الهند

كاهيل يعتبر أن اللعب بانتظام أمر حيوي لكي تتطور المواهب الشابة في الهند


نيودلهي - يعتقد مهاجم فريق جمشيدبور السابق تيم كاهيل أن المواهب الشابة في الهند يمكن أن تتطور من خلال اللعب المنتظم.

وقال كاهيل، الذي أنهى مسيرته الكروية بعد انتهاء فترة تجربته مع فريق جمشيدبور في موسم 2018-2019 من الدوري الهندي الممتاز، إن تجربته أقنعته بأن الدولة الواقعة في جنوب آسيا لديها ما يلزم للتفوق في القارة وبلوغ مستوى عالمي.

أنظر أيضا :

قال كاهيل لقناة ستار سبورتس فوتبول يونايتد: المواهب الهندية تحتاج فقط إلى المزيد من المباريات، وأن تجعلهم يلعبون طوال الوقت ويتنافسون، وعندما يدخلون في المباريات الدولية، سترى أنهم قادرون على تحمل الضغط.

تم قطع مسيرة كاهيل في جمشيدبور بعد 11 مباراة بسبب الإصابة، لكن الأسطورة الأسترالية لا يملك سوى ذكريات جميلة عن وقته مع الفريق الهندي.

وقال: لقد كان أمراً رائعاً، لقد عشت وتنفست كل شيء وكنت قريباً جداً من المجتمع هناك وكذلك أصحاب مجموعة تاتا.

وأوضح: أحد أفضل الأشياء في المنظمة والنادي هو أن كل ما فعلناه كان لعشاقنا وكل شيء فعله جمشيدبور كان للاعبين.

وتابع: إن الأكاديمية - حيث تدربنا - كانت على بعد نصف ميل من شققنا الصغيرة. كنّا حول الأطفال وفي المدارس حيث قدمنا برامج تدريبية.

وأضاف: كنّا نلعب وسط حضور الآلاف في المباراة. أنا محظوظ جداً لأنني حصلت على هذا النوع من الخبرة.

وأردف: الدوري الهندي للمحترفين والبطولات التي يتم لعبها تتميز ببنية تحتية رائعة والشيء الوحيد الذي تحتاجه اللعبة أكثر من أي شيء هو العمل الجماعي.

وأكمل: الجميع يسيرون في نفس الاتجاه للوصول إلى هذا الهدف - وهو الفوز بلقب كأس آسيا، والوصول إلى كأس العالم ومساعدة كرة القدم للسيدات وتطوير بطولاتهم الخاصة.

أخبار مقترحة :