أساطير آسيوية

الياباني كيسوكي هوندا يتطلع بشغف إلى مغامرته الجديدة في أذربيجان


طوكيو - اعترف النجم الياباني كيسوكي هوندا بارتكاب "أخطاء وإخفاقات" خلال مسيرته الكروية، وذلك قبيل انطلاق مشاركته في الدوري الأذربيجاني، لكنه رفض التخلي عن طموحه باللعب في أولمبياد طوكيو القادمة.

وقع لاعب خط الوسط البالغ من العمر 34 عاماً، والذي قضى ثلاث سنوات ونصف مع العملاق الإيطالي ميلان، مع فريق نيفتشي الاذربيجاني حتى نهاية الموسم الحالي، يوم الاثنين، بعد أن بقي بلا نادٍ منذ رحيله عن بوتافوغو البرازيلي في كانون الأول/ديسمبر.

إنه تغيير كبير في مسيرة هوندا، الذي كان في السابق الدعامة الأساسية لمنتخب بلاده وأول لاعب ياباني يسجل في ثلاث نهائيات لكأس العالم.

أنظر أيضا :

وقال هوندا، الذي لعب بالفعل مع أندية في سبع دول مختلفة بما في ذلك المكسيك وأستراليا وروسيا، إنه "ليس لديه أي خيارات" بعد انتقاله إلى البرتغال في شباط/فبراير بسبب لوائح الانتقالات.

وأوضح خلال مؤتمر صحفي عبر الانترنت من باكو: : لقد ارتكبت الكثير من الأخطاء والإخفاقات - ولهذا السبب أنا هنا.

وأضاف: قال لي الجميع: لماذا لا تعود إلى اليابان لتلعب؟ لكن، لم يعد الأمر مثيراً للاهتمام بالنسبة لي بعد الآن. ربما أنا شخص غريب، لكن هذا أنا ، أحب خوض التحديات تحدي وتجربة أشياء جديدة.

لكن هوندا، الذي اعتزل اللعب مع المنتخب الياباني الأول في عام 2018، يعتقد أنه لا يزال بإمكانه العودة إلى إلى صفوف منتخب بلاده للمشاركة في أولمبياد طوكيو هذا الصيف التي تأجلت بسبب فايروس كورونا.

وقال لاعب خط الوسط الهجومي، الذي يأمل أن يتم اختياره كواحد من ثلاثة لاعبين فوق سن 24 عاماً، في تشكيلة منتخب اليابان تحت 24 عاماً: لا شيء مستحيل، لكن الوضع ليس سهلاً بالنسبة لي.

وتابع: لم يتم اختياري حتى الآن، لذا يجب أن أُظهر للمدير الفني للمنتخب الوطني أنني ألعب بشكل جيد هنا. لدي طموح لأُظهر أنني ألعب بشكل جيد مرة أخرى، وأعتقد أن هذا ممكن.

وتجاهل هوندا أيضاً الاقتراحات بأن دوره كمدير عام لمنتخب كمبوديا الوطني، الذي تولاه في عام 2018، سيتعارض مع مسيرته الكروية.

وقال: أعرف كيف أدير وقتي مع الأشخاص العظماء الذين يعملون في مشروع المنتخب الكمبودي.

وأردف: أولاً، يمكنني قضاء الكثير من الوقت كلاعب، وثانياً أقضي بعض الوقت في المشروع الكمبودي مع أشخاص رائعين، ليس من الصعب إدارة الوقت.

وقال هوندا إن اللعب مع فريق نيفتشي هو أولويته في الوقت الحالي، لكنه رفض التكهن بخططه لما بعد موسم الدوري في أذربيجان الذي ينتهي في أواخر آيار/مايو.

وتابع: لم أتوقع قط بأنني سوف آتي إلى أذربيجان عندما بدأت لعب كرة القدم.

وختم: لم أكن أتوقع عندما بدأت لعب كرة القدم أن ألعب في ثماني دول مختلفة. ولكن الآن، وبصراحة، أريد حقاً اللعب في المزيد من البلدان.

أخبار مقترحة :