تطوير اللعبة

إطلاق برامج تطوير جديدة ومُحسّنة للاتحادات الوطنية الأعضاء


١٩/٠٩/٠٣
Advance 11 - MA Development

كوالالمبور - كان تطوير الاتحادات الوطنية الأعضاء أحد مجالات التركيز الرئيسية في إطار الرؤية والمهمة في الاتحاد الآسيوي لكرة القدم، وشهد آخر 12 شهراً تقديم مجموعة كبيرة من برامج تطوير جديدة ومُحسّنة للاتحادات الوطنية الأعضاء.


ارتفع برنامج المساعدة المالية للاتحاد الآسيوي لكرة القدم AFAP إلى 500 ألف دولار أمريكي في عام 2019 - بزيادة قدرها 100% عن عام 2018 - وسيتم توزيعه على دفعتين على الاتحادات الوطنية الأعضاء المؤهلة، التي يمكنها بعد ذلك الاستفادة من هذه الأموال لتحقيق أهدافها وبرامجها.

يجب توزيع ما لا يقل عن 10% من برنامج AFAP لتطوير برامج كرة القدم للسيدات وكرة الصالات للسيدات، دورات المدربين والشباب والفئات العمرية، مما يؤكد بشكل أكبر رؤية ورسالة الاتحاد الآسيوي لكرة القدم لتعزيز الرياضة على جميع المستويات.

اعتباراً من عام 2020، يجب على جميع الاتحادات الوطنية الأعضاء المؤهلة توظيف متخصصين بدوام كامل في مجالات رئيسية مثل تطوير المدربين، برامج النخبة للشباب، كرة القدم للسيدات، الفئات العمرية، التسويق، التحكيم، الشؤون القانونية، الإعلام والاتصال، الشؤون المالية، العلاقات الدولية، ترخيص الأندية بالترتيب للاستفادة من برنامج AFAP السنوي.

اعترافاً بالحاجة إلى بناء المزيد من البنية التحتية الخاصة بلعبة كرة القدم، تم إيقاف برنامج الملاعب المصغرة الذي نال استحساناً كبيراً في إطار مبادرة البنية التحتية لرئيس الاتحاد الآسيوي، ويمكن الآن للاتحادات الوطنية الأعضاء الاستفادة من الزيادة في المساهمة بمبلغ 800 ألف دولار أمريكي خلال الفترة 2019-2020، وذلك لأي استثمار في البنية التحتية بما في ذلك الملاعب المصغرة.

لدى الاتحادات الوطنية أيضاً خيار إدارة مناقصة المشروع وفقاً لإرشادات المناقصة الخاصة بالاتحاد الآسيوي، وقد تم تخفيض مبلغ استثمار الاتحاد الوطني إلى 10% من إجمالي تكلفة المشروع.

وقال أمين عام اتحاد بوتان لكرة القدم، أوغين وانغتشوك: كان الاتحاد الآسيوي فعّالاً للغاية في مساعدة الاتحادات الوطنية الأعضاء على تحقيق أهدافها. هذه الابتكارات في برامج تطوير الاتحاد الوطني سوف تقطع شوطاً طويلاً في تطوير اللعبة في بلدنا وتحقيق أهدافنا.

وأوضح: كرة القدم في آسيا تنمو بسرعة، ويجب أن نستمر في تطوير الرياضة على جميع المستويات - من الخبرة الفنية إلى كرة القدم على مستوى الواعدين - وهذه البرامج التطويرية تتناسب مع خطتنا الإستراتيجية طويلة الأجل.

مع زيادة التمويل المقدم من الاتحادين الدولي والآسيوي لكرة القدم، أدخلت إدارة تطوير الاتحادات الوطنية أيضاً الهدف الإنمائي الرابع (CDG4) ضمن مبادرة الرئيس للتطوير لضمان المساءلة والشفافية.

بموجب CDG4، يتعين على جميع الاتحادات الوطنية تنفيذ نظام شامل للإدارة المالية بحلول 31 كانون الأول/ديسمبر 2020، والذي يتضمن السياسات والعمليات والهياكل والأنظمة، وأفضل ممارسات التقارير المالية والحوكمة اللازمة والمبادئ التوجيهية للهياكل.

AFC New Development Programmes

تم تقديم 11 دفعة أيضاً لمساعدة الاتحادات الوطنية في قياس قدراتها مقارنةً بمجموعة من المبادئ التوجيهية التي تتضمن 11 وظيفة رئيسية، والتي تشمل الشؤون القانونية والحوكمة والمالية والمخاطر والإدارة واللوجستيات وتكنولوجيا المعلومات والموارد البشرية وإدارة المرافق وصيانتها.

وتركز المبادئ التوجيهية أيضاً على التسويق والعلامات التجارية، وتطوير الأعمال التجارية، والعلاقات مع المساهمين، والقيادة، وإدارة الفرق والمسابقات الوطنية وإدارة النادي.

تم تصميم نظام ومنهجية الـ11 دفعة لتحسين أهداف الاتحادات الوطنية الأعضاء وكفاءاتها مع مساعدتها في نهاية المطاف على التقييم الذاتي وتحديد المجالات التي تتطلب الاهتمام والتركيز.

كما تم إطلاق برنامجين جديدين - برنامج كرات الاتحاد الآسيوي لكرة القدم من أجل التطوير ومبادرة الكادر الفني لرئيس الاتحاد الآسيوي لكرة القدم - وكلاهما من الجوانب المهمة لتعزيز قدرات الاتحادات الوطنية الأعضاء.

سيعمل برنامج كرات الاتحاد الآسيوي من أجل تطوير كرة القدم في القارة من خلال توزيع 500 كرة قدم تدريبية متعددة الاستخدامات سنوياً على كل اتحاد وطني، في حين ستوفر مبادرة الكادر الفني لرئيس الاتحاد الآسيوي لكرة القدم مساهمة مالية قدرها 200 ألف دولار أمريكي سنوياً من أجل توظيف ذوي خبرة فنية مؤهلة في مجالات التطوير التقني في الاتحادات الأعضاء المستفيدة من برنامج AFAP.

تؤكد برامج التطوير الجديدة على التقدم الذي يواصل الاتحاد الآسيوي لكرة القدم إحرازه في أن يصبح منظمة أكثر تفكيراً وديناميكية، تركز بشكل كامل على مساعدة الاتحادات الوطنية الأعضاء واللعبة الأكثر شعبية في آسيا على الارتقاء للوصول إلى مستويات جديدة في العقود المُقبلة.