الصين

فيلايني يغادر المستشفى بعد تعافيه من فايروس كورونا


شنغهاي - غادر البلجيكي مروان فيلايني لاعب نادي شاندونغ لونينغ الصيني والنجم السابق في نادي مانشستر يونايتد الإنكليزي، المستشفى بعد تعافيه من فايروس كورونا المستجد (كوفيد-19).

وكان لاعب الوسط البالغ من العمر 32 عاماً اللاعب الوحيد الذي ثبتت إصابته بفايروس كورونا في الدوري الصيني، وهو الآن سيمضي 14 يوم في الحجر الصحي الإضافي، بحسب إعلان نادي شاندونغ لونينغ.

وأعلن فيلايني يوم 22 آذار/مارس أن نتيجة فحص الكورونا لديه كانت إيجابية، بعد عودته إلى الصين، ولكنه طمأن الجماهير أن حالته جيدة.

أنظر أيضا :

ونشر فيلايني مقاطع فيديو له عبر موقع انستغرام وهو يتدرب في غرفته بالمستشفى الواقع في شرق مدينة جينان.

وقال اللاعب يوم الثلاثاء: حان الوقت بالنسبة لي كي أشكر من أعماق قلبي الطاقم الطبي في المستشفى، حيث أن طواقم التمريض والأطباء اعتنوا بي بلطف وعملوا على راحتي خلال فترة البقاء بالمستشفى.

وأوضح: الجزء الأصعب بات من الماضي، ومن الضروري أن نواصل القتال.

وانضم فيلايني إلى شاندونغ لونينغ قادماً من مانشستر يونايتد في شهر شباط/فبراير من العام الماضي، وقد سجل الموسم الماضي 12 هدف في 34 مباراة، وصنع 5 أهداف لزملاءه.

أخبار مقترحة :