بطولات الدوري المحلية

جولة في وسط آسيا: الاستقلال يظهر أفضل ما عنده بتسجيله 11 هدفاً، وتعاقدات بالجملة في قرغيزستان


بيشكيك - فرض فريق الاستقلال المهيمن أسلوبه من خلال تسجيله 11 هدفاً رائعاً في كأس طاجيكستان، في حين تبرم أندية قرغيزستان عدداً من التعاقدات الكبيرة قبل غلق باب الانتقالات.

سيعود الدوري في أوزبكستان للمنافسة من جديد قريباً بعد تحديد 14 آب/أغسطس موعداً جديداً للإستئناف، بينما تتصاعد المنافسة على حسم المركز الثاني في الدوري الإيراني.

يُسلط التقرير التالي الضوء على جميع الأخبار والنتائج الرئيسية من كارا بالتا إلى جوخاند.

أنظر أيضا :

طاجيكستان: الاستقلال يسحق منافسه وخوجاند يخرج من الكأس

عاد فريق الاستقلال إلى المنافسة بقوة في طاجيكستان، يوم الاثنين، متغلباً على فريق الدرجة الثانية موهير 11-0 ليتقدم إلى ربع النهائي من بطولة الكأس.

سجل مانوشهر جليلوف الهدّاف أربعة أهداف، وكانت جميعها في الشوط الأول، وهو واحد من سبعة لاعبين في الاستقلال كانوا ضمن قائمة الهدافين في المباراة، والتي سيواجه من خلالها في الدور ربع النهائي منافسه رافشان كلوب.

في حين أن فوز الاستقلال الكبير لم يكن بعيداً عن التوقعات، غادر غريمه المحلي، خوجاند بطولة الكأس في ظروف مفاجئة، حيث تعرض إلى الخسارة 0-3 أمام كوكتوش، يوم السبت.

سيواجه كوكتوش نظيره استرافشان في دور الثمانية، بينما سيلتقي لوكوموتيف بامير منافسه ريغار تاداز بعد فوزه بنتيجة 2-1 على باركشي في دور الـ16، مع تأهل خاتلون واسكاتا أيضاً لربع النهائي بانتصارات نهاية الأسبوع.

حقق فريق الاستقلال الفوز بكأس طاجيكستان ستة مرات في المواسم السبعة الماضية، وكان الفشل الوحيد الذي حصل عقب الهزيمة 0-2 أمام خوجاند في نهائي عام 2017.


قرغيزستان: الدوري الممتاز يعود للدوران يوم الجمعة

سينتهي الدوري القيرغيزي الممتاز بعد خمسة أشهر عندما تستأنف منافساته، يوم الجمعة.

مع انسحاب ليدر من الدوري، ستتنافس ثمانية فرق بنظام الذهاب والإياب، وستقام جميع المباريات في موقع مركزي في مدينة كانط، بالقرب من العاصمة بيشكيك.

سيتم إقامة مباريات موسم 2020 المختصر خلف أبواب مغلقة بدون حضور الجماهير، مع فرصة مشاهدة المتابعين منافسات الدوري عبر خدمة البث المباشر.

في غضون ذلك، أكملت أندية المقدمة الكبرى أسبوعاً محموماً من العمل خارج الملعب، مع تغيير مجموعة من اللاعبين في هذه الأندية قبل الموعد النهائي لانطلاق الدوري القرغيزي الممتاز.

كان وصول إدغار بيرنهاردت إلى دوردوي هو أبرز الأخبار الرئيسية - ويمكن القول أنه أحد أكبر التعاقدات التي قدمها نادي من قرغيزستان في الدوري المحلي الممتاز في السنوات الأخيرة - وستكون هذه أول مهمة لنجم المنتخب القرغيزي في الدوري المحلي بعد عديد من التجارب على المستوى الخارجي.

في مكان آخر، انضم لاعب خط وسط منتخب قرغيزستان، موروليم أحمدوف، إلى نيفتشي كوشكور-آتا بعد عودته من تجربة في بنغلاديش مع سيف إس سي، في حين أن ماكسات عليموف - المعروف بكونه نجم كرة القدم داخل الصالات - عاد إلى المباريات في الهواء الطلق من خلال الانضمام إلى النادي الصاعد كاغانات.

وسينضم عليموف إلى المهاجم المخضرم وهدّاف الدوري في مناسبتين ألمازبيك ميرزالييف. حيث ان هذا الثنائي هما سلسلة من الوافدين الجدد إلى النادي، بالإضافة إلى التعاقد مع مدرب طاجيكستان السابق حكيم فيوزلوف.

انتهى الموعد النهائي لفترة الانتقالات المحلية الآن، على الرغم من السماح بالانتقالات على المستوى الدولية حتى 10 آب/أغسطس.


أوزبكستان: تحديد تاريخ العودة الجديد للدوري المحلي

يقترب موسم 2020 من الدوري الأوزبكي المتقطع في غالب الأحيان من الاستئناف من جديد، مع تأكيد يوم 14 آب/أغسطس كتاريخ عودة المنافسة الجديد، بعد آخر توقف للمنافسة.

ستقام المباريات طوال شهر آب/أغسطس في خلال التجمع في مكان مركزي، في العاصمة طشقند ومحيطها.

المباراة المؤجلة من الجولة التاسعة بين بخارى وبونيودكور ستعيد انطلاق الدوري رسمياً، قبل أن تبدأ الجولة العاشرة من خلال سبع مباريات يوم 17 آب/أغسطس.

باختاكور حامل اللقب - الذي سيلتقي كوكاند 1912 في 18 آب/أغسطس - لا يزال في صدارة ترتيب الدوري، مع تأخر فريق المدرب ميرجلال قاسيموف اي جي ام كي بفارق نقطة في المركز الثاني.

إيران: فوز الاستقلال بعشرة لاعبين

احتفل فريق بيرسيبوليس بالفعل بفوزه باللقب، لكن منافسه في المدينة الاستقلال اتخذ خطوة مهمة نحو احتلال المركز الثاني بعد أن تخطى نظيره سيباهان بفوز حاسم 2-1.

قضى فريق المدرب فرهاد مجيدي أكثر من نصف المباراة بعشرة لاعبين بعد طرد لاعبه آراش رضواند في الدقيقة 44، ولكن ضربة جزاء من شيك دياباتي وهدف علي مصلح ضمن النقاط الثلاث الثمينة للاستقلال.

من جهة أخرى، صعد تراكتور سازي إلى المركز الثالث بعد تعادله السلبي مع بايكان، في حين أن خسارة سيباهان شهدت تراجعه إلى المركز الرابع.

على الطرف الآخر من جدول الترتيب، احتفظ شاهين بوشهر بآخر فرصة له للبقاء في الدوري بالفوز 2-0 على ضيفه بارس جنوبي جام صاحب المركز الرابع عشر، مما قلص الفارق بين الناديين إلى أربع نقاط فقط مع وجود ثلاث مباريات مُتبقية.