنجازات مع كلا الناديين.

فقد شارك كوبو في أغلب المباريات مع مايوركا، وتم اختياره بين تشكيلة النجوم الشباب بالدوري الإسباني التي أعلنها الاتحاد الأوروبي لكرة القدم، ورغم أنه لم يشارك كثيراً مع فياريال إلا أنه نجح في تسجيل هدفه الأول على المستوى الأوروبي ونال جائزة أفضل لاعب في المباراة أمام سيفاسبور ضمن الدوري الأوروبي في شهر تشرين الأول/أكتوبر.


موسى التعمري (23 عاماً، أبويل ولويفن/الأردن)

أكد موسى التعمري مكانته من قبل في التشكيلة الأساسية لمنتخب الأردن، وقدم مستويات مميزة خلال عام 2020 ساهم من خلالها في قيادة نادي أبويل القبرصي لبلوغ الأدوار الإقصائية في الدوري الأوروبي.

وفي بداية الموسم الجديد انتقل التعمري إلى بلجيكا في شهر تشرين الأول/أكتوبر ليواصل التألق مع نادي لويفن.


جاروينساك وونغورن (23 عاماً، ساوت براكان/تايلاند)

استهل التايلاندي دارونيساك وونغورن عام 2020 بتسجيل هدفين بمرمى البحرين خلال المباراة الافتتاحية لبطولة آسيا تحت 23 عاماً، ليواصل بعد ذلك مشوار التألق.

وأنهى اللاعب البطولة القارية في صدارة الهدافين برصيد 3 أهداف، ثم صنع 8 أهداف في 15 مباراة بالدوري التايلاندي.


محمد وعد (21 عاماً، الوكرة والسد/قطر)

قدم محمد وعد مستويات مميزة خلال عام 2020 ليحجز موقعه في التشكيلة الأساسية لنادي السد، ويحجز موقعه في تشكيلة المنتخب القطري عندما شارك في المباراة أمام بنغلادش في التصفيات الآسيوية لكأس العالم وكأس آسيا.

وظهرت مساهمات محمد وعد مع نادي السد سواء على المستوى المحلي أو في دوري أبطال آسيا.


رايلي ماكغري (22 عاماً، أديلايد يونايتد وبيرمنغهام/أستراليا)

لم يشارك رايلي ماكغري مع منتخب أستراليا في بطولة آسيا تحت 23 عاماً بسبب الإيقاف، ولكنه عوض ذلك من خلال مميز في الدوري الأسترالي، حيث فاز بجائزة أفضل لاعب شاب لعام 2020، وحصل على جائزة أفضل لاعب في نادي أديلايد يونايتد.

لاعب الوسط أنهى الموسم بتسجيل 10 أهداف، وفي نهاية العام حصل على عرض من أجل الانضمام إلى إنكلترا حيث سجل في المباراة الأولى له مع بيرمغنهام أمام بريستون نوري اند.


عزيزجون غانييف (22 عاماً، شباب الأهلي/أوزبكستان)

برز لاعب الوسط المدافع عزيزجون غانييف مع منتخب أوزبكستان خلال بطولة آسيا تحت 23 عاماً، وساهم في بلوغ الدور قبل النهائي من خلال مشاركته في جميع المباريات كأساسي.

وانضم بعد ذلك إلى نادي شباب الأهلي الإماراتي، ليقدم عروضاً قوية كان أبرزها عندما سجل هدف التقدم أمام الأهلي السعودي في دور الـ16 من دوري أبطال آسيا.


مهدي عبدي قارا (22 عاماً، بيرسيبوليس/إيران)

فاز اللاعب مهدي عبدي قارا بلقب الدوري مع بيرسيبوليس، لكن تألقه كان في النصف الثاني من العام عندما قدم عروضاً مميز ساهم من خلالها في تأهل الفريق إلى نهائي دوري أبطال آسيا.

وسجل مهدي لبيرسيبوليس في دوري أبطال آسيا خلال دور المجموعات والدور قبل النهائي ثم النهائي، ليعلن عن نفسه كأحد نجوم المستقبل.


عبدالرحمن غريب (23 عاماً، الأهلي السعودي/السعودية)

تألق عبدالرحمن غريب مع المنتخب السعودي خلال بطولة آسيا تحت 23 عاماً، ليساهم في تأهل الفريق للمباراة النهائي.

وعلى مستوى نادي الأهلي ساهم اللاعب في بلوغ الفريق إلى ربع نهائي دوري أبطال آسيا، وكانت أبرز مساهماته صنع هدف الفوز في المباراة أمام الشرطة العراقي.


لي كانغ-اين (19 عاماً، فالنسيا/كوريا الجنوبية)

رغم أن لي كانغ-اين لم يشارك مع منتخب بلاده في بطولة آسيا تحت 23 عاماً، إلا أن الفائز بجائزة أفضل لاعب شاب في آسيا عام 2019 تألق مع نادي فالنسيا الإسباني، حيث شارك في 21 مباراة خلال عام 2020.

وصنع لي هدفين لزملاءه في المباراة أمام ليفانتي في افتتاح الموسم الجديد من الدوري الإسباني.


صفاوي رشيد (23 عاماً، جوهور دار التعظيم وبورتيمونيزي/ماليزيا)

ساهم اللاعب صفاوي رشيد في فوز نادي جوهور بلقب الدوري الماليزي للموسم الرابع على التوالي.

وسجل اللاعب 7 أهداف خلال الفترة من أيلول/سبتمبر ولغاية تشرين الأول/أكتوبر، قبل أن ينتقل إلى نادي بورتيمونيزي البرتغال.


سونغ مين-كيو (21 عاماً، بوهانغ ستيلرز/كوريا الجنوبية)

لاعب آخر في القائمة من كوريا الجنوبية، وهو أيضاً لم يشارك في بطولة آسيا تحت 23 عاماً، إلا أنه فاز بجائزة أفضل لاعب شاب في الدوري الكوري.

لاعب الوسط المهاجم تألق هذا العام مع بوهانغ ستيلرز من خلال تسجيل 10 أهداف وصناعة 6 ليساعد فريقه بالعودة إلى المنافسات القارية.


زايد العامري (23 عاماً، الجزيرة/الإمارات)

لاعب يمتاز بالمهارات العالية، وقد بدأ العام من خلال التسجيل في ثلاث مباريات على التوالي في بطولة آسيا تحت 23 عاماً، من بينها هدف مميز بمرمى كوريا الشمالية.

ورغم إلغاء منافسات الدوري الإماراتي بسبب جائحة كوفيد-19 إلا أن العامري نجح بتسجيل 5 أهداف في 12 مباراة بعد انطلاق الموسم الجديد.


جاسور ياخشيبويف (23 عاماً، اينرجتيك وشاختار سوليغورسك/أوزبكستان)

تألق جاسور ياخشيبويف مع المنتخب الأوزبكي في بطولة آسيا تحت 23 عاماً، قبل أن يقدم مستويات مميزة في الدوري البيلاروسي مع اينرجتيك أولاً ثم في النصف الثاني من الموسم مع شاختار سوليغورسك الذي توج باللقب.

واستهل اللاعب مشوار التألق بتسجيل هدفين في مرمى حامل لقب الدورب البيلاروسي باتي بوريسوف، قبل أن ينهي الموسم برصيد 18 هدف في جميع المسابقات.


*Poll ends 16:00 (UTC+8) on January 12. Fans can vote for their favourite player once a day. Results for all categories will be announced on January 24.

أخبار مقترحة :