الصين

زهاو لينا: حارسة مرمى نهاراً وعازفة طبول ليلاً


٢٠/٠٥/٢٠
Zhao Lina

شنغهاي - من المثير للدهشة أن الأنيمي الياباني كان له تأثير كبير على بعض لاعبي كرة القدم العظماء وحارسة مرمى المنتخب الصيني السابقة للسيدات زهاو لينا لا تختلف في ذلك.


فقد قرر هيديتوشي ناكاتا ممارسة لعبة كرة القدم بعد مشاهدته الفيلم الكرتوني الكابتن تسوباسا (الكابتن ماجد)، في حين أن لاعبين أمثال جيمس رودريغيز وأندريس إنييستا وليونيل ميسي استلهموا ذلك من خلال العديد من الأبطال خلال أيامهم الأولى.

أنظر أيضا :


ومع ذلك، كانت هناك قصة مختلفة للاعبة زهاو، التي تم اكتشاف موهبتها الموسيقية بواسطة أنيمي يدعى "نانا". إنها قصة تتمحور حول فرقة موسيقى الروك الشهيرة.

وقالت اللاعبة البالغة من العمر 28 عاماً خلال حديثها مع الموقع الإلكتروني للاتحاد الدولي لكرة القدم: شاهدت نانا في عام 2005 عندما كنت شابة ألعب في فريق في شنغهاي. بصفتي من محبي موسيقى الروك آند رول، وقعت في حب القصة عندما شاهدتها على شاشة التلفاز. لقد كان الأمر رائعاً جداً. أصبحت مهووسة، ثم ظهرت فكرة في ذهني: لماذا لا أحاول العزف على الطبول؟

إذا لم يتم اعتبار الفكرة مجنونة، فقد بدت على الأقل متهورة. بدأت زهاو بلعب كرة القدم في عام 1997، وعندما قررت أن تبدأ تعلم العزف على الطبول، كانت بالفعل حارسة مرمى واعدة لفريق شنغهاي الأول. لكنها كانت مصممة على تنفيذ خطتها الموسيقية.

وأضافت: لم أستطع مقاومة إغراء الموسيقى. لذا خلال عطلة نهاية الأسبوع، خرجت بحثاً عن مدرس موسيقى وبدأت أتعلم العزف على الطبول. بالإضافة إلى التدريب اليومي على كرة القدم، كنت أقضي معظم وقت فراغي في التعلم وممارسة العزف على الطبول.

لم يمر شغفها بالموسيقى دون أن يلاحظها أحد حيث سمح لها مدير الفريق في النهاية بمواصلة دراستها الموسيقية في قاعدة التدريب. 

وأوضحت: بعد أن اتفقت مع المدرب، أنشأ الفريق استوديو صغير لي في مخزن. كل يوم بعد التدريب، وعلى الرغم من أنني أكون متعبة، كنت أذهب إلى هناك وأتمرن على العزف على الطبول.

وتابعت: بقيت أفعل ذلك لسنوات. وخلال العطلات، ذهبت إلى مدرس الموسيقى الخاص بي لتعلم شيء جديد. في مركز التدريب، عندما استمعت إلى بعض الموسيقى الرائعة، كنت أكتبها على الفور حتى أتمكن من ممارستها في الليل بعد التدريب.

كان تقدمها في الموسيقى ملحوظاً. وقد أدت سنوات من التدريب المستمر في أن تصبح عازفة طبول بارعة. وتمت دعوتها لاحقاً للالتحاق بفرقة موسيقية وبدأت في الأداء معها علناً.

قالت زهاو: غادر العديد من الناس وتفككت فرقتنا. لكن البعض منا لا يزال يلتقي ونمارس الموسيقى معاً إلى اليوم. أما بالنسبة لموهبتي الموسيقية، فأنا مجرد عازفة طبول هاوية وقادرة على عزف بعض الموسيقى البسيطة.

كما اتضح، فإن هوايتها للموسيقى لم تحد كثيراً من تطورها في لعبة كرة القدم. على العكس من ذلك، قدم ذلك إلهاماً جديداً لشغفها الكروي.

وأوضحت زهاو، والتي تعتبر أن لاعبها المفضل هو حارس مرمى مانشستر يونايتد ديفيد دي خيا: أحب الموسيقى، لكني أحب كرة القدم أكثر من غيرها. عندما قررت أن أتعلم الموسيقى، كنت مدركة تماماً أن كرة القدم كانت وظيفتي، لذلك كنت دائماً أعطى كرة القدم الأولوية القصوى. لذلك لم يمنعني ممارسة الموسيقى من التركيز على لعب كرة القدم.

وأضافت: في الواقع، لقد وجدت أوجه تشابه بين لعب كرة القدم والموسيقى. أن تكون حارس مرمى يتطلب ذلك المسؤولية لأنك تحرس شباك الفريق. إنه مركز مهم على الرغم من أنك غالباً ما تقضي معظم المباراة في مشاهدة ظهور زملائك في الفريق.

وواصلت: يشبه العزف على الطبول ذلك. حيث أن المطربون هم الذين يتلقون الترحيب ولكن بصفتهم أعضاء في الفرقة، يجب أن يركز عازفي الطبول على العزف وأداء العمل بشكل جيد. كما يتطلب ذلك منهم مسؤولية كبيرة.

في الواقع، كان أداء زهاو في مركزها مميزاً. فقد صنعت لنفسها اسماً في عام 2015 مع فريق شنغهاي، حيث استقبلت 11 هدفاً فقط في 14 مباراة، لتساعد فريقها على نيل لقب الدوري الصيني للسيدات في ذلك الموسم. كما أدى مستواها اللافت إلى فوزها بجائزة أفضل حارسة مرمى لذلك العام في الصين.

على المستوى الدولي، وعلى الرغم من عدم مشاركتها في كأس العالم للسيدات 2015 في كندا بسبب إصابتها، عوضت زهاو ذلك من خلال تمثيلها الصين في دورة الألعاب الأولمبية 2016 في ريو دي جانيرو. وقد لعبت أساسية في جميع المباريات الأربع حيث تقدمت الصين إلى دور الثمانية.

الآن هي رقم واحد بلا منازع في صفوف فريق شنغهاي، وتحافظ زهاو على تطلعاتها لكرة القدم والموسيقى على حدٍ سواء.

وأكملت: لا أستطيع الابتعاد عن كرة القدم. سأستمر في اللعب لأرد الجميل لأولئك الذين ساعدوني طوال هذه السنوات. لم أكن لأصل إلى هذا الحد وأصبح ما أنا عليه اليوم لولا كرة القدم. أريد أن أظهر أن كرة القدم شيء يستحق المتابعة للفتيات اليوم، كما أنني لن أتوقف عن الموسيقى أيضاً.

أخبار مقترحة :